آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 17 من 17

الموضوع: منكبي الكافر في الآخرة: النار والحميم يطوفون بينهما .. وليسا كتفيه

  1. #1
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي منكبي الكافر في الآخرة: النار والحميم يطوفون بينهما .. وليسا كتفيه

    ما بين منكبي الكافر مسيرة
    ثلاثة أيام للراكب المسرع



    صحيح البخاري (8/ 114)
    6551 - حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ أَسَدٍ، أَخْبَرَنَا الفَضْلُ بْنُ مُوسَى، أَخْبَرَنَا الفُضَيْلُ، عَنْ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: « مَا بَيْنَ مَنْكِبَيِ الكَافِرِ مَسِيرَةُ ثَلاَثَةِ أَيَّامٍ للرَّاكِبِ المُسْرِعِ»
    __________
    من منهج الأمام البخاري رحمه الله تعالى، أنه لا يقبل الحديث الذي يرويه الثقاة حتى يعرضه على كتاب الله، فإن كان في الحديث ما يخالف القرآن رفض اعتماده في صحيحه.
    ولا يخفى على البخاري أن ظاهر هذا الحديث على ما اشتهر عندنا مخالف للقرآن،
    فالراكب المسرع يقطع أكثر من مائة كيلومتر في اليوم، فمن كان عرض أكتافه بهذا العرض (300 كلم) أو أكثر (على اعتبار المنكب هو ملتقى العضد بالكتف)؛ فإنه سيسدُّ الأفق ويملأ المكان ولن ترى غيره،
    وكيف يتحدث أحدهم مع أمثاله إذا كان بين فم الواحد وأذن الآخر مئات الكيلومترات ...
    وأصحاب النار في خصام دائم ويلعن بعضهم بعضًا.
    وقد بينت الآيات أنه يُرى في النار جموعًا كثيرة من أصحاب النار في آن واحد،
    قال تعالى : { قَالَ قَائِلٌ مِّنْهُمْ إِنِّي كَانَ لِي قَرِينٌ {51} يَقُولُ أَئِنَّكَ لَمِنْ الْمُصَدِّقِينَ {52} أَئِذَا مِتْنَا وَكُنَّا تُرَابًا وَعِظَامًا أَئِنَّا لَمَدِينُونَ {53} قَالَ هَلْ أَنتُم مُّطَّلِعُونَ {54} فَاطَّلَعَ فَرَآهُ فِي سَوَاء الْجَحِيمِ {55} الصافات.
    فقد استعان بمن حوله لتحديد مكان قرينه الهالك من بين جموع أصحاب النار.
    وقال تعالى : { وَإِذَا صُرِفَتْ أَبْصَارُهُمْ تِلْقَاء أَصْحَابِ النَّارِ قَالُواْ رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ {47} وَنَادَى أَصْحَابُ الأَعْرَافِ رِجَالاً يَعْرِفُونَهُمْ بِسِيمَاهُمْ قَالُواْ مَا أَغْنَى عَنكُمْ جَمْعُكُمْ وَمَا كُنتُمْ تَسْتَكْبِرُونَ {48} الأعراف.
    وقال تعالى : { وَنَادَى أَصْحَابُ النَّارِ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَنْ أَفِيضُواْ عَلَيْنَا مِنَ الْمَاء أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللّهُ قَالُواْ إِنَّ اللّهَ حَرَّمَهُمَا عَلَى الْكَافِرِينَ {50} الأعراف.
    فهم يرون جموعًا ... ويتكلمون مع جموع وليس أفراد، ودل ذلك على أن أحجام أصحاب النار كأحجامهم التي كانوا عليها في الدنيا.
    ولو كان الكفار في النار بذلك الحجم الضخم لكان عرض كفي أحدهم (50-60كلم) ..
    ولا تسأل عن طول أذرعتهم،
    فلا يحتاجون عند ذلك لسؤال أصحاب الجنة أن يفيضوا عليهم بالماء ..
    فأيديهم لوحدها ستصل إلى وسط الجنة، وكفي أحدهم كافية لغرف بحيرة بمائها وطينها وما حولها من الأشجار والناس.
    فلا يمكن التوفيق بين ظاهر النص (باعتبار أن المنكب هو ملتقى العضد بالكتف) وهذه الآيات،

    ولكن لماذا صح هذا الحديث عند البخاري وثبته في صحيحة مع علمه بمخالفته الظاهرة للقرآن؟
    كان الأمر مختلفًا عند البخاري ...
    لم ينظر البخاري إلى منكب الإنسان الذي لم يذكر في القرآن،
    ولكنه نظر إلى مناكب الأرض التي ذكرت في القرآن،
    لم يرد ذكر المناكب في القرآن إلا في آية واحدة؛
    في قوله تعالى: {هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ ذَلُولًا فَامْشُوا فِي مَنَاكِبِهَا وَكُلُوا مِن رِّزْقِهِ وَإِلَيْهِ النُّشُورُ{15} الملك.
    مناكب جمع منكب، مثناه منكبان بالرفع، ومنكبين بالنصب والجر، ومنكبي بالإضافة.
    ومناكب الأرض كثيرة ، وجاء طلب السير فيها لأجل الرزق،
    ومناكب الأرض هي ميلانات المرتفعات والجبال فيها،
    فالمنكب من الفعل "نكب" بمعنى عدل ومال،
    ومناكب الأرض هي التي تمد الأراضي الزراعية بالماء الذي يسيل منها،
    وما يحمل معه من الأملاح والمعادن التي يحتاجها النبات.

