آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: كم مرة زرت البروج المشيدة طلبًا للحياة وأنت لا تعلم ؟!

  1. #1
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    Impp كم مرة زرت البروج المشيدة طلبًا للحياة وأنت لا تعلم ؟!

    يقول الله تعالى : (أينما تكونوا يدركم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة (78) النساء
    ما هي البروج المشيدة المقصودة في الآية؟
    بنى الإنسان بروجًا للحماية من الأعداء يلتجئون إليها ليحمون أنفسهم من أعداء لا قدرة لهم على صدهم
    وسميت تلك الأبنية العالية بالبروج لأنها مكشوفة من كل الجهات وترى من مسافة بعيدة.
    ولكن هناك بروجًا من نوع جديد ....
    يختار لها الأمكنة العالية .... حيث تكثر فيه هبات الهواء الصالح النفي. ..
    بروجًا شيدت لكل الهاربين من الموت، والحريصين على إطالة حياتهم .
    ما أن يشعر أحدهم بالخطر على حياته حتى تحملهم السيارة المخصصة إليها سريعًا ..
    ويفتح لها الطريق ليصل إليها بسرعة حتى لا يفقد حياته بما يقدم له من العناية فيها ..
    ويا للعجب .... فأكثر الناس اليوم يفارقون الحياة فيها ...
    يدركهم الموت فيها ...
    إنها المستشفيات الحديثة ..
    انظر إلى مستشفى الجامعة الأردنية ..
    مستشفى الأمير حمزة ...
    مشتشفى الزرقاء الجديد ...
    أبراج المدينة الطبية ...
    وفي كل بلد من أمثالها الكثير ...
    ووجود أمثالها ... من علامات التقدم والعناية الفائقة بالمرضى الذين يفارق أكثرهم حياته فيها ....
    إنها أبراج الحياة وأبراج الموت التي شيدت معًا لهم ....
    يدركهم الموت فيها مهما قدم لهم من عناية فيها ... وقام أمهر الأطباء بالعناية بهم ... وقدمة لهم أفضل الأدوية ... وأجريت لهم العمليات بأفضل الأجهزة ..
    فراق لا بد منه ... مكتوب على كل البشر ....
    أطال الله أعمارنا وأعماركم في طاعة الله
    وأحسن خاتمتنا بأحسن الأعمال الصالحة المرضية لله تعالى .

    اضغط لترى برجًا منها ..... مستشفى الجامعة الأردنية
    .201539163343675[1].jpg

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 07/09/2016 الساعة 03:16 PM

  2. #2
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: أينما تكونوا يدركم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة

    بالأمس صلى معنا جارنا أبو هاني الذي رجع من العمرة قبل أيام، وظل جالسًا بين المغرب والعشاء في المسجد
    وفي الصباح أفاق أبناءه وقد وجدوه مفارقًا للحياة وكان مصحفه مفتوحًا أمامه ... فعليه رحمة الله .. ونسأل الله تعالى أن يكون ذلك خاتمة خير له في آخرته.
    هذا من القلائل الذين يفارقون الدنيا في بيوتهم
    قبل أن يذهبوا لأحد هذه الأبراج هربًا من الموت وطلبًا لإطالة العمر

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 07/09/2016 الساعة 03:14 PM

  3. #3
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: كم مرة زرت البروج المشيدة طلبًا للحياة وأنت لا تعلم ؟!

    تذكر وأنت تزور المستشفيات
    أنت في البروج المشيدة للطالبين الحياة
    والنجاة من الموت


  4. #4
    مـشـرفة منتدى التطوير الذاتي والإنماء المهني الصورة الرمزية سميرة رعبوب
    تاريخ التسجيل
    13/05/2011
    المشاركات
    7,487
    معدل تقييم المستوى
    16

    افتراضي رد: كم مرة زرت البروج المشيدة طلبًا للحياة وأنت لا تعلم ؟!

    سبحان الله!!
    تدبر يربط الآية المباركة بواقع حياتنا .. فالموت حقيقة لا مفر منها مهما تعددت أسبابه
    ولو اجتمع الأنس والجن على موت أحدهم لن يمت قبل أجله.
    وإن اجتمعوا على حياته لن يعش إلا ما قدر الله له.
    متعك الله أستاذنا الكريم/ أبا مسلم العرابلي بالعمر المديد والعمل السديد والصحة والعافية
    شاكرة لك تأملاتك القيمة
    تحياتي،،

    رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا

  5. #5
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: كم مرة زرت البروج المشيدة طلبًا للحياة وأنت لا تعلم ؟!

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سميرة رعبوب مشاهدة المشاركة
    سبحان الله!!
    تدبر يربط الآية المباركة بواقع حياتنا .. فالموت حقيقة لا مفر منها مهما تعددت أسبابه
    ولو اجتمع الأنس والجن على موت أحدهم لن يمت قبل أجله.
    وإن اجتمعوا على حياته لن يعش إلا ما قدر الله له.
    متعك الله أستاذنا الكريم/ أبا مسلم العرابلي بالعمر المديد والعمل السديد والصحة والعافية
    شاكرة لك تأملاتك القيمة
    تحياتي،،
    يارك الله تعالى في الأخت سميرة رعبوب
    وشكرًا للمرور الكريم على الموضوع


+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •