حقيقة يأجوج ومأجوج بعيدًا عن الخرافات
بالأدلة الشرعية من الكتاب والسن
وترك الأساطير التي أشيعت عنهم
وما ورد عنهم في المصادر القديمة أو الحديثة
وعند أهل الكتاب والباحثين عنهم