    فمع ذكر المناكب كان ذكر المشي والمسير للوصول إلى الرزق الذي لا غنى عنه وأكله.
    ولأصحاب الجنة رزقهم الطيب في الجنات،
    ولأصحاب النار رزقهم الخبيث من زقوم وحميم،
    وليس لأصحاب النار إلا منكبين فقط يسعون بينهما؛
    حدهما النار والحميم الذي ينبت به شجر الزقوم؛
    أو الميلانان اللذان ينزل من أحدهما الكفار إلى الحميم، ويصعدون من الآخر،
    لأن مقتضى الطواف ألا يسير في نفس الطريق في ذهابه وإيباه،
    : { هَذِهِ جَهَنَّمُ الَّتِي يُكَذِّبُ بِهَا الْمُجْرِمُونَ {43} يَطُوفُونَ بَيْنَهَا وَبَيْنَ حَمِيمٍ آنٍ {44} الرحمن.
    : { أَذَلِكَ خَيْرٌ نُّزُلًا أَمْ شَجَرَةُ الزَّقُّومِ {62} إِنَّا جَعَلْنَاهَا فِتْنَةً لِّلظَّالِمِينَ {63} إِنَّهَا شَجَرَةٌ تَخْرُجُ فِي أَصْلِ الْجَحِيمِ {64} طَلْعُهَا كَأَنَّهُ رُؤُوسُ الشَّيَاطِينِ {65} فَإِنَّهُمْ لَآكِلُونَ مِنْهَا فَمَالِؤُونَ مِنْهَا الْبُطُونَ {66} ثُمَّ إِنَّ لَهُمْ عَلَيْهَا لَشَوْبًا مِّنْ حَمِيمٍ {67} ثُمَّ إِنَّ مَرْجِعَهُمْ لَإِلَى الْجَحِيمِ {68} الصافات.
    : { لَآكِلُونَ مِن شَجَرٍ مِّن زَقُّومٍ {52} فَمَالِؤُونَ مِنْهَا الْبُطُونَ {53} فَشَارِبُونَ عَلَيْهِ مِنَ الْحَمِيمِ {54} فَشَارِبُونَ شُرْبَ الْهِيمِ {55} هَذَا نُزُلُهُمْ يَوْمَ الدِّينِ {56} الواقعة.
    فحسب لفظ الحديث؛ أن أخفهم حملاً وأسرعهم سيرًا يحتاج بعد التصلية في النار، مسيرة ثلاثة أيام للنزول إلى الحميم وأكل الزقوم، ومكثهم فيها لا يطول؛ لأنهم في طواف دائم، فكيف يكون حال من يحمل أثقالا كبيرة؟
    والانتقال من النار إلى الحميم والزقوم يكون نزولاً؛ لأن الماء الحميم والذي ينبت به الزقوم أو يكون معه، لا يجتمع ويستقر إلا فيما انخفض وكان الأسفل، وكما بينه تعالى { فِي أَصْلِ الْجَحِيمِ}، فالجحيم هي النار والحميم معًا، والحميم في أصلها.
    والعودة إلى النار من الحميم يكون صعودًا، والصعود ثقيلاً، فكيف بمن حمل حملاً ثقيلاً؛
    قال تعالى في حق الوليد بن المغيرة المدعي بأن القرآن سحر يؤثر ليصد الناس عنه، ففد حمل فوق ثقله أثقال من أضلهم معه: { كَلَّا إِنَّهُ كَانَ لِآيَاتِنَا عَنِيدًا {16} سَأُرْهِقُهُ صَعُودًا {17} المدثر.
    وعلى ذلك فإن الظل من يحموم له ثلاثة شعب؛ في قوله تعالى:
    : { وَأَصْحَابُ الشِّمَالِ مَا أَصْحَابُ الشِّمَالِ {41} فِي سَمُومٍ وَحَمِيمٍ {42} وَظِلٍّ مِّن يَحْمُومٍ {43} لَّا بَارِدٍ وَلَا كَرِيمٍ {44} الواقعة.
    : { انطَلِقُوا إِلَى مَا كُنتُم بِهِ تُكَذِّبُونَ {29} انطَلِقُوا إِلَى ظِلٍّ ذِي ثَلَاثِ شُعَبٍ {30} لَا ظَلِيلٍ وَلَا يُغْنِي مِنَ اللَّهَبِ {31} المرسلات.
    شعبة فوق الحميم والزقوم، وشعبة فوق نار الجحيم، وشعبة فوق ما بينهما؛ أي فوق مكان النزول من النار إلى الزقوم والحميم، والصعود إليها.
    وانطلاقهم لن يتوقف لدوام طوافهم في الجحيم بين النار والحميم.
    فالحديث ذكر المسافة ما بين منكبي الكافر بمسيرة الراكب المسرع، ولم يقارن ما بين منكبيه ببعد العلامات الثابتة لأماكن معروفة،
    لأنه أراد بيان منكبي الكافر؛ هما اللذان يسير الكفار بينهما بطواف دائم.

    ولم يزد البخاري رحمه الله تعالى في صحيحه بشيء فوق ما جاء في الحديث، مما ذكر في أحاديث أخرى من أهوال ومناكير نسجها كذابون ووضاعون وضعفاء ومن كانوا على حال دون الثقة بهم، ولا يعتمد على شيء مما جاءوا به ونقلوه مما سنبيه لاحقًا.
    هذا هو البخاري رحمه الله تعالى عليه.
    الذي وضع شروط صحة نقل سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم
    والتي قِيس عليها صحة روايات غيره من المحدثين.
    وصحيحه الذي سيَّج صحته بشرط عدم مخالفته للقرآن،
    هو خط أحمر لا يجوز تجاوزه .... والإنكار عليه.
    ومن لا يقدر البخاري بالصحيح الذي جمعه ..
    ولا يحبه لأجل خدمته لدين الله وسنة نبيه ...
    فلا أحبه الله ... ولا ثبته على الصراط.

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 13/08/2017 الساعة 11:35 AM

  2. #2
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    صحيح مسلم (4/ 2189)
    45 - (2852) حَدَّثَنَا أَبُو كُرَيْبٍ(محمد بن العلاء الهمداني)، وَأَحْمَدُ بْنُ عُمَرَ الْوَكِيعِيُّ، قَالَا: حَدَّثَنَا ابْنُ فُضَيْلٍ، عَنْ أَبِيهِ، عَنْ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، يَرْفَعُهُ قَالَ: «مَا بَيْنَ مَنْكِبَيِ الْكَافِرِ فِي النَّارِ، مَسِيرَةُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ، لِلرَّاكِبِ الْمُسْرِعِ» وَلَمْ يَذْكُرِ الْوَكِيعِيُّ: فِي النَّارِ.
    في هذه الرواية زيد فيها لفظ "في النار" على رواية البخاري، وهي زيادة تفسيرية ألقى بها أحدهم، ولعله؛ محمد بن فضيل بن غزوان بن جرير الضبي: وهو صدوق عارف رمي بالتشيع
    ومن وثقه لم ينس أنه متشيع، فهي علامة تحذير منه لأجل الحيطة مما يروي.

    وهذا رأي علماء الحديث في محمد بن فضيل
    1 أبو الفرج بن الجوزي = ثقة
    2 أبو حاتم الرازي = شيخ
    3 أبو حاتم بن حبان البستي = كان يغلو في التشيع
    4 أبو دواد السجستاني = كان شيعيا محترقا
    5 أبو زرعة الرازي = صدوق من أهل العلم
    6 أحمد بن حنبل = كان يتشيع، وكان حسن الحديث
    7 أحمد بن شعيب النسائي = ليس به بأس
    8 أحمد بن صالح الجيلي = ثقة كان يتشيع
    9 إبراهيم بن يعقوب الجوزجاني = زائغ عن الحق
    10 ابن حجر العسقلاني = صدوق عارف رمي بالتشيع
    11 الدارقطني = ثبت في الحديث، منحرف عن عثمان
    12 الذهبي = صدوق مشهور، ومرة: ثقة شيعي
    13 علي بن المديني = ثقة ثبت في الحديث
    14 محمد بن سعد كاتب الواقدي = ثقة صدوق كثير الحديث متشيع، بعضهم لا يحتج به
    15 محمد بن عبد الله المخرمي = لم يرضه
    16 يحيى بن معين = ثقة
    17 يعقوب بن سفيان الفسوي = ثقة شيعي

    ويتبين من تاريخ علماء الحديث؛ أن النفرة من المتشيعين واتهامهم بالكذب قد ازدادت كلما طال الزمن، إما لازدياد سوئهم، أو لانكشاف أمرهم.
    وهذه الزيادة قد يظن أحدنا أنها لا تأثير لها، بل هي تخل بالمعنى، فقد جعلت الحميم والزقوم والسعي بين النار وبينهما خارج مفهوم المنكبين، وربط ذلك بمنكبي الإنسان وليس بمنكبي جهنم.
    فمهما كان الشيعي ثقة، لا يؤتمن على دين الله.
    هل يكون ثقة من يرفض ويبغض فعل النبي عليه الصلاة والسلام بتقديم أبي بكر وعمر رضي الله عنهما على الصحابة في حياته، فقدموهما لأجل ذلك على أنفسهم بعد وفاته؟،
    أفبعد هذا الفساد في عقيدتهم ... يؤتمنون على دين الله ... ويصح عندنا رواياتهم.
    وكان من شرط البخاري ألا يقبل حديثًا من مطعون في دينه معلوم الطعن فيه.
    ولعل الطعن في قلة من رجال البخاري جاء بسبب سوء الحفظ
    وأكثره بسبب الكبر في السن إلا أنه لم يسقط حديثًا لهم،
    وكان لدى البخاري مقدرة كبيرة في التمييز بين ما ينقله شيوخه،
    فيأخذ نقل شيخه عن فلان ولا يأخذ نقله عن فلان،
    فالتزكية لبعض رجال البخاري لا يكون في كل الأحوال ولا لكل ما نقلوه،
    فليس كل ما كانوا ينقلونه مطعونًا فيه ... .

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 26/07/2017 الساعة 08:18 PM

  3. #3
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    صحيح مسلم (4/ 2189)
    44 - (2851) حَدَّثَنِي سُرَيْجُ بْنُ يُونُسَ، حَدَّثَنَا حُمَيْدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ، عَنِ الْحَسَنِ بْنِ صَالِحٍ، عَنْ هَارُونَ بْنِ سَعْدٍ، عَنْ أَبِي حَازِمٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «ضِرْسُ الْكَافِرِ، أَوْ نَابُ الْكَافِرِ، مِثْلُ أُحُدٍ وَغِلَظُ جِلْدِهِ مَسِيرَةُ ثَلَاثٍ»
    دل هذا الحديث الذي رواه مسلم على أن مسلم لم يكن على الفهم الذي عليه البخاري لمنكبي الكافر،
    ولو كان مسلم على الفهم الذي عليه البخاري لما روى هذا الحديث،
    ففي سنده الحسن بن صالح، وهارون بن سعد

    وهذا رأي العلماء في الحسن بن صالح وهو رأي سيء عند كثير منهم
    الحسن بن حي بن صالح

    5 أبو سعيد بن يونس المصري = لو لم يولد لكان خيرًا له يترك الجمعة، ويرى السيف جالسته عشرين سنة فما رأيته رفع رأسه إلى السماء ولا ذكر الدنيا
    11 أحمد بن يونس الضبي = لو لم يولد الحسن لكان خيرًا له
    15 زائدة بن قدامة الثقفي = استصلب منذ زمان وما نجد أحدا يصلبه، وكان يجلس في المسجد يحذر الناس من ابن حي وأصحابه
    16 زكريا بن يحيى الساجي صدوق، وكان يتشيع
    17 سفيان الثوري = ذاك رجل يري السيف علي أمة محمد صلي الله عليه وسلم، ومرة: الحسن بن صالح مع ما تسمع من علم وفقه يترك الجمعة
    18 سفيان بن عيينة = صالح بن حي خير من ابنيه، وعلي خيرهما
    19 عبد الرحمن بن مهدي = ترك حديثه
    20 عبد الله بن إدريس الكوفي = ما أنا وابن حي لا يري جمعة ولا جهادًا
    21 عبد الله بن داود الخريبي = لم يكن شيء، ومرة: كان معجبا، والمعجب: الأحمق
    25 يحيى بن سعيد القطان = كان سفيان الثوري سيئ الرأي في الحسن بن حي
    28 يوسف بن أسباط الشيباني = كان يري السيف

    والبقية يمدحونه ويرمونه بالتشيع وكأن التشيع ليس تهمة كبيرة في ذلك الزمان

    أما هارون بن سعد العجلي فهو: صدوق رمي بالتشيع
    1 أبو أحمد بن عدي الجرجاني لا بأس به
    2 أبو جعفر العقيلي كان يغلو في الرفض
    3 أبو حاتم الرازي لا بأس به
    4 أبو حاتم بن حبان البستي كان غاليا في الرفض وهو رأس الزيدية كان ممن يعتكف عند خشبة زيد بن علي وكان داعية إلى مذهبه لا يحل الرواية عنه ولا الاحتجاج به بحال
    5 أحمد بن حنبل روى عنه الناس وأظنه كان يتشيع وهو صالح
    6 ابن حجر العسقلاني صدوق رمي بالرفض، ويقال: رجع عنه
    7 الذهبي صدوق
    8 زكريا بن يحيى الساجي يغلو في الرفض
    9 يحيى بن معين ليس به بأس، ومرة: من المغلية في التشيع وكان من الحربية
    وهذه التهويلات لا تكون في الغالب إلا من المتشيعين
    فمن كان ضرسه مثل جبل أحد، فطقم أسنانه سلاسل جبلية ،
    فكيف حال رأسه وبقية جسده،

    وما قيمة السلسلة التي ذكرت في القرآن مع هذه الضخامة؟!
    : { خُذُوهُ فَغُلُّوهُ {30} ثُمَّ الْجَحِيمَ صَلُّوهُ {31} ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعًا فَاسْلُكُوهُ {32} الحاقة.
    هذه السلسلة لن تكفي إصبعًا من أصابعه، ولو كان طولها 700 ذراعًا ...
    فقبول مسلم رحمة الله تعالى لهذا الحديث على ما فيه من ضعف السند ونكارة القول،
    فتح الباب بمصراعيه لأن ينقل المحدثون مناكير كبيرة وعجائب في هذا الباب في كتبهم.

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 29/07/2017 الساعة 09:48 AM

  4. #4
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع


    مسند أحمد ط الرسالة (8/ 418 - 419)
    4800 - حَدَّثَنَا وَكِيعٌ، حَدَّثَنِي أَبُو يَحْيَى الطَّوِيلُ، عَنْ أَبِي يَحْيَى القَتَّاتِ، عَنْ مُجَاهِدٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " يَعْظُمُ أَهْلُ النَّارِ فِي النَّارِ، حَتَّى إِنَّ بَيْنَ شَحْمَةِ أُذُنِ أَحَدِهِمْ إِلَى عَاتِقِهِ مَسِيرَةَ سَبْعِ مِائَةِ عَامٍ، وَإِنَّ غِلَظَ جِلْدِهِ سَبْعُونَ ذِرَاعًا، وَإِنَّ ضِرْسَهُ مِثْلُ أُحُدٍ " (1)
    __________
    (1) إسناده ضعيف لضعف أبي يحيى الطويل، وهو عمران بن زيد التغلبي، وأبو يحيى القتات مختلف في الاحتجاج به على ضعف فيه، وبقيةُ رجاله ثقات رجال الشيخين. وكيع: هو ابنُ الجراح الرؤاسي، ومجاهد: هو ابن جبر المكي.
    وأخرج نحوه ابنُ أبي شيبة 13/163 عن وكيع، بهذا الإسناد، إلا أن مجاهداً رواه عن ابن عباس، عن ابن عمر، به.
    وأخرجه عبدُ بنُ حميد (808) ، والطبراني في "الكبير" (13482) ، والبيهقي في "البعث " (625) و (627) من طرق، عن أبي يحيى الطويل، به.
    وأورده الهيثمي في "المجمع" 10/391، وقال: رواه أحمد والطبراني في "الكبير" و"الأوسط "، وفي أسانيدهم أبو يحيى القتات، وهو ضعيف، وفيه خلاف، وبقية رجاله أوثق منه.
    قلنا: بل أبو يحيى القتات أوثقُ من أبي يحيى الطويل.
    وفي الباب عن أبي هريرة سيرد 2/328 بإسناد حسن، ولفظه: "ضرسُ الكافر يوم القيامة مثل أحد، وعرض جلده سبعون ذراعاً، وفخذه مثل ورقان، ومقعده من النار مثل ما بيني وبين الربذة". وورقان: على وزن قطران، جبل من جبال تهامة، وهو كأعظم ما يكونُ من الجبال.
    وهو عند مسلم (2852) (44) بلفظ: "ضرس الكافر - أو ناب الكافر - مثل أحد، وغلظ جلده مسيرة ثلاث ". وفي رواية عند البخاري (6551) ، ومسلم (2852) (45) ، ولفظه عند مسلم: "ما ين منكبي الكافر في النار مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع "

    من شحمة أذنه إلى عاتقه أقل من عشر طوله
    وإذا كان مسيرة الراكب المسرع = 100 كلم في اليوم
    فإن طول الكافر = 100 في اليوم × 365 يومًا في السنة × 700 عام × 10 أضعاف ما بين العاتق وشحم الأذن،
    ستكون النتيجة أكبر من 250 مليون كلم
    أي لو كانت رجلي الكافر في الشمس فرأسه سيكون بعد المريخ
    هذا حجم واحد من الكفار في النار فقط
    ومقابل كل واحد في الجنة هناك ألف كافر في النار
    من هذا الحساب يتبين كم هو كذب ما نقله الضعفاء أو اختلقوه.

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 26/07/2017 الساعة 04:07 PM

  5. #5
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: كيف تفهم ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع


    فكيف مثل هذا يدع إلى النار ؟!
    وكيف يسحب إلى النار ؟!
    وكيف يعتل إلى النار ؟!
    وكيف يلقى في النار ؟!


    وإذا كانت النار حزامًا يلف الأرض بسماكة 15-20 درجة على خطوط الطول
    بين موقف الحساب الذي يحيط بالنار
    والقنطرة التي يتجمع عليه الناجون من النار حتى تفتح لهم أبواب الجنة
    فأي نار هذه التي تستوعب عشرات المليارات من الكفار بهذا الحجم لو لف أحدهم على الشمس غطاها؟!

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 13/08/2017 الساعة 10:31 AM

  6. #6
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    مسند الإمام أحمد

    10931 - حَدَّثَنَا حَسَنٌ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ عَبْدِ اللهِ بْنِ دِينَارٍ، عَنْ زَيْدِ بْنِ أَسْلَمَ، عَنْ عَطَاءِ بْنِ يَسَارٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " ضِرْسُ الْكَافِرِ مِثْلُ أُحُدٍ، وَفَخِذُهُ مِثْلُ الْبَيْضَاءِ، وَمَقْعَدُهُ مِنَ النَّارِ، كَمَا بَيْنَ قُدَيْدٍ إِلَى مَكَّةَ، وَكَثَافَةُ جِلْدِهِ اثْنَانِ وَأَرْبَعُونَ ذِرَاعًا بِذِرَاعِ الْجَبَّارِ " (1)
    __________

    (1) حديث صحيح بطرقه، وعبد الرحمن بن عبد الله بن دينار فيه كلام من جهة حفظه، وأخرج له البخاري، قال الدارقطني: وهو عند غيره ضعيف، فيعتبر به، وقال ابن عدي: وبعض ما يرويه منكر لا يتابع عليه، وهو في جملة من يكتب حديثه من الضعفاء. وسلف الحديث عن أبي النضر، عن عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار برقم (8410) ، وقد قصًرنا في تخريجه هناك، ونستدرك ذلك هنا، والله ولي التوفيق.
    وأخرجه ابن أبي عاصم في "السنة" (611) من طريق الحسن بن موسى، عن عبد الرحمن بن عبد الله بن دينار، بهذا الإسناد.
    وأخرج قصة ضرس الكافر مسلم في "صحيحه" (2851) ، والترمذي (2579) ، وابن حبان (7487) ، وابن عدي في "الكامل" 7/2587، والبيهقى في "الشعب" (393) ، وفي "البعث" (565) من طريق أبي حازم الأشجعي، عن أبي هريرة، مرفوعاً: "ضرس الكافر، أو ناب الكافر مثل أحد، وغِلَظُ جلده مسيرة ثلاث".
    وأخرج قصة الضرس والفخذ الترمذي (2578) ، وابن عدي 6/2234 من طريق محمد بن عمار وصالح مولى التوأمة، عن أبي هريرة، مرفوعاً: "ضرس الكافر يوم القيامة مثل أحد، وفخذه مثل البيضاء، ومقعده من النار مسيرة ثلاث مثل الربَذَة". وإسناده حسن.
    وأخرج قصة مقعده من النار الترمذي ضمن حديث (2577) من طريق أبي صالح السمان، عن أبي هريرة، مرفوعا: " ... وإن مجلسه من جهنم كما بين مكة والمدينة ". وإسناده صحيح.
    وأخرج قصة الضرس وكثافة الجلد ابن أبي عاصم في "السنة" (610) ، وابن حبان (7486) ، والحاكم 4/595، والبيهقى في "الأسماء والصفات" ص342 من طريق أبي صالح السمان، عن أبي هريرة، مرفوعاً: "إن غلظ جلد الكافر اثنان وأربعون ذراعاً بذراع الجبار، وضرسه مثل أحد". وإسناده صحيح.
    قوله: "مثل البيضاء" فاتنا في الموضع الأول تفسيره، وقد ذكر صاحب "القاموس" أن البيضاء اسم يطلق على عدة مواضع من بلاد العرب، منها موضع بحُمى الربَذَة، والربَذة: موضع قرب المدينة.
    قوله: "بذراع الجبار"، نقل البيهقى عن بعض أهل العلم في كتابه "الأسماء والصفات" ص342: أن الجبار هاهنا لم يُعْنَ به القديم (يعني الله عز وجل) وإنما عُني به رجلٌ جَبار كان يُوصَف بطول الذراع وعظم الجسم، ألا ترى إلى قوله: (كل جَبار عَنِيد) ، وقوله: (وما أنت عليهم بجَبار) ، فقوله: بذراع الجبار، أي: بذراع ذلك الجبار الموصوف بطول الذراع وعظم الجسم، ويحتمل أن يكون ذلك
    ذراعاً طويلًا يُذرعُ به، يعرف بذراع الجبار، على معنى التعظيم والتهويل، لا أن له ذراعاً كذراع الأيدي المخلوقة.
    وقال ابن حبان عقب الحديث (7486) : الجبار ملك باليمن يقال له: الجبار.
    وقال الحاكم 4/595 عن أبي بكر بن إسحاق: قوله: "بذراع الجبار"، أي: جبار من جبابرة الآدميين ممن كان في القرون الأولى، ممن كان أعظم خلقاً، وأطول أعضاءً، وذراعا من الناس.

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 13/08/2017 الساعة 10:32 AM

  7. #7
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    سنن الترمذي ت شاكر (4/ 703)

    2577 - حَدَّثَنَا عَبَّاسٌ الدُّورِيُّ قَالَ: حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ مُوسَى قَالَ: أَخْبَرَنَا شَيْبَانُ، عَنْ الأَعْمَشِ، عَنْ أَبِي صَالِحٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «إِنَّ غِلَظَ جِلْدِ الكَافِرِ اثْنَتَانِ وَأَرْبَعُونَ ذِرَاعًا، وَإِنَّ ضِرْسَهُ مِثْلُ أُحُدٍ، وَإِنَّ مَجْلِسَهُ مِنْ جَهَنَّمَ كَمَا بَيْنَ مَكَّةَ وَالمَدِينَةِ» هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ غَرِيبٌ مِنْ حَدِيثِ الأَعْمَشِ "
    __________
    بعني ذلك أن عرض مجلسه أكبر من 400كلم
    وإذا وقف سيكون ارتفاعه أكثر من 1000كلم
    وستضرب به الأقمار الصناعية (مسارها 250-700كلم ) في الفضاء لو كان في الدنيا

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 29/07/2017 الساعة 10:14 AM

  8. #8
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    سنن ابن ماجه (2/ 1445)
    4322 - حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ قَالَ: حَدَّثَنَا بَكْرُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ قَالَ: حَدَّثَنَا عِيسَى بْنُ الْمُخْتَارِ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي لَيْلَى، عَنْ عَطِيَّةَ الْعَوْفِيِّ، عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ، عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: «إِنَّ الْكَافِرَ لَيَعْظُمُ حَتَّى إِنَّ ضِرْسَهُ لَأَعْظَمُ مِنْ أُحُدٍ، وَفَضِيلَةُ جَسَدِهِ عَلَى ضِرْسِهِ، كَفَضِيلَةِ جَسَدِ أَحَدِكُمْ عَلَى ضِرْسِهِ»
    __________

    في الزوائد عطية العوفي والرواي عنه ضعيفان. وقد روى مسلم في صحيحه والترمذي بعضه من حديث أبي هريرة.

    [حكم الألباني]
    ضعيف بهذا التمام وصحيح دون قوله وفضيلة

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 13/08/2017 الساعة 10:34 AM

  9. #9
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    شرح السنة للبغوي (15/ 252)

    4417 - وَأَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي تَوْبَةَ، أَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ الْحَارِثِيُّ، أَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَعْقُوبَ، أَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مَحْمُودٍ، أَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الْخَلالُ، نَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ الْمُبَارَكِ، عَنْ حَاجِبِ بْنِ عُمَرَ، عَنِ الْحَكَمِ بْنِ الأَعْرَجِ، قَالَ: قَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ: «يُعَظَّمُ الْكَافِرُ فِي النَّارِ مَسِيرَةَ سَبْعِ لَيَالٍ، ضِرْسُهُ مِثْلُ أُحُدٍ، وَشِفَاهُهُمْ عِنْدَ سُرَرِهِمْ، سُودٌ زُرْقٌ حُبْنٌ مَقْبُوحُونَ».
    قُلْتُ: الحبن جمع الأحبن، وَهُوَ الْعَظِيم الْبَطن، وَيُقَال للَّذي بِهِ السَّقْي: أحبن، وَأم حبين دويبة عَلَى خلقَة الحرباء، عريضة الْبَطن.


  10. #10
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع


    والتهويل في خلق أهل النار انتقل إلى الملائكة

    ففي العظمة لأبي الشيخ الأصبهاني » ذِكْرُ خَلْقِ الْمَلائِكَةِ وَكَثْرَةِ عَدَدِهِمْ

    رقم الحديث: 231


    (حديث مرفوع) حَدَّثَنَا الْوَلِيدُ ، حَدَّثَنَا سَهْلُ بْنُ الْفَرُّخَانِ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي السَّرِيِّ ، حَدَّثَنَا عَمْرُو بْنُ أَبِي سَلَمَةَ ، عَنْ صَدَقَةَ( بن عبد الله السمين منكر الحديث) ، عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ الْمُنْكَدِرِ ، عَنْ جَابِرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ لِلَّهِ عَزَّ وَجَلَّ خلق مَلائِكَةً ، مَا بَيْنَ شَحْمَةِ أُذُنِ أَحَدِهِمْ إِلَى تَرْقُوَتِهِ مَسِيرَةُ سَبْعِ مِائَةِ عَامٍ لِلطَّيْرِ السَّرِيعِ الطَّيَرَان
    "
    /

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 29/07/2017 الساعة 10:01 AM

  11. #11
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع


    والتهويل في الخلق انتقل إلى الحور العين

    ففي مسند الإمام أحمد

    رقم الحديث: 10715
    (حديث مرفوع) حَدَّثَنَا حَسَنٌ , حَدَّثَنَا سُكَيْنُ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ , حَدَّثَنَا الْأَشْعَثُ الضَّرِيرُ , عَنْ شَهْرِ بْنِ حَوْشَبٍ , عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ , قََالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ أَدْنَى أَهْلِ الْجَنَّةِ مَنْزِلَةً , إِنَّ لَهُ لَسَبْعَ دَرَجَاتٍ , وَهُوَ عَلَى السَّادِسَةِ , وَفَوْقَهُ السَّابِعَةُ , وَإِنَّ لَهُ لَثَلَاثَ مِائَةِ خَادِمٍ , وَيُغْدَى عَلَيْهِ وَيُرَاحُ كُلَّ يَوْمٍ بِثَلَاثُ مِائَةِ صَحْفَةٍ وَلَا أَعْلَمُهُ إِلَّا قَالَ : مِنْ ذَهَبٍ فِي كُلِّ صَحْفَةٍ لَوْنٌ لَيْسَ فِي الْأُخْرَى , وَإِنَّهُ لَيَلَذُّ أَوَّلَهُ كَمَا يَلَذُّ آخِرَهُ , وَمِنَ الْأَشْرِبَةِ ثَلَاثُ مِئَةِ إِنَاءٍ ، فِي كُلِّ إِنَاءٍ لَوْنٌ لَيْسَ فِي الْآَخْرِ , وَإِنَّهُ لَيَلَذُّ أَوَّلَهُ كَمَا يَلَذُّ آخِرَهُ , وَإِنَّهُ لَيَقُولُ : يَا رَبِّ , لَوْ أَذِنْتَ لِي لَأَطْعَمْتُ أَهْلَ الْجَنَّةِ وَسَقَيْتُهُمْ , لَمْ يَنْقُصْ مِمَّا عِنْدِي شَيْءٌ , وَإِنَّ لَهُ مِنَ الْحُورِ الْعِينِ لَاثْنَيْنِ وَسَبْعِينَ زَوْجَةً , سِوَى أَزْوَاجِهِ مِنَ الدُّنْيَا , وَإِنَّ الْوَاحِدَةَ مِنْهُنَّ لَيَأْخُذُ مَقْعَدُهَا قَدْرَ مِيلٍ مِنَ الْأَرْضِ " .

    ولا أدري كيف سيكون التعامل معها
    وأي استمتاع سيكون بها إذا كان مقعدها بهذا العرض

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 29/07/2017 الساعة 10:03 AM

  12. #12
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    الناس سيبعثون على خلقة أبيهم آدم عليه السلام

    صحيح مسلم (4/ 2179)


    16 - (2834) حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ، وَأَبُو كُرَيْبٍ، قَالَا: حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ، عَنِ الْأَعْمَشِ، عَنْ أَبِي صَالِحٍ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «أَوَّلُ زُمْرَةٍ تَدْخُلُ الْجَنَّةَ مِنْ أُمَّتِي عَلَى صُورَةِ الْقَمَرِ لَيْلَةَ الْبَدْرِ، ثُمَّ الَّذِينَ يَلُونَهُمْ عَلَى أَشَدِّ نَجْمٍ فِي السَّمَاءِ إِضَاءَةً، ثُمَّ هُمْ بَعْدَ ذَلِكَ مَنَازِلُ لَا يَتَغَوَّطُونَ وَلَا يَبُولُونَ وَلَا يَمْتَخِطُونَ وَلَا يَبْزُقُونَ، أَمْشَاطُهُمُ الذَّهَبُ، وَمَجَامِرُهُمُ الْأَلُوَّةُ، وَرَشْحُهُمُ الْمِسْكُ، أَخْلَاقُهُمْ عَلَى خُلُقِ رَجُلٍ وَاحِدٍ، عَلَى طُولِ أَبِيهِمْ آدَمَ، سِتُّونَ ذِرَاعًا»، قَالَ ابْنُ أَبِي شَيْبَةَ: عَلَى خُلُقِ رَجُلٍ، وقَالَ أَبُو كُرَيْبٍ: عَلَى خَلْقِ رَجُلٍ، وقَالَ ابْنُ أَبِي شَيْبَةَ: عَلَى صُورَةِ أَبِيهِمْ
    __________

    [ ش (على خلق رجل واحد) قد ذكر مسلم في الكتاب اختلاف ابن أبي شيبة وأبي كريب في ضبطه فإن ابن أبي شيبة يرويه بضم الخاء واللام وأبو كريب بفتح الخاء وإسكان اللام وكلاهما صحيح وقد اختلف فيه رواة مسلم ورواة صحيح البخاري أيضا ويرجح الضم بقوله في الحديث الآخر لا اختلاف بينهم ولا تباغض قلوبهم قلب واحد وقد يرجح الفتح بقوله صلى الله عليه وسلم في تمام الحديث على صورة أبيهم آدم أو على طوله]


    وقد بينا المقصود بطول آدم ستون ذراعًا على الرابط التالي

    هل تعلم أن طولك مثل طول أبيك آدم عليه السلام

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 13/08/2017 الساعة 10:36 AM

  13. #13
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: لا تعجب ... ما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب المسرع

    والتهويل امتد إلى طول لسانه


    مسند الإمام أحمد ط الرسالة
    رقم الحديث: 5519
    (حديث مرفوع) حَدَّثَنَا أَبُو النَّضْرِ ، حَدَّثَنَا أَبُو عَقِيلٍ يَعْنِي عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عَقِيلٍ ، عَنِ الْفَضْلِ بْنِ يَزِيدَ الثُّمَالِيِّ ، حَدَّثَنِي أَبُو الْعَجْلَانِ الْمُحَارِبِيُّ ، سَمِعْتُ ابْنَ عُمَرَ ، يَقُولُ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : " إِنَّ الْكَافِرَ لَيَجُرُّ لِسَانَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَرَاءَهُ قَدْرَ فَرْسَخَيْنِ ، يَتَوَطَّؤُهُ النَّاسُ " .

    وروي في مسند عبد بن حميد في الموسوعة
    رقم الحديث: 868
    (حديث مرفوع) حَدَّثَنِي ابْنُ أَبِي شَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا هَاشِمُ بْنُ الْقَاسِمِ ، حَدَّثَنَا أَبُو عَقِيلٍ ، عَنِ الْفَضْلِ بْنِ يَزِيدَ الثُّمَالِيِّ ، حَدَّثَنَا أَبُو عَجْلانَ الْمُحَارِبِيُّ ، قَالَ : سَمِعْتُ ابْنَ عُمَرَ ، يَقُولُ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، يَقُولُ : " إِنَّ الْكَافِرَ لَيَجُرُّ لِسَانَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَرَاءَهُ قَدْرَ فَرْسَخَيْنِ ، يَتَوَطَّؤُهُ النَّاسُ
    " .

    وروي فس شعب الإيمان للبيهقي في الموسوعة
    رقم الحديث: 375
    (حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الْحَافِظُ ، ثَنَا أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ بَالَوَيْهِ إِمْلاءً ، ثنا أَبُو بَكْرٍ مُحَمَّدُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ مُرَبَّعٍ الْحَافِظُ بِبَغْدَادَ ، ثنا يَحْيَى بْنُ مَعِينٍ ، ثنا مَرْوَانُ بْنُ مُعَاوِيَةَ الْفَزَارِيُّ ، ثنا الْفَضْلُ بْنُ يَزِيدَ الثُّمَالِيُّ ، عَنِ ابْنِ الْعَجْلانِ الْمُحَارِبِيِّ ، قَالَ : سَمِعْتُ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ ، يَقُولُ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ الْكَافِرَ لَيَجُرُّ لِسَانَهُ فَرْسَخَيْنِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ يَتَوَطَّأَهُ النَّاسُ " .

    في الشاملة : إسناده ضعيفاً. أبو العجلان المحاربي، ترجم له البخاري في "الكنى" (560) ، وابنُ أبي حاتم في "الجرح والتعديل"9/420، والمِزي في "تهذيب الكمال"1/8134- 82، ولم يذكروا في الرواة عنه غير حميد بن أبي غنية، والفضلِ بنِ يزيد الثمالي، وذكر ابنُ حجر في " التهذيب"12/166 قول العجلي فيه: شامي، تابعي ثقة، ولم نجده في مطبوع "ثقات"العجلي، وقال الذهبي في "الميزان" و"المغني": مجهول، وبقية رجاله ثقات. وأبو عقيل عبد الله بن عقيل: هو الثقفي.
    في موسوعة الحديث : عبد الله بن عقيق : صدوق حسن الحديث. وأبو عجلان المحاربي : مقبول

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 13/08/2017 الساعة 10:37 AM

  14. #14
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: الفهم الخاطئ لما بين منكبي الكافر مسيرة ثلاثة أيام للراكب جر إلى سلسلة أخطاء

    هكذا نرى أن فهم منكبي الكافر الفهم الخاطئ
    جر إلى سلسلة من الأخطاء والتهويلات والمنكرات
    التي تنافى العقل والنقل
    وينخدع بها الضعفاء
    ويحبها أصحاب الأهواء
    ولا حول ولا قوة إلا بالله

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 29/07/2017 الساعة 10:10 AM

  15. #15
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: منكبي الكافر : النار والحميم يطوفون بينهما .. وليس الكتفين

    أرجو من الله تعالى أن يمكنني
    من جمع هذه المسائل التي نشرت والتي سأنشرها
    في كتاب اسمه "العقيدة النقية"


  16. #16
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15
    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 15/08/2017 الساعة 12:11 PM

  17. #17
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,854
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: منكبي الكافر في الآخرة: النار والحميم يطوفون بينهما .. وليسا كتفيه


+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 1

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •