آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: بأي سرقة اتهم إخوة يوسف، أخاهم ؟!

  1. #1
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي بأي سرقة اتهم إخوة يوسف، أخاهم ؟!

    بماذا اتهم إخوة يوسف، أخاهم بأنه سارق ؟ !

    عندما يغمض علينا أمر آية أو قصة متعلقة بأهل الكتاب،
    فما أسرع من أن نلجأ للإسرائيليات، ونترك دراسة ما ورد في القرآن،
    أو نحاول الوقوف على فهم الألفاظ من دراسة اللغة التي نزلت بها،
    لقد نزل القرآن ليهدي المؤمنين ويحميهم من الضلالات،
    ويطهر سير الأنبياء مما لحق بها من الباطل،
    ولم ينزل القرآن ليجعل المؤمنين فرقتان أو فرق،
    كل فرقة تؤمن فقط بالنبي الذي أرسل إليها،
    فلما أرسل عيسى عليه السلام لبني إسرائيل،
    آمنت به طائفة، وكفرت طائفة، فصاروا طائفتين،
    ولما جاء محمد لتوحيد الناس جميعًا، آمنت به طائفة،
    وكفر به من الطائفتين ، فصاروا ثلاث طوائف،
    كل له كتابه. وما هذا الذي أراده الله لهم،
    ولو كانت الطائفة الأولى باقية على الحق، وحفظت كتابها،
    لما أرسل الله رسولا بكتاب لهم، ولما زاد على الكتاب ليفي حاجاتهم،
    وجاء الثالث، ولو كان السابقون حافظوا على دينهم وكتبهم،
    وكان ما عندهم صالحًا للجميع إلى يوم الدين،
    لما جاء النبي الخاتم الأخير، ولما نزل القرآن ليوحد المؤمنين جميعًا.
    ويهيمن على كل الكتب ويغني عنها،
    لأنه نزل بكلمات الله، وكلمات الله لا سلطة لأحد على إلغائها أو تحريفها،
    فما يذكر في القرآن يفهم بالقرآن وسنة النبي، وبالعربية التي نزل بها القرآن،
    واتهام إخوة يوسف ليوسف بالسرقة يفهم من القرآن وباللغة العربية،
    وأريد أن أفهمه بعيدًا عن الإسرائيليات
    فقولهم إنه سرق صورة أو صنمًا لجده من جهة أمه،
    هو اتهام لأمه بأنها بنت مشرك وأنها ليست من عائلة كريمة موحدة
    وقولهم كان يسرق من مال أبيه ويتصدف به على الفقراء ..
    فهو اتهام ليعقوب عليه السلام بالبخل ... وكان أصغر من أن يفعل ذلك.
    وقولهم إن عمته ألبسته نطاقًا ورثته ثم اتهمته بالسرقة لتسترقَّه بسرقته،
    وإبقائه عندها بعد إبداء يعقوب عليه السلام رغبة قوية في استرداده منها
    قبل أن يعود إليه بعد وفاتها.

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 07/06/2018 الساعة 06:37 PM

  2. #2
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: بماذا اتهم إخوة يوسف، أخاهم بأنه سارق

    ما هي السرقة ؟
    وما أثرها على السارق والمسروق ؟ .


    مادة "سرق" مستعملة في سلب شيء خفية فيقوى به السارق، ويضعف به المسروق،
    ويكون ذلك في المال، وفي النظر، والسمع، والقوة، والخلقة، والغلظة، والحرية. والمكانة والمحبة.
    فالسرقة في المال: السارق عند العرب من جاء مُسْتَتِراً إلى حِرْزٍ فأخذ منه ما ليس له،
    والسرقة في النظر والسمع والحديث:
    المُسارَقة والاسْتِراق والتَّسَرُّق: اختلاس النظر والسمع؛
    وهو يُسارِقُ النَّظَرَ إليه، أي: يَطْلُبُ غَفْلَةً لِيَنْظُرَ إليه.
    والسرقة في القوة : سَرِقَت مفاصلُه وانْسَرَقتْ: ضَعُفت؛
    وانْسَرَقَ: فَتَرَ وضَعُفَ، في قُواه انْسِراق، الانْسِراقَ الفتور والضعف
    والسرقة في الصوت: ويقال للصوت الفاتر الضعيف مسروق
    والسرقة في الخلق والأعضاء :
    المُسْتَرِقُ: الناقِصُ الضَّعيفُ الخَلْقِ، ومُسْتَرِقُ العُنُقِ: قَصيرُها. كأنه سلب بعض عنقه أو من بعض اعضائه
    والسرقة في الغلظة :
    السَّرَقُ، مُحرَّكةً: شُقَقُ الحَريرِ الأبْيَضِ، أو الحَريرُ عامَّةً، وقيل: هو أجوده، واحدته سَرَقة؛
    كأنه سرق من غلظه فلم يبق منه إلا هذه الرقة التي عليها الحرير.
    والسرقة للحرية :
    السَّوارق: الجوامع (القيود) وقيل: السَّوارِق مَسامير في القيود. تسرق حرية المقيد بها.
    والسرقة في القول والشعر:
    يقال لسارِق الشِّعْر سُراقة. يقوي شعره بما سرق من شعر غيره لفظًا أو معنىً
    والسِرْقينُ، مُعَرَّبُ: سِرْكين. الدمن (روث البهائم) وهو ما أخرجته البهائم من بطونها وتخلت عنه، وقد يكون عربيًا؛ لأنه يؤخذ ويجعل مع التربة فيقوى به نبات الأرض.
    السرقة أنواع ولا تقف على المال فقط ... وهي تقوي السارق وتضعف المسروق.


  3. #3
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: بماذا اتهم إخوة يوسف، أخاهم بأنه سارق

    في قراءة لابن عباس (سُرِّق) أي أنه لم يسرق ولكنه جعل في وضع السارق،

    ولعل ذلك مبني على حرص العزيز على إحضاره معهم، وأنهم رأوا اهتمامه به،
    وجعلهم يحكمون عليه قبل معرفته، حتى يقطع عليهم السبيل في استرداده،
    فأحسوا بهذه المكيدة، ولم يصرحوا بها، خشية المواجهة مع العزيز،
    فقالوا عن يوسف بأنه "سُرِّق" والمقصود أخو يوسف.
    ولعل ذلك إشارة لفعل عمة يوسف إن صحت هذه القصة.
    ولكن هذا القول عن يوسف أنه "سُرِّق" تبرئة له ،
    فكيف يغضب منهم يوسف ويقول لهم : {أنتم شر مكانًا والله أعلم بما تصفون}
    حتى لو فهم أنهم يتهمونه بمكيدة السرقة. فذلك يضعف هذه الرأي ..
    وقراءة (سُرِّق) هي قراءة بيان للمعنى وليس من القراءات المتواترة، وهي دالة على أنهم قد أحسوا بأن الأمر مدبر، ولكن لا يستطيعون المجاهرة بذلك لما فيه اتهام العزيز، وما يترتب على هذا الاتهام من مشقة ستقع عليهم.

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 07/06/2018 الساعة 12:07 PM

  4. #4
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: بماذا اتهم إخوة يوسف، أخاهم بأنه سارق

    أما إن كانت السرقة من يوسف وأخيه في الفعلين، ففيه ثلاثة آراء؛


    لما اتهم إخوة يوسف أخاهم يوسف الذي لم يكن حاضرا ولا يعرفه عزيز مصر الذي يجهلون حقيقته
    فما الذي دفعهم لإقحام ذكر يوسف في سرقة أخيه ... إن لم يكن هناك سببًا لهذا الإشراك !!!
    الأول :
    أن يوسف أراد بفعلته البقاء عند عمته هربًا من إخوته (إن صحت)،
    وأن أخاه فعل فعلته ليبقى عند العزيز هربًا من البقاء مع إخوتهن.
    ولإحساسهم بالتقارب بينهما وحفاوته واهتمامه أكثر منهم.
    وأنه قد ظهر على أخيهم رضاه ببقائه عند عزيز مصر، وان لم ينكر التهمة ويدفعها عن نفسه،
    وسرور عزيز مصر أنه وجد السقاية في رحله دون غيره،
    الثاني: أن يوسف استحوذ على حب أبيه فحبسه عنده ومنع خروجه معهم،
    وأن أخاه استحوذ على حب العزيز فأراد أن يبقيه عنده بالحيلة التي كانت.
    والثالث : وهو ما أرجحه؛
    أن يوسف قد سرق مكانتهم السابقة عند أبيهم، قبل ميلاد يوسف وأخيه،
    فأوجد ذلك ضغينة في قلوبهم، إلى الحد الذي فكروا في قتله؛
    : { إِذْ قَالُواْ لَيُوسُفُ وَأَخُوهُ أَحَبُّ إِلَى أَبِينَا مِنَّا وَنَحْنُ عُصْبَةٌ إِنَّ أَبَانَا لَفِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ {8} اقْتُلُواْ يُوسُفَ أَوِ اطْرَحُوهُ أَرْضًا يَخْلُ لَكُمْ وَجْهُ أَبِيكُمْ وَتَكُونُواْ مِن بَعْدِهِ قَوْمًا صَالِحِينَ {9} يوسف.
    فكان وجوده بينهم شقاء لهم، واستمر ذلك بعد التخلص منه،
    فلم ينس يعقوب ابنه وظل في شوق وانتظار لعودته؛
    : { وَلَمَّا فَصَلَتِ الْعِيرُ قَالَ أَبُوهُمْ إِنِّي لَأَجِدُ رِيحَ يُوسُفَ لَوْلاَ أَن تُفَنِّدُونِ {94} قَالُواْ تَاللّهِ إِنَّكَ لَفِي ضَلاَلِكَ الْقَدِيمِ {95} يوسف.
    وأن أخا يوسف بسرقته، أوقعهم في شقاء جديد، وسرق منهم مكانتهم عند العزيز الذي رد لهم بضاعتهم، وحرجهم من العودة إليه بعد فعلة أخيهم.
    وشقاء وسواد وجه ينتظرهم بعد عودتهم لأبيهم؛ ما جعلهم يطلبون افتدائه بأحدهم، ورفض أكبرهم العود لأبيهم؛
    : { قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ إِنَّ لَهُ أَبًا شَيْخًا كَبِيرًا فَخُذْ أَحَدَنَا مَكَانَهُ إِنَّا نَرَاكَ مِنَ الْمُحْسِنِينَ {78} يوسف.
    : { فَلَمَّا اسْتَيْأَسُواْ مِنْهُ خَلَصُواْ نَجِيًّا قَالَ كَبِيرُهُمْ أَلَمْ تَعْلَمُواْ أَنَّ أَبَاكُمْ قَدْ أَخَذَ عَلَيْكُم مَّوْثِقًا مِّنَ اللّهِ وَمِن قَبْلُ مَا فَرَّطتُمْ فِي يُوسُفَ فَلَنْ أَبْرَحَ الأَرْضَ حَتَّىَ يَأْذَنَ لِي أَبِي أَوْ يَحْكُمَ اللّهُ لِي وَهُوَ خَيْرُ الْحَاكِمِينَ {80} يوسف.
    فالسرقة منهما سرقة مكانة ومحبة، كل من أبيهم والعزيز،
    وسرقة الهناء والاستقرار لهم عند أبيهم وعند العزيز.
    فالسرقة لم تكن مادية إذا ابتعدنا عن الإسرائيليات
    بل هي سرقة معنوية

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 07/06/2018 الساعة 08:41 PM

  5. #5
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: بماذا اتهم إخوة يوسف، أخاهم بأنه سارق

    ورأي آخر في التفاسير أنهم قد كذبوا في قولهم باتهامهما بالسرقة،
    وأشركوا يوسف مع أخيهم لبيان أن نزعة عرق قد جمعتهم على خلق واحد لأنهما من أم أخرى ،
    لتبرئة أنفسهم من خلق أخويهم، وأنهم ليسوا مثلهم وليسوا على خلقهم،
    ليبقوا لهم وجهًا بالعودة إلى مصر والعزيز
    والله تعالى أعلم.


  6. #6
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: بأي سرقة اتهم إخوة يوسف، أخاهم بأنه سرق؟!

    يسعدني ويسرني أن أجد تفاعلا وردودًا على ما أكتبه
    فأنا لست كاتبًا صحفيًا ، ولا كاتب قصص وروايات
    ما يكون لي فيه قول وخاصة في الدفاع عن آيات الله أو السنة أو عن أنبياء الله،
    أنشره من أجل الفائدة وعدم كتمان العلم
    وإن كان هناك تنبيه حق أخذنا به فالرجوع إلى الحق أولى من الانتصار للنفس والتمادي في الباطل
    وما أكتب قد يكون موضع اهتمامي ودراستي له منذ سنوات
    ولكن لا أنشره إلا بعد ما يستقر فهمه لدي ولا أرى ما يعارضه.
    فليس مما اكتبه من الخواطر الطارئة وأحب أن امتع القراء بها
    كل ما أكتبه مسؤول غدًا عنه .. وحجتي التي لا أرى نقيضًا لها هي التي تدافع عني

    في أحد المواضيع هاجمني دكتور مشهور من مجمع اللغة العربية في دمشق هجومًا شرسًا
    ومن يقرأ رده يرى أنه أبطل كل كلامي ونسفه ... وقفل على الموضوع وخرج منه
    ولما رددت عليه كان بعد ست أو سبع مشاركات
    فدخلت على رده وكتبت ملاحظة .... الرد على قول الدكتور بعد المشاركة رقم كذا
    ولم يرد هو على ردي عليه .. أبدًا
    ولكنه دخل مرة أخرى على رده وحذف التنبيه الذي وضعته
    حتى لا يقرأ أحد ردي عليه
    مع اني أملك الصلاحية بحذف مشاركته كلها
    لكني لم أفعل
    فمن حقه الرد وقد نشرت قولي على العامة، ومن حقي أن أبين له اللبس الذي وقع عنده لما كان هذا الرد منه

    وأحد الإخوة العلماء المتخصصين في التفسير
    رد على هذا الموضع عن طريق الواتس أب
    وبعض الردود تكون حادة أو فيها حدة
    لكنه أمر قد تعودت عليه؛
    والنقل كما هو من غير زيادة أو نقصان مع الاحترام والتقدير لصاحبه؛
    [هذا فهم يتجاهل السياق والدلالات اللغوية وهو أبعد ما يكون عن الصواب وفيه جرأة على النص ولا يشفع له بهرجة استعراض الدلالات اللغوية لكلمة سرڨ فإنها لا تعني شيئاً لمعنى الآية وحسبنا أن القرآن يخبر عن موقف حصل بين يوسف وإخوته يدل بسياقه على بطلان قولهم وهو ما يدل عليه رد يوسف والله اعلم]

    وهذا الرد من الدكتور قد لا يكون منه وحده ... بل من كثيرين لا يسمعونا رأيهم
    فأحببت أن أعرضه على الجميع

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 07/06/2018 الساعة 12:39 PM

  7. #7
    باحث إسلامي في علوم القرآن واللغة الصورة الرمزية أبو مسلم العرابلي
    تاريخ التسجيل
    26/04/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    2,850
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي رد: بأي سرقة اتهم إخوة يوسف، أخاهم بأنه سرق؟!

    أولاً : ذكرت في بداية القول ثلاثة أقوال مردها الإسرائليات،
    وذكرت قراءة ابن عباس "سُرِّق" وأثرها في بيان جانب آخر في فهم الحوار بينهما
    وذكرت ثلاثة آراء أخرى في فهم مدلول قوله "فقد سرق أخ له من قبل"
    وذكرت القول بتكذيبه لهم في قول المفسرين
    فهذه ثماني وجهات نظر لفهم القول من باب الوقوف على حقيقة اتهامهم ليوسف عليه السلام
    حتى يكون المرء على بصيرة في الدلالة ... ويكون الترجيح لأقواها
    وثانيًا : أن استعراض ما ورد في في مادة "سرق" باختصار دون الشواهد من أبيات الشعر وغيره،
    هو منهج اتبعه منذ ثلاثين سنة، وهو فقه استعمال الجذور،
    وقد عرفته بانه العلم الذي يعرف به سبب تسمية المسميات بأسمائها، ويحدد الأفعال بما يميزها عن المترادفات لها
    فالاسم او الفعل ليس عندي كلمة يتيمة بلا أصل،

    فأنا اتناول فهمه من باب أصله، والعائلة الجذرية له. أي من مادته اللغوية.
    فهذه ليست بهرجة لغوية .. فهي للوصول إلى استعمال الجذر الذي يفسر كل المشتقات والمبنيات منه.
    فالسرقة ليست موقوفة على الأشياء المادية ؛ منها المادي ومنها المعنوي؛

    فقوله تعالى : {وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُواْ أَيْدِيَهُمَا جَزَاء بِمَا كَسَبَا نَكَالاً مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ {38} المائدة.
    ففي هذه الآية السارق والسارق لأشياء مادية، لأن اليد التي أمر بقطعها لا تمتد إلا لأشياء مادية. ولا يجوز قطعها في غير ذلك.
    وليست السرقة المادية هي الأصل والباقي قياسًا عليه،
    وإن كانت الأمور المعنوية تفهم بقياسها على الأمور المادية المحسوسة،
    فالاستعمال الجذري هو الأصل وجرى الاشتقاق منه في سرقة الأشياء المادية وغير المادية.
    وثالثًا : أن قول يوسف عليه السلام : { وَاللّهُ أَعْلَمْ بِمَا تَصِفُونَ {77} يوسف. ليس فيه نفي، وليس في إقرار لقولهم.
    فرد الأمر إلى الله في أمرين؛
    : في معرفة قصدهم في قولهم : { فَقَدْ سَرَقَ أَخٌ لَّهُ مِن قَبْلُ }
    : وفي صحة ما يقولون. .. فقد يكون قولهم كذبًا.لا صحة له.
    ورابعًا : أن المشكلة بين يوسف وإخوته في مقامه عند أبيهم؛
    : {إِذْ قَالُواْ لَيُوسُفُ وَأَخُوهُ أَحَبُّ إِلَى أَبِينَا مِنَّا وَنَحْنُ عُصْبَةٌ إِنَّ أَبَانَا لَفِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ {8} يوسف.
    : {يَخْلُ لَكُمْ وَجْهُ أَبِيكُمْ وَتَكُونُواْ مِن بَعْدِهِ قَوْمًا صَالِحِينَ {9} يوسف.
    فمقام يوسف عند أبيه مقام محمود، ودلالته حبه له
    ومقامهم عند أبيهم مقام مذموم، والدليل قولهم، وتحذير يوسف منهم
    : {قَالَ يَا بُنَيَّ لاَ تَقْصُصْ رُؤْيَاكَ عَلَى إِخْوَتِكَ فَيَكِيدُواْ لَكَ كَيْدًا {5} يوسف.
    وفعلهما السيء مع أخيه من بعده
    : {قَالَ إِنِّي أَنَاْ أَخُوكَ فَلاَ تَبْتَئِسْ بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ {69} يوسف.
    وفعلهم من قبل بيوسف وإلقائه في غيابة الجب،
    وما سببوه من حزن كبير لأبيهم من قبل وبعد ذلك حتى ابيضت عيناه من الحزن.
    فلذلك قال هم : {قَالَ أَنتُمْ شَرٌّ مَّكَانًا }،
    مع أنهم لم يكونوا السارقين، وجعلهم شرًا مكانًا من المتهيمن بالسرقة عندهم.
    فهم في مقام سيئ ، ويوسف وأخوه في مقام حسن لم يكن منهم أي أذًا لأبيهم.
    وجوهر الخلاف بين يوسف وإخوته هو في المكانة عند أبيهم
    وهذا ما رجحته في سرقة المكانة منهم عند أبيهم من يوسف من قبل
    وأكمل ذلك الأخ الثاني ليوسف واللغة محتملة لكل ذلك
    وخامسًا : أن يوسف لما أدرك فقرهم في أول قدوم لهم ولعل ما أحضروه كل ما يملكون، وقد لا يعودون إليه؛
    : {وَقَالَ لِفِتْيَانِهِ اجْعَلُواْ بِضَاعَتَهُمْ فِي رِحَالِهِمْ لَعَلَّهُمْ يَعْرِفُونَهَا إِذَا انقَلَبُواْ إِلَى أَهْلِهِمْ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ {62} يوسف.
    ولما رجعوا في المرة الثانية اشتروا بها مرة ثانية، فكانت إعانة كبيرة لهم.
    وفي المرة الثالثة لم يحضروا شيئًا ثمينًا يسدون به حاجتهم للطعام لشدة فقرهم؛
    : {فَلَمَّا دَخَلُواْ عَلَيْهِ قَالُواْ يَا أَيُّهَا الْعَزِيزُ مَسَّنَا وَأَهْلَنَا الضُّرُّ وَجِئْنَا بِبِضَاعَةٍ مُّزْجَاةٍ فَأَوْفِ لَنَا الْكَيْلَ وَتَصَدَّقْ عَلَيْنَآ إِنَّ اللّهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ {88} يوسف.
    فوضعهم في موضع السرقة والإفساد يحرمهم من صلة العزيز وهم في أشد الحاجة لهذه الصلة وميرة أهلهم من خير مصر.
    فأرادوا تبرئة أنفسهم من ارتداد فعل السرقة عليهم وأن من سرق هم إخوة من أم أخرى
    ومسألة سرقة المكانة عند أبيهم وعند العزيز أكبر عندهم من مسألة السرقة المادية
    والله تعالى أعلم

    التعديل الأخير تم بواسطة أبو مسلم العرابلي ; 07/06/2018 الساعة 06:34 PM

+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •