Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2968

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958
الحياء

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الحياء

  1. #1
    أستاذ بارز الصورة الرمزية ماهر محمدي يس
    تاريخ التسجيل
    23/12/2006
    العمر
    76
    المشاركات
    363
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي الحياء

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الحياء
    ماهر محمدي يس

    إن الحياء خلق يبعث على فعل كل شيء حسن ، وترك كل شيء قبيح ، فهو من صفات النفس المحمودة ، وهو رأس مكارم الأخلاق ، ودليل على الخير ، وهو خلُق من الأخلاق الإسلامية العظيمة المعدودة من شُعب الإيمان .
    والله ما في العيش خير ولا في الدنيا إذا ذهب الحياءُ.

    قال سبحانه وتعالى :

    * فَجَاءَتْهُ إِحْدَاهُمَا تَمْشِي عَلَى اسْتِحْيَاءٍ قَالَتْ إِنَّ أَبِي يَدْعُوكَ لِيَجْزِيَكَ أَجْرَ مَا سَقَيْتَ لَنَا ... (سورة القصص:25).
    * يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلَّا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلَا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لَا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ ... (سورة الأحزاب: 53).
    * إِنَّ اللَّهَ لا يَسْتَحْيِي أَنْ يَضْرِبَ مَثَلاً مَا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا ... (سورة البقرة: 26).
    * قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّواْ مِنْ أَبْصَارِهِمْ ... * وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ ... (سورة النور :30-31).
    * يَعْلَمُ خَائِنَةَ الْأَعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ (سورة غافر: 19).
    * ... يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ ... (سوررة القصص:4).
    * أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى (سورة العلق:14).
    * وَلَقَدْ خَلَقْنَا الإِنْسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ (سورة ق:16).
    * وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ * كِرَاماً كَاتِبِينَ * يَعْلَمُونَ مَا تَفْعَلُونَ (سورة الانفطار:10- 12).
    * ... وَتَخْشَى النَّاسَ وَاللَّهُ أَحَقُّ أَنْ تَخْشَاهُ ... (سورة الأحزاب: 37).
    * فَلَا تَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آَخَرَ فَتَكُونَ مِنَ الْمُعَذَّبِينَ (سورة الشعراء: 213).
    * لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحاً قَرِيباً (سورة الفتح: 18).
    * هُوَ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ (سورة الحديد: 4).
    * وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ (سورة البقرة: 186).

    * قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " الإيمان بضعٌ وسبعون شعبة، فأفضلها قول: لا إله إلا الله، وأدناها: إماطة الأذى عن الطريق، والحياء شعبة من الإيمان".
    * عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ : " كَانَ رسول الله صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَشَدَّ حَيَاءً مِنَ الْعَذْرَاءِ فِي خِدْرِهَا, فَإِذَا رَأَى شَيْئًا يَكْرَهُهُ, عَرَفْنَاهُ فِي وَجْهِهِ".
    * عَنْ أَبِي مَسْعُودٍ عُقْبَةَ قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم : " إنَّ مِمَّا أَدْرَكَ النَّاسُ مِنْ كَلَامِ النُّبُوَّةِ الْأُولَى: إذَا لَمْ تَسْتَحِ فَاصْنَعْ مَا شِئْت".
    * عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ قَال : " قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: اسْتَحْيُوا مِنَ اللَّهِ حَقَّ الْحَيَاءِ, فقالوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ! إِنَّا نَسْتَحْيِي وَالْحَمْدُ لِلَّهِ, قَالَ: لَيْسَ ذَاكَ, وَلَكِنَّ الاسْتِحْيَاءَ مِنَ اللَّهِ حَقَّ الْحَيَاءِ: أَنْ تَحْفَظَ الرَّأْسَ وَمَا وَعَى, وَالْبَطْنَ وَمَا حَوَى, وَلْتَذْكُرِ الْمَوْتَ وَالْبِلَى, وَمَنْ أَرَادَ الآخِرَةَ تَرَكَ زِينَةَ الدُّنْيَا, فَمَنْ فَعَلَ ذَلِكَ فَقَدِ اسْتَحْيَا مِنَ اللَّهِ حَقَّ الْحَيَاءِ".
    * وعن سعيد بن زيد رضي الله عنه : أن رجلاً قال : يا رسول الله، أوصني، قال: " أوصيك أن تستحيَ من الله عز وجل كما تستحي رجلاً من صالحي قومك".
    * عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها أَنَّهَا قَالَتْ : " يَا رَسُولَ اللَّهِ, إِنَّ الْبِكْرَ تَسْتَحِي, قَالَ: رِضَاهَا صَمْتُهَا".
    * ويقول عليه الصلاة والسلام: " إن ربكم حيي كريم, يستحيي من عبده إذا رفع إليه يدعوه, أن يردهما صفراً ليس فيهما شيء".
    * عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه قَالَ : " قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: إِنَّ لِكُلِّ دِينٍ خُلُقًا وَخُلُقُ الْإِسْلَامِ الْحَيَاءُ".
    * عَنْ عِمْرَان بْنِ حُصَيْنٍ رضي الله عنه قَالَ : " قَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : الْحَيَاءُ لَا يَأْتِي إِلَّا بِخَيْرٍ".
    * وفي الحديث أيضًا: "الحياء والإيمان قرنا جميعًا، فإذا رفع أحدهما رفع الآخر".
    * قال بعض السلف: " من عمل في السر عملاً يستحيي منه في العلانية فليس لنفسه عنده قدر".
    * قال إياس بن قرة: كنت عند عمر بن عبد العزيز فذكر عنده الحياء، فقالوا: " الحياء من الدين ، فقال عمر: بل هو الدين كله".
    * وقال أيضاً رحمه الله: " أربع من كن فيه كان كاملاً ومن تعلق بواحدة منهن كان من صالحي قومه: دين يرشده، وعقل يسدده، وحسب يصونه، وحياء يقوده " .
    * قال بعض الحكماء:" من عمل في السر عملاً يستحي منه في العلانية فليس لنفسه عنده قدر".
    * " إن المرء إذا إشتد حياؤه صان ودفن مساوئه ونشر محاسنه ".
    * " من قَلَّ حياؤه، قلَّ وَرَعُه، ومن قلَّ وَرَعُه، مَات قلبه" عمر بن الخطاب
    * " الحياء والايمان مقرونان جميعا ، فاذا رفع أحدهما ارتفع الآخر" . عبدالله بن عمر
    * " من عقوبات المعاصي ذهاب الحياء الذي هو أصل كل خير ، وذهابه ذهاب الخير أجمعه ". ابن القيم الجوزية
    * " إياك والسؤال فإنه يذهب ماء الحياء من الوجه ". لقمان الحكيم
    * " يَكاد حياء المرأة أن يكون أشد جاذبية من جمالها ".
    * وقال الحسن البصري: " الحَيَاء والتَّكرُّم خصلتان من خصال الخير، لم يكونا في عبدٍ إلاّ رفعه الله عزَّ وجلَّ بهما ".
    * " من علامات قيام الساعة: أن يرفع الحياء من وجوه النساء، وأن تزيل النخوة من رؤوس الرجال، وأن تنزع الرحمة من قلوب الأمراء ".
    * فَقَالَ بُشَيْرُ بْنُ كَعْبٍ : مَكْتُوبٌ فِي الْحِكْمَةِ :" إِنَّ مِنَ الْحَيَاءِ وَقَارًا , وَإِنَّ مِنَ الْحَيَاءِ سَكِينَةً ". لحديث الثالث :
    * الفُضيل بنُ عياض ؛ هذا القاضي الجليل قال : " خمسٌ من علامات الشقاء : القسوة في القلب ، وجمود العين , وقِلة الحياء ، والرغبةُ في الدنيا ، وطولُ الأمل".
    * " القناعة دليل الأمانة، والأمانة دليل الشكر ، والشكر دليل الزيادة ، والزيادة دليل بقاء النعمة ، والحياء دليل الخير كله ".
    * " صاحب الحياء دائماً يخشى ربه ويخاف فضيحة الدنيا والآخرة ".
    * " الحياء في الطفل يدل على ذكائه وأدبه ، والحياء في المرأة يدل على عفتها ، والحياء في الرجل يدل على كرم أخلاقه ".
    * وقال الأصمعي:سمعت أعرابياً يقول: " من كساه الحياء ثوبه لم ير الناس عيبه ".
    * يقول سيدنا عمر رضي الله عنه: " من قل حياؤه قل ورعه، ومن قل ورعه مات قلبه ".
    * ويقول ابن مسعود رضي الله عنه : " من لا يستحيي من الناس لا يستحيي من الله ".
    * عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه قال: " لا خير فيمن لا يستحي من الناس".
    * قال العلماء: " إذا استحيا الإنسان من نفسهِ, فاستحياؤهُ من غيرهِ من باب أَولى ".
    * " أفضل الحياء إستحياؤك من الله ".
    * " إن الله إذا أراد بعبده هلاكاً نزع منه الحياء ".
    * " غاية الأدب أن يَستحي الإنسان من نفسه ".
    * " يفضي الحياء بك إلى كل فضيلة وبر ومعروف ".

    فالحياء يتولد من رؤية عظمة الله عز وجل ، ورؤية فضله ، وفي البذل والعطاء والعمل بما يرضي الله سبحانه وتعالى .
    ونظرًا لما للحياء من مزايا وفضائل؛ فقد أمر الشرع بالتخلق به وحث عليه، بل جعله من الإيمان.
    والتوجه إلى الحياء تلك الصفة الطاهرة بجميع أبعادها ،يكون باعثاً على تطهير الجو المحيط بنا، ، وعلى العكس من ذلك فأن كسر طوق الحياء يهيىء لاتساع فجوة الفساد فيما يحيط بنا.
    رزقنا الله وإياكم كمال الحياء والخشية ، وختم لنا ولكم بالخير والرشاد في كل أفعالنا.

    ماهر محمدي يس / خبير تقني الأشعة والتصوير الطبي
    عضو شبكة تعريب العلوم الصحية
    منظمة الصحة العالمية – شرق المتوسط


  2. #2
    أستاذ بارز الصورة الرمزية السعيد ابراهيم الفقي
    تاريخ التسجيل
    30/11/2007
    المشاركات
    8,632
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي رد: الحياء

    * أَلَمْ يَعْلَمْ بِأَنَّ اللَّهَ يَرَى (سورة العلق:14).
    ---
    صدق الله العظيم
    ----
    بارك لله في عمرك أخي الحبيب أستاذ ماهر محمدي يس
    ---
    نعم،
    الحياء ذروة سنام الأخلاق المحمودة


  3. #3
    أستاذ بارز الصورة الرمزية ماهر محمدي يس
    تاريخ التسجيل
    23/12/2006
    العمر
    76
    المشاركات
    363
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي رد: الحياء

    شكرا جزيلا للأستاذ الفاضل والأديب الكبير السعيد إبراهيم الفقي ،
    ولك شكري وتقديري لكل ما تكتب وتقدم ويفيد متابعي واتا ، بارك الله فيكم.
    ماهر محمدي يس


  4. #4
    أديب وكاتب الصورة الرمزية سعيد نويضي
    تاريخ التسجيل
    09/05/2007
    العمر
    64
    المشاركات
    6,483
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي رد: الحياء

    بسم الله و الحمد لله و سلام الله على الأديب الفاضل الخبير اللبيب ماهر يس محمدي...

    كم هو رائع مقالك و تذكيرك بأروع و أجمل و أفضل الأخلاق التي تجعل من الإنسان إنسانا على الشكل الذي يرضاه رب العالمين...فمكارم الأخلاق و صالح الأخلاق هي التي تجعل ابن آدم إنسانا حيا...و الحياء شعبة من شعب الإيمان كما ورد في حديث سيد الخلق و المرسلين صل الله عليه و سلم و على آله و صحبه و من تبعه بإحسان إلى يوم الدين...الحياء من الحياة...فإذا كان شعبة من الإيمان فهو من مكونات الحياة السليمة الصافية النقية التقية...

    جزاك الله خيرا على ما تفضلتم به و هدانا جميعا للطيب من القول و وفقنا لصالح الأعمال...

    و جعل هذا الشهر الفضيل شهر رحمة و مغفرة و عتق من النار و جعله مفتاح خير على هذه الأمة فهو الشهر الذي أنزل فيه القرآن هدى و نورا و رحمة للعالمين...

    تقبل الله منا و منكم و من أهل واتا الغراء الصيام و القيام و كل عام و الأمة الإسلامية تجدد إيمانها و تبني و تشيد أخلاقها بإحياء سنن نبيها عليه الصلاة و السلام...

    تحيتي و تقدير المتواصل...

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    {فَذَكِّرْ إِن نَّفَعَتِ الذِّكْرَى }الأعلى9
    افتح هديّتك و أنت تصلّي على محمّد رسول الله
    http://www.ashefaa.com/islam/01.swf

    جزى الله الأخ الكريم خير الجزاء على هذا التذكير.
    اللهم صل على محمد و على آل محمد كما صليت على إبراهيم و على آل إبراهيم و بارك على محمد و على آل محمد كما باركت على إبراهيم و على آل إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد.

  5. #5
    أستاذ بارز الصورة الرمزية ماهر محمدي يس
    تاريخ التسجيل
    23/12/2006
    العمر
    76
    المشاركات
    363
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي رد: الحياء

    شكرا جزيلا للأستاذ الفاضل والأديب الكبير/ سعيد نويضي
    بارك الله فيك وشكرا على الإضافة القيمة التي أثرت الموضوع ، وكل عام وأنتم بخير ولجميع أسرة واتا الأفاضل بقدوم شهر رمضان الكريم ، شهر الرحمة والمغفرة والعتق من النار، فاللهم اجعل أيامنا كلها خير وسعادة وهدى ورحمة يارب العالمين.
    لك شكري وتقديري

    ماهر محمدي يس


+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •