حبيبتي
مرت من هنا ذات صباح، قوية، عفية كأنها إعصار، وحلوة كأنها قمر .
قبلتها سبعاً فلم تبادلني القبل وفرشت لها عباءتي لتنام في أحضاني، لكنها غافلتني وهربت مع محتال أخذ أموالها وخلع ملابسها، وهتك سترها ،وأنا العاشق الذي أمضه الانتظار.
——-
M.M