آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: التطبيع مع الرداءة والإنحدار الأخلاقي في برنامج مع علاء بقلم فردوس بوغطاس

  1. #1
    أستاذ بارز الصورة الرمزية الناصر خشيني
    تاريخ التسجيل
    28/09/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    259
    معدل تقييم المستوى
    12

    Wataicon3 التطبيع مع الرداءة والإنحدار الأخلاقي في برنامج مع علاء بقلم فردوس بوغطاس

    أثارت حلقة برنامج "مع علاء" بتاريخ 16/11/2018 جدلا واسعا في صفوف مستعملي الشبكات الاجتماعية.. بين معجب ومستاء..

    أنا عن نفسي صٌدمت .. نعم صدمت بعد أن فتحت رابط الحلقة على موقع يوتيوب.. صٌدمت لأن ما شاهدته كارثي بكل المقاييس..

    صٌدمت بالمنحى الخطير الذي اتخذه البرنامج بشكل خاص والقناة بشكل عام .. منحى مطبّع مع كل أشكال البذاءة والإنحدار الأخلاقي والقيمي .. هذا ليس بغريب .. ولكن الجديد هو التطبيع مع كل مشاهد الأخونة والأفغنة .


    * تحاصرنا مشاهد التطبيع في قناة الفهري من خلال صورة "المرأة" المختبئة وراء ما يسمى ب "اللباس الشرعي" ... والقفازات السوداء .. أو من خلال صورة "الرجل" السلفي الملتحي مع شارب محلوق .. والقميص الأفغاني والحذاء الرياضي ال Nike والسروال الرياضي .. ذاك المزيج الغريب بين ثقافات غير متجانسة.. أو من خلال ذلك المعجم المستعمل من طرف الضيفين .. معجم ملغم بالقنابل الموقوتة ..المؤجل تفجيرها ..


    تطبيع واضح وجلي ولا يستحق نباهة كبيرة ولا مجهودا فكريا ..وتسويق مدروس وغير اعتباطي لصورة طالما كانت دخيلة على نمطنا المجتمعي.. بل صورة تهدد المشروع المدني الحداثي في العمق..


    * تطبيع آخر سوقت له الحلقة بوضوح .. تطبيع لا يقل أهمية وخطورة عن سابقه .. وهو التطبيع مع الهمجية من خلال التسويق المقصود والمدروس للصورة الجميلة والوردية لمهنة "النصّاب" أو التاجر المتجول المنتصب فوضويا في الشوارع.. والكل يعلم مدى خطورة الإنتصاب الفوضوي كعدو اول للإقتصاد الوطني .. هذا الإنتصاب الذي يتغذى من التهريب هو أهم ركائز الإقتصاد الموازي الذي يمثل أكثر من 50% .. هذا الإقتصاد دمر الدولة وهو مرتبط رأسا بالتهريب.. هو معاد لكل أجهزة الدولة والقوات المسلحة ..

    مهنة "النصًاب" رغم مايشكله من تهديد وخطورة على الإقتصاد ورغم خطورتها على صحة المواطن بآعتبارها ترويجا لكل السلع غير الخاضعة للرقابة الصحية ومجهولة المصدر .. إلا أن البرنامج قدمها للمشاهد كمهنة مغرية .. مدرّة لمداخيل وافرة و رزقها غزير وواسع .. والنصاب قادر على توفير حاجيات عائلته الكبيرة وقادر على توفير اللحوم بشكل يومي وقادر حتى على إهداء زوجته ساعة باهضة الثمن ومصوغا.. ناهيك عن قدرته على ترسيم أبنائه في مؤسسات تربوية خاصة.
    دون أن ننسى كرم النصاب ..
    تصوير مغر لمهنة خارجة عن النواميس والقوانين في ظل واقع تشغيل بائس ونسب بطالة قياسية وخيارات حكومية فاشلة .. تصوير يرتقي لدس السم في العسل.



    نموذج المرأة الذي تم التسويق له بحرص .. المرأة الخاضعة والتابعة (la femme soumise) .. هي في الحقيقة لا تمت بصلة للمرأة التونسية المستقلة بذاتها .. الكفءة والمتألقة في كل مجالات الحياة .. المرأة التي يحتذى بها في العالم. المرأة المساوية للرجل في الحقوق والواجبات.. المرأة المشاركة في الحياة السياسية والشأن العام ..

    * تطبيع آخر سوقت له الحلقة بوضوح وبصراحة .. العنف المادي والمعنوي المسلطين على المرأة.. و رضا تام بالعنف من مرآة خاضعة ..
    مرأة سعيدة بتعرضها للصفع من قبل زوجها السلفي .. سعادة تتحول إلى شعور بالإمتنان لهذا الزوج وزوجته اعتبار العنف دليل على الحب ومحبذ اذا كان سيساعدها على تحسين سلوكها ..
    عنف آخر تم الترويج له .. عنف الأب الذي لا يتردد في ضرب ابنته كلما اشتكت من زوجها ..

    * سوًقت الحلقة أيضا للتخلف و الجهل والبؤس..
    كان مقدم البرنامج يتوجه بالسؤال للضيفة كلما استرسلت في الحديث عن إنجابها لأبنائها : (هل كان عرڨوبه باهي؟) يعني هل كان قدومهم طالع خير ؟؟

    تونس بعد كل المسار النضالي على مدى عقود في سبيل التقدم والتطور والرقي .. وبعد كل ما قام به مناضلوها في الحركة الوطنية من مجهود وبعد كل ما قدموه من تضحيات.. نراها اليوم تٌسرق من أبنائها

    وهذا طبعا اسوء أشكال التطير والتعلق بالغيبي .. وهو تحميل مسؤولية الوضع الاقتصادي التعيس لأطفال لا ذنب لهم سوى صدفة لعينة وضعتهم في مجتمع مهرول بأقصى سرعة بآتجاه الهاوية.

    هذا البرامج وفي خطوة تصعيدية .. صار يطبع مع كل أشكال الهمجية بكل وقاحة .. في انسجام تام مع المشهد العام للبلاد .. الحكومة بدورها صارت تتباهى بالتطبيع مع الكيان الصهيوني.. جهارا نهارا .. وبكل ثقة ..
    اما الإرهابيون امثال ڨعلول فقد صاروا وزراء وكتاب دولة في الحكومة في إدارات هامة و حساسة كوزارة الشباب.. وزارة تكتسي قيمة وزارة سيادية نظرا لأهميتها في الظرف الراهن.

    وتخطو خطوات واسعة وسريعة نحو الأخونة والأفغنة والفوضى والإنحطاط.


  2. #2
    مشرف المنتدى الفرنسي و الترجمة الأدبية و ترجمة الشعر
    عضو القيادة الجماعية للجمعية
    الصورة الرمزية Edward Francis
    تاريخ التسجيل
    01/05/2007
    المشاركات
    465
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي رد: التطبيع مع الرداءة والإنحدار الأخلاقي في برنامج مع علاء بقلم فردوس بوغطاس






    السيد/ الناصر خشيني

    تحية

    من فضلك ضع رابط الحلقة أو الحلقات المشار إليها في المقال حتى يتسنى للقراء المقارنة و الربط بين ما هو مكتوب و مرئي.

    دمتم

    Edward Francis

    19/11/2018


  3. #3
    أستاذ بارز الصورة الرمزية الناصر خشيني
    تاريخ التسجيل
    28/09/2007
    العمر
    63
    المشاركات
    259
    معدل تقييم المستوى
    12

    افتراضي رد: التطبيع مع الرداءة والإنحدار الأخلاقي في برنامج مع علاء بقلم فردوس بوغطاس

    https://www.youtube.com/watch?v=Ee_LTCZOT9s&t=2928s رابط البرنامج اليك سيدي الكريم من طلبت ذلك مع التحية والتقدير


+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 2

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •