Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2968
شارك في أكبر هجوم ثقافي على الأمة - الصفحة 2

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

مشاهدة نتائج الإستطلاع: هل تؤيد شن هجوم ثقافي على الأمة؟

المصوتون
63. أنت لم تصوت في هذا الإستطلاع
  • نعم أؤيد

    51 80.95%
  • لا أؤيد

    12 19.05%
+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 8 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 160

الموضوع: شارك في أكبر هجوم ثقافي على الأمة

  1. #21
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    18/05/2007
    المشاركات
    2
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    أحبتي

    ما أجملكم وأنتم تصرون على توحيد الشرايين الثقافية العربية
    نعم، يجب أن تجتمع كل تلك الشرايين في قلبٍ واحد إسمه (الأمة).

    ألم يكن في خاطر أحدكم أن نطلق حدثاً ثقافياً مدويّاً يهز الأقطار العربية
    ويحظى بشرف ومتابعة أحد ملوك الدول التي ستوافق على استضافة هذا الحدث!

    ثقافة الروح + ثقافة العقل + ثقافة الوجود= مظلة من يا ترى؟؟

    فلنعصف بالأفكار المدويّة التي ستنجب حدثاً صارخاً يتحدث عنه الشرق والغرب؟

    ما رأيكم في جمع الباحثين المستشرقين حول العالم، واستضافتهم في برنامجٍ تُسجّل حلقاته
    في كل عاصمة عربية، ويحظى بتركيز إعلامي صاخب لا إرادي!!

    هذه فكرة واحدة..

    هلموا يا قوم بأفكاركم فنحن من يصنع التغيير.


  2. #22
    عـضــو الصورة الرمزية نصرالمصري
    تاريخ التسجيل
    07/09/2007
    العمر
    44
    المشاركات
    93
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
    اولا ما هي الاهداف الرحوة من الحركة ( حركة التحرير ) ؟ عندما نعرف ما نريد سوف نبدا بداية قوية علي ارض صلبة
    ثانيا القلم هو سلاحنا و الكلمه هي زخيرتنا فلابد ان نستخدمه عند الضروره - وهاهي الضرورة - الحركة فيا اصحاب القلم الثائر و الكلمة الجرئية شاركونا لنصنع عرب جديد حر
    والله الموفق

    [SIGPIC][/SIGPIC]( اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكـرام )
    ( لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير ، اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ولا ينفع ذا الجد منك الجد ) .

  3. #23
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    03/10/2007
    المشاركات
    296
    معدل تقييم المستوى
    13

    Qesah مشروعاّ للبعث الحضارى

    مشروعاّ للبعث الحضارى بدلا من الهجوم الثقافى(1)
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    من المفضل أن نعمل معاّ من أجل وضع مشروعاّ متكامل للبعث الحضارى للأمة ، ويتكون هذا المشروع من الأتى :

    - وضع رؤية متكاملة للبعث الحضارى للأمة يجيب على السؤال : ما هو تصورنا لأنفسنا مستقبلاّ؟
    - تشخيص الأمراض التى تنخر فى جسد الأمة ، ومعرفة المعوقات التى تقف فى طريق تحقيق الرؤية المستقبلية ، والعمل بكل الطرق والأساليب لإزالتها ( وربما كان الهجوم عنصراّ هنا) .
    - التفكير فى الخطط ، ووضع الأليات لإستبدال الرؤية الجديدة بالوضع الراهن .
    - الإيمان بهذا المشروع بعد معرفة الوقت و المجهود والتضحيات المطلوبة لتحقيقه .

    مع تحياتى ،

    أ. د. م. عبد الحميد مظهر


  4. #24
    المؤسس الصورة الرمزية عامر العظم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    المشاركات
    7,844
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    الدكتور الفاضل عبد الحميد مظهر،
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
    أحييك على تفاعلك. وأود أن أسألك بضعة أسئلة، إن تكرمت، لمزيد من الاستيعاب والتلاقح الفكري والعصف الذهني:

    • هل اطلعت على بيان النهضة الثقافية الذي أصدرته الجمعية بتاريخ 1 يونيو/ حزيران، 2006 المنشور ضمن أخبار الجمعية..؟
    http://arabswata.org/site/news/105.html

    • هل مشروع البعث الحضاري الذي تتحدث عنه أعلاه يختلف عن بيان النهضة الثقافية في نظرك؟

    • ماذا يحتاج مشروع البعث الحضاري لينطلق؟

    • ألا نحتاج إلى خطوات ميدانية على الأرض الآن؟


    رئيس جهاز مكافحة التنبلة
    لدينا قوة هائلة لا يتصورها إنسان ونريد أن نستخدمها في البناء فقط، فلا يستفزنا أحد!
    نقاتل معا، لنعيش معا، ونموت معا!

  5. #25
    شاعر الصورة الرمزية أحمد الريماوي
    تاريخ التسجيل
    03/10/2006
    العمر
    75
    المشاركات
    468
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    الزملاء والزميلات
    أسعد الله أوقاتكم
    أرى أننا جميعا نحوم حول حمى الفكرة، أرى أننا لا زلنا حتى اللحظة نتحدث عن العموميات، أتمنى أن نغوص إلى ما بعد المسمّى... إلى الماهية والمضمون، وأن نحدد المسار أو المسارات التي تبلور الفكرة وتؤدي الغرض.

    وفقكم الله ولكم تحياتي


  6. #26
    شاعر الصورة الرمزية أحمد الريماوي
    تاريخ التسجيل
    03/10/2006
    العمر
    75
    المشاركات
    468
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    الزملاء والزميلات
    أسعد الله أوقاتكم
    أرى أننا جميعا نحوم حول حمى الفكرة، أرى أننا لا زلنا حتى اللحظة نتحدث عن العموميات، أتمنى أن نغوص إلى ما بعد المسمّى... إلى الماهية والمضمون، وأن نحدد المسار أو المسارات التي تبلور الفكرة وتؤدي الغرض.

    وفقكم الله ولكم تحياتي


  7. #27
    عـضــو الصورة الرمزية نجاة الزباير
    تاريخ التسجيل
    25/07/2007
    المشاركات
    31
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    الفاضل عامر العظم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما أشد ما تنساب كلماتك سلسبيلا من عين المنطق الذي يحيط بمراياك الثقافية، مصقولةً بضياء ازداهاءاتك، تؤسس لكون تَتَلَبْلَبُ عليه أزمنة سماوية تغزل من جراحات الأمة العربية قمصان اصطبارها.

    تحمل القنديل الكونفوشي؛ علنا نرى من ثقوب رداء النهار، كيف نقتلع شجرة الخيبة والجهل والخوف والصمت الذي يجثث النفوس العربية.حيث الروح مكبلة بقيود وهمية، تنتظر صوتا نوريا يهمي على أرضها الجذباء قائلا:
    استيقظي
    قومي
    تشجعي
    ثوري
    حاربي
    كي تطلق ساقيها للرياح النبوية.

    ما أكثر الزوايا التي تصب شايها في فنجان التساؤل، من ثم علينا أن نبدأ من البدايات، من حملة الأقلام الذين يبثون لوعتهم وروعتهم في خرائط مسكونة بالطعنات،لنعط لهم بعضا مما يستحقونه من تقدير، ما أكثر الذين نزفوا حتى آخر قطرة من مدادهم وجَحَدَهُمُ الوطن.
    ـ لو نكرمهم ونطبع أعمالهم الكاملة ونسمعهم كلمات الثناء التي تترجم بعض الاعتراف بحملهم الصخرة السيزيفية الثقافية، على أكتاف روحهم لينيروا لنا الطريق.فكم من جهبذ في ميدانه لا نسمع عنه إلا بعد وفاته، أنه كان كذا وترك لنا من الكتب كذا وكذا.
    ـ لو يعم السلام الروحي كل النفوس ونتعالى عن التنقيب في عورات الغير متصيدين أخطاءهم، ونبدأ بإصلاح ذواتنا ، ونتعلم كيف نصغي للآخر.. فللأسف نتحدث كثيرا فيما لا يفيد، وهذا لا يجعلنا نمسك بشهب التحضر النبيل.
    ـ لو كل واحد منا يزرع أحداق محيطه بالجمال الروحي، ُنعَلِّمُ الغرب أن ديننا دين تسامح ويسر، وأن كل ما تثغو به وسائل الإعلام الغربية ما هوإلا تكريس لاستعمار جديد تحاول أن تدق وتده في كل خيمة منبوذة في صحاري الجهل.
    ـ لو نبحث على طريقة تُرْجِع للكتاب العربي، بعضا من قيمته المفتقدة أمام طغيان وسائل الإعلام المرئية والشبكات العنكبوتية.
    لو نشد على أيدي بعضنا البعض ونتلو معا سفونية وجودية لا تعترف باي تعصب ديني ولا عرقي ولا ..ولا

    كل هذا يمكن أن يكون وغيره، لمسناه في رسالة واتا الحضارية التي نرى فيها نبراسا للإيقاظ أمة بكاملها من سبات صمتها الذي طال ...،ونحن دائما مع كل خطوة تصلي في محرابها الفكري.


  8. #28
    عـضــو الصورة الرمزية نجاة الزباير
    تاريخ التسجيل
    25/07/2007
    المشاركات
    31
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    الفاضل عامر العظم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ما أشد ما تنساب كلماتك سلسبيلا من عين المنطق الذي يحيط بمراياك الثقافية، مصقولةً بضياء ازداهاءاتك، تؤسس لكون تَتَلَبْلَبُ عليه أزمنة سماوية تغزل من جراحات الأمة العربية قمصان اصطبارها.

    تحمل القنديل الكونفوشي؛ علنا نرى من ثقوب رداء النهار، كيف نقتلع شجرة الخيبة والجهل والخوف والصمت الذي يجثث النفوس العربية.حيث الروح مكبلة بقيود وهمية، تنتظر صوتا نوريا يهمي على أرضها الجذباء قائلا:
    استيقظي
    قومي
    تشجعي
    ثوري
    حاربي
    كي تطلق ساقيها للرياح النبوية.

    ما أكثر الزوايا التي تصب شايها في فنجان التساؤل، من ثم علينا أن نبدأ من البدايات، من حملة الأقلام الذين يبثون لوعتهم وروعتهم في خرائط مسكونة بالطعنات،لنعط لهم بعضا مما يستحقونه من تقدير، ما أكثر الذين نزفوا حتى آخر قطرة من مدادهم وجَحَدَهُمُ الوطن.
    ـ لو نكرمهم ونطبع أعمالهم الكاملة ونسمعهم كلمات الثناء التي تترجم بعض الاعتراف بحملهم الصخرة السيزيفية الثقافية، على أكتاف روحهم لينيروا لنا الطريق.فكم من جهبذ في ميدانه لا نسمع عنه إلا بعد وفاته، أنه كان كذا وترك لنا من الكتب كذا وكذا.
    ـ لو يعم السلام الروحي كل النفوس ونتعالى عن التنقيب في عورات الغير متصيدين أخطاءهم، ونبدأ بإصلاح ذواتنا ، ونتعلم كيف نصغي للآخر.. فللأسف نتحدث كثيرا فيما لا يفيد، وهذا لا يجعلنا نمسك بشهب التحضر النبيل.
    ـ لو كل واحد منا يزرع أحداق محيطه بالجمال الروحي، ُنعَلِّمُ الغرب أن ديننا دين تسامح ويسر، وأن كل ما تثغو به وسائل الإعلام الغربية ما هوإلا تكريس لاستعمار جديد تحاول أن تدق وتده في كل خيمة منبوذة في صحاري الجهل.
    ـ لو نبحث على طريقة تُرْجِع للكتاب العربي، بعضا من قيمته المفتقدة أمام طغيان وسائل الإعلام المرئية والشبكات العنكبوتية.
    لو نشد على أيدي بعضنا البعض ونتلو معا سفونية وجودية لا تعترف باي تعصب ديني ولا عرقي ولا ..ولا

    كل هذا يمكن أن يكون وغيره، لمسناه في رسالة واتا الحضارية التي نرى فيها نبراسا للإيقاظ أمة بكاملها من سبات صمتها الذي طال ...،ونحن دائما مع كل خطوة تصلي في محرابها الفكري.


  9. #29
    أستاذ بارز الصورة الرمزية د. سليمان العباس
    تاريخ التسجيل
    15/07/2007
    العمر
    68
    المشاركات
    17
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    أخي عامر

    لآ بد لكل هجوم من ساعة صفر، ولذلك علينا أن نحدد وقتا نبدأ فيه كل من موقعه وخاصة أماكن التجمع الثقافي كالجامعات مثلا للبدء في تحرك ثقافي بناء وهادف بعيدا عن كل أشكال الاندفاع والغوغائية حتى نستطيع إيصال رسالتنا بهدوء ولكن بتأثير، فكما يقولون : أبطأ الدلاء أملؤها. إن الانطلاق المسؤول ذا الاهداف الواضحة والمحددة سيكون أكثر تركيزا وتأثيرا من الانطلاق العام الذي لا أهداف له. ولذلك أرى أنه لا بد أيضا من تحديد المصطلحات أولا ثم الأهداف ثانيا وفي ضوء ذلك نستطيع تحديد الوسائل التي يمكننا من خلالها أن نؤثر في مجتمعاتنا بشكل إيجابي لتحقيق أفضل مستويات الوعي الثقافي الذي نتطلع إليه. مع خالص محبتي واحترامي د. سليمان العباس


  10. #30
    أستاذ بارز
    تاريخ التسجيل
    09/09/2007
    العمر
    77
    المشاركات
    93
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    الأستاذ إبراهيم محمد نصير جعفر هو كاتب الفقرة التالية التي أدرجت في صلب نص مشاركة جلول دكداك:

    لا أزيد عن ذلك في الوقت الحالي ...... فالمصطلحات التي استخدتها وسائل الإعلام الغربية لسنوات -وهي مضللة بطبيعة الحال - قد ترسخت في أذهان المغفلين من الأمة .. تحرير نفوسنا من الوهم الثقافي الإنساني عند الغرب .....
    ملاظة ::: ترى لم كثف الغرب إعلامه حثيثا على مشكلة دارفور وكأنها مشكلة العالم الوحيدة وتغافال عن مصائب أعظم من دارفور .. كالمذابح التي ارتكبتها أيدي الصهاينة وما يحدث من قتل واستبداد لدول الاتحاد السوفتي سابقا ودول وشعوب وأقليات أخرى ..... فلماذا يسكت الغرب عنها طوال تلك السنين ,,, ويبدأ فجأة بتأهب جميع قواه في موضوع قد حسمه أهله وهم سكان السودان .....والاتحاد الإفريقي ,,,,, الجواب معروف جلي لمن يملك بصيرة لا بصرا ... فالتحرير الثقافي من إعلام الغرب مطلب أساسي .... ولكن لا ننسى أن نبدأ كل هذا بالحجة الدامغة وبالكلمة الموزونة ....
    وشكرا لكم جميعا لغيرتكم وحبكم لأمتكم الخالدة ....


    ***

    أخي الحبيب و أستاذي الفاضل، الأستاذ إبراهيم محمد نصير جعفر،

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    شكرا لتفضلك باقتباس نص مشاركتي الأولى حول ( حركة التحرير الثقافي للأمَّة ). و شكرا لك أيضا على ما أضفته من تفصيل؛ لكن لا بد من التذكير بأن الأمانة العلمية تقتضي أن لا يضيف كاتب آخر شيئا
    في صميم النص الأصلي لكاتب غيره على أنه جزء منه.
    فلا شك أن ما وقع لا يعدو أن يكون خطأ تقنيا جعل الفقرة التي كتبتها أنت تعقيبا مؤيدا تتسرب إلى داخل نص مشاركتي و كأنني أنا الذي كتبتها. و هذا هو المرجح عندي. لذلك لزم التنويه و التصحيح. و جزاكم الله كل خير. ( لقد عمدتُ إلى عزل الفقرة التفصيلية التي كتبها الأستاذ الفاضل : إبراهيم محمد نصير جعفر و وضعتها في مكان الاقتباس أعلاه).

    و لكم مني كل المحبة و التقدير.

    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أخوكم المخلص لكم حبا في الله: جلول دكداك- شاعر السلام الإسلامي

    جلول دكداك - شاعر السلام الإسلامي
    Jelloul DAGDAG- Poète de la Paix pour Tout le Monde
    عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية
    عضو الجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب
    عضو تجمع شعراء بلا حدود

  11. #31
    أستاذ بارز
    تاريخ التسجيل
    09/09/2007
    العمر
    77
    المشاركات
    93
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    الأستاذ إبراهيم محمد نصير جعفر هو كاتب الفقرة التالية التي أدرجت في صلب نص مشاركة جلول دكداك:

    لا أزيد عن ذلك في الوقت الحالي ...... فالمصطلحات التي استخدتها وسائل الإعلام الغربية لسنوات -وهي مضللة بطبيعة الحال - قد ترسخت في أذهان المغفلين من الأمة .. تحرير نفوسنا من الوهم الثقافي الإنساني عند الغرب .....
    ملاظة ::: ترى لم كثف الغرب إعلامه حثيثا على مشكلة دارفور وكأنها مشكلة العالم الوحيدة وتغافال عن مصائب أعظم من دارفور .. كالمذابح التي ارتكبتها أيدي الصهاينة وما يحدث من قتل واستبداد لدول الاتحاد السوفتي سابقا ودول وشعوب وأقليات أخرى ..... فلماذا يسكت الغرب عنها طوال تلك السنين ,,, ويبدأ فجأة بتأهب جميع قواه في موضوع قد حسمه أهله وهم سكان السودان .....والاتحاد الإفريقي ,,,,, الجواب معروف جلي لمن يملك بصيرة لا بصرا ... فالتحرير الثقافي من إعلام الغرب مطلب أساسي .... ولكن لا ننسى أن نبدأ كل هذا بالحجة الدامغة وبالكلمة الموزونة ....
    وشكرا لكم جميعا لغيرتكم وحبكم لأمتكم الخالدة ....


    ***

    أخي الحبيب و أستاذي الفاضل، الأستاذ إبراهيم محمد نصير جعفر،

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    شكرا لتفضلك باقتباس نص مشاركتي الأولى حول ( حركة التحرير الثقافي للأمَّة ). و شكرا لك أيضا على ما أضفته من تفصيل؛ لكن لا بد من التذكير بأن الأمانة العلمية تقتضي أن لا يضيف كاتب آخر شيئا
    في صميم النص الأصلي لكاتب غيره على أنه جزء منه.
    فلا شك أن ما وقع لا يعدو أن يكون خطأ تقنيا جعل الفقرة التي كتبتها أنت تعقيبا مؤيدا تتسرب إلى داخل نص مشاركتي و كأنني أنا الذي كتبتها. و هذا هو المرجح عندي. لذلك لزم التنويه و التصحيح. و جزاكم الله كل خير. ( لقد عمدتُ إلى عزل الفقرة التفصيلية التي كتبها الأستاذ الفاضل : إبراهيم محمد نصير جعفر و وضعتها في مكان الاقتباس أعلاه).

    و لكم مني كل المحبة و التقدير.

    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أخوكم المخلص لكم حبا في الله: جلول دكداك- شاعر السلام الإسلامي

    جلول دكداك - شاعر السلام الإسلامي
    Jelloul DAGDAG- Poète de la Paix pour Tout le Monde
    عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية
    عضو الجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب
    عضو تجمع شعراء بلا حدود

  12. #32
    المؤسس الصورة الرمزية عامر العظم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    المشاركات
    7,844
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    غوصوا في التفاصيل يا أهل الحل والعقد!

    أخي الدكتور سليمان العباس،
    اسمح لي أن أشكر أولا العزيزة نجاة الزباير على روحها الناهضة الجميلة وأشكر الدكتور أحمد الريماوي والشاعر جلال دكداك وأشكرك.
    حسنا! كلامكم منطقي وها انتم أهل الحل والعقد في واتا لتحديد وتعريف ما ترون.
    هل ترون تشكيل لجنة لمشروع الهجوم الثقافي أو البعث الحضاري (أو أي اسم ترون) تضع على عاتقها تحديد ساعة الصفر.

    تحية123..نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    رئيس جهاز مكافحة التنبلة
    لدينا قوة هائلة لا يتصورها إنسان ونريد أن نستخدمها في البناء فقط، فلا يستفزنا أحد!
    نقاتل معا، لنعيش معا، ونموت معا!

  13. #33
    المؤسس الصورة الرمزية عامر العظم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    المشاركات
    7,844
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    غوصوا في التفاصيل يا أهل الحل والعقد!

    أخي الدكتور سليمان العباس،
    اسمح لي أن أشكر أولا العزيزة نجاة الزباير على روحها الناهضة الجميلة وأشكر الدكتور أحمد الريماوي والشاعر جلال دكداك وأشكرك.
    حسنا! كلامكم منطقي وها انتم أهل الحل والعقد في واتا لتحديد وتعريف ما ترون.
    هل ترون تشكيل لجنة لمشروع الهجوم الثقافي أو البعث الحضاري (أو أي اسم ترون) تضع على عاتقها تحديد ساعة الصفر.

    تحية123..نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    رئيس جهاز مكافحة التنبلة
    لدينا قوة هائلة لا يتصورها إنسان ونريد أن نستخدمها في البناء فقط، فلا يستفزنا أحد!
    نقاتل معا، لنعيش معا، ونموت معا!

  14. #34
    مترجم (مشرف) الصورة الرمزية مجدي لويز
    تاريخ التسجيل
    11/09/2007
    العمر
    53
    المشاركات
    935
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    الاستاذ الفاضل عامر
    كنت اعتقد انك ستبدأ الحملة من ( جمهورية واتا ) بعد اعلان قيامها بشكل رسمي ويتم نشر ذلك بكافة الوسائل المتاحة على مستوى الوطن العربي والعالم حتى يعرف المواطن العادى في كل الاقطار العربية ان هناك جمهورية حرة جديدة قامت بسواعد المهتمين بكينونة ومصير وماهية الانسان العربي وما يجب ان يكون عليه .واقصد ذلك ( قيام جمهورية واتا ) ليس بالمعنى المجازي او الرمزي بل بالمعنى الحقيقي لكي نفرض واقع جديد على ( ولاة الامر ... بكافة انواعهم السياسية او الدينية ..الخ) اننا ننتمني لكيان حر اخترناه وخلقناه ونريد للجميع ان ينضم اليه وبالتالي تبدأ خطوة الهجوم الكاسح ، ولتعلم استاذ عامر انني عضو جديد ومع ذلك قمت بتعريف الاصدقاء والزملاء بواتا وساظل اعرف حتى تتسع القاعدة بمرور الوقت . وكلما زاد العدد تحقق الهجوم بشكل سلس .
    مع فائق احترامي ومودتي للجميع ، وفقنا الله
    مجدي


  15. #35
    أستاذ بارز
    تاريخ التسجيل
    09/09/2007
    العمر
    77
    المشاركات
    93
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عامر العظم مشاهدة المشاركة
    الدكتور الفاضل عبد الحميد مظهر،
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
    أحييك على تفاعلك. وأود أن أسألك بضعة أسئلة، إن تكرمت، لمزيد من الاستيعاب والتلاقح الفكري والعصف الذهني:

    • هل اطلعت على بيان النهضة الثقافية الذي أصدرته الجمعية بتاريخ 1 يونيو/ حزيران، 2006 المنشور ضمن أخبار الجمعية..؟
    http://arabswata.org/site/news/105.html

    • هل مشروع البعث الحضاري الذي تتحدث عنه أعلاه يختلف عن بيان النهضة الثقافية في نظرك؟

    • ماذا يحتاج مشروع البعث الحضاري لينطلق؟

    • ألا نحتاج إلى خطوات ميدانية على الأرض الآن؟

    ***

    أخي الحبيب و أستاذي الفاضل
    الأستاذ عامر محمود العظم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    ... لقد سبق لي أن قلت في حقك، أيها العالم الجليل و المفكر العربي الأصيل ؛
    في إحدى مشاركاتي بهذا المنتدى الحر النقي القوي:
    " إن أفكارك، أيها الأستاذ المعلم، أكثر من رائعة... فأنت عمران و حمد و عظمة... "
    و قلتُ كذلك: إن شهادتي هذه في حقك ليست مدحا .. فأنت أكبر من المدح ...
    و إنما هي بمثابة أقل ما يجب أن نؤديه لك من واجب الشكر...
    و لك و لجمعيتنا مني قصيدة ما زالت تختلج في خاطري .. ربما صارت بعض فقراتها نشيدا رسميا لجمهورية ( واتا) جمهورية العلماء و الأدباء و المثقفين الأحرار.
    ...أنت تستحق أكثر من ذلك، أيها المحرر العظيم...على صبرك العظيم و مثابرتك..

    فما تطرحه من اقتراحات و آراء بناءة جوهره ذهب خالص و محبة غامرة و سعي حثيث
    لتحقيق نهضة حقيقية ليس للعرب فحسب ، و لا للمسلمين فحسب... بل للناس كافة
    أنت بكل المقاييس رجل سلام هذا العصر الذي انقلبت فيه كل الموازين ..
    حتى صارت فيه ( الفوضى خلاقة بناءة ) و الحرية ( سيبة و انحلال أخلاقي و هدر لثوابث القيم الإنسانية)...

    و أنا فخور بك و بأمثالك جدا مستبشر خيرا بكم.. و أريد أن أؤكد لك أن كل أفكارك الرائعة تنعش وجداني و تحرك فكري فأدرك كنهها قبل أن أمحص لفظها لأنها صادرة من قلب مؤمن بنصر الله - عز وجل -. و أجمل ما يعجبني فيها استفزازها الجميل لكل عقل خامل .. و لكم يسعدني ترديد مصطلحك الجميل الرائع:
    العَصْفُ الذِّهْنِيُّ !

    شرط واحد يجب أن يتوفر في كل متعامل مع ( واتا) هو أن تحريك الأفكار في جميع الاتجاهات
    من أجل الوصول إلى تحرير ثقافي حقيقي شامل و كامل، و اختيار أنجع و أقوم الأفكار لذلك..
    هذا الشرط هو أن يتقبل المشاركون في المناقشات الحوافز الفكرية الاستفزازية
    العاصفة بالأذهان الساهرة على سعادة و سلام الأبدان.
    و أن يتدبروا جواهرها و لا يتوقفوا عند ظواهرها...

    من هذا المنطلق الواضح البين كان اقتراحي لتعبير ( حركة التحرير الثقافي للأمَّة ) إفصاحا عن جوهر فكرة أخي و حبيبي و أستاذي الفاضل عامر محمود العظم، كي يؤدي مظهرها المهمة المقصودة منه
    في التحفيز إلى تلاقح الأفكار على أحسن وجه من التفاعل لا الانفعال.
    أرجو أن أكون قد أحسنت شرح المفهوم و رفعت عنه كل التباس مذموم.
    و أجدد شكري لرئيس جمعيتنا الذكي النبيه على قبوله لاقتراحي التسمية الجديدة لجوهر ( الهجوم الإيجابي ).

    ***
    بقيت لي فكرة على الهامش، أرجو من أخي عامر محمود العظم أن يستجيب لها:

    لقد طالعت - من خلال الرابط - البيان التأسيسي للجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب، كما اطلعت على معلومات قيمة أخرى حول هذه الجمعية المباركة التي نأمل فيها خيرا كثيرا إن شاء الله تعالى. و ما أرجوه هو أن تتفضل بالسماح بنسخ الملفات الهامة التي تعرف بالجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب؛ إما مباشرة عن طريق عملية ( تظليل - نسخ - لصق ) ؛ أو عن طريق روابط خاصة تمكن من تحميل هذه الوثائق و الملفات على الحاسوب لطبعها و الاحتفاظ بها مرشدا و معينا على حسن الفهم و التدبير ضمن الوثائق و الملفات الخاصة بكل أعضاء الجمعية و المهتمين بنشاطها.
    و لأخينا الحبيب جزيل الشكر ووافر الامتنان.

    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أخوكم المخلص لكم حبا في الله: جلول دكداك- شاعر السلام الإسلامي

    جلول دكداك - شاعر السلام الإسلامي
    Jelloul DAGDAG- Poète de la Paix pour Tout le Monde
    عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية
    عضو الجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب
    عضو تجمع شعراء بلا حدود

  16. #36
    أستاذ بارز
    تاريخ التسجيل
    09/09/2007
    العمر
    77
    المشاركات
    93
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عامر العظم مشاهدة المشاركة
    الدكتور الفاضل عبد الحميد مظهر،
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
    أحييك على تفاعلك. وأود أن أسألك بضعة أسئلة، إن تكرمت، لمزيد من الاستيعاب والتلاقح الفكري والعصف الذهني:

    • هل اطلعت على بيان النهضة الثقافية الذي أصدرته الجمعية بتاريخ 1 يونيو/ حزيران، 2006 المنشور ضمن أخبار الجمعية..؟
    http://arabswata.org/site/news/105.html

    • هل مشروع البعث الحضاري الذي تتحدث عنه أعلاه يختلف عن بيان النهضة الثقافية في نظرك؟

    • ماذا يحتاج مشروع البعث الحضاري لينطلق؟

    • ألا نحتاج إلى خطوات ميدانية على الأرض الآن؟

    ***

    أخي الحبيب و أستاذي الفاضل
    الأستاذ عامر محمود العظم

    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    ... لقد سبق لي أن قلت في حقك، أيها العالم الجليل و المفكر العربي الأصيل ؛
    في إحدى مشاركاتي بهذا المنتدى الحر النقي القوي:
    " إن أفكارك، أيها الأستاذ المعلم، أكثر من رائعة... فأنت عمران و حمد و عظمة... "
    و قلتُ كذلك: إن شهادتي هذه في حقك ليست مدحا .. فأنت أكبر من المدح ...
    و إنما هي بمثابة أقل ما يجب أن نؤديه لك من واجب الشكر...
    و لك و لجمعيتنا مني قصيدة ما زالت تختلج في خاطري .. ربما صارت بعض فقراتها نشيدا رسميا لجمهورية ( واتا) جمهورية العلماء و الأدباء و المثقفين الأحرار.
    ...أنت تستحق أكثر من ذلك، أيها المحرر العظيم...على صبرك العظيم و مثابرتك..

    فما تطرحه من اقتراحات و آراء بناءة جوهره ذهب خالص و محبة غامرة و سعي حثيث
    لتحقيق نهضة حقيقية ليس للعرب فحسب ، و لا للمسلمين فحسب... بل للناس كافة
    أنت بكل المقاييس رجل سلام هذا العصر الذي انقلبت فيه كل الموازين ..
    حتى صارت فيه ( الفوضى خلاقة بناءة ) و الحرية ( سيبة و انحلال أخلاقي و هدر لثوابث القيم الإنسانية)...

    و أنا فخور بك و بأمثالك جدا مستبشر خيرا بكم.. و أريد أن أؤكد لك أن كل أفكارك الرائعة تنعش وجداني و تحرك فكري فأدرك كنهها قبل أن أمحص لفظها لأنها صادرة من قلب مؤمن بنصر الله - عز وجل -. و أجمل ما يعجبني فيها استفزازها الجميل لكل عقل خامل .. و لكم يسعدني ترديد مصطلحك الجميل الرائع:
    العَصْفُ الذِّهْنِيُّ !

    شرط واحد يجب أن يتوفر في كل متعامل مع ( واتا) هو أن تحريك الأفكار في جميع الاتجاهات
    من أجل الوصول إلى تحرير ثقافي حقيقي شامل و كامل، و اختيار أنجع و أقوم الأفكار لذلك..
    هذا الشرط هو أن يتقبل المشاركون في المناقشات الحوافز الفكرية الاستفزازية
    العاصفة بالأذهان الساهرة على سعادة و سلام الأبدان.
    و أن يتدبروا جواهرها و لا يتوقفوا عند ظواهرها...

    من هذا المنطلق الواضح البين كان اقتراحي لتعبير ( حركة التحرير الثقافي للأمَّة ) إفصاحا عن جوهر فكرة أخي و حبيبي و أستاذي الفاضل عامر محمود العظم، كي يؤدي مظهرها المهمة المقصودة منه
    في التحفيز إلى تلاقح الأفكار على أحسن وجه من التفاعل لا الانفعال.
    أرجو أن أكون قد أحسنت شرح المفهوم و رفعت عنه كل التباس مذموم.
    و أجدد شكري لرئيس جمعيتنا الذكي النبيه على قبوله لاقتراحي التسمية الجديدة لجوهر ( الهجوم الإيجابي ).

    ***
    بقيت لي فكرة على الهامش، أرجو من أخي عامر محمود العظم أن يستجيب لها:

    لقد طالعت - من خلال الرابط - البيان التأسيسي للجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب، كما اطلعت على معلومات قيمة أخرى حول هذه الجمعية المباركة التي نأمل فيها خيرا كثيرا إن شاء الله تعالى. و ما أرجوه هو أن تتفضل بالسماح بنسخ الملفات الهامة التي تعرف بالجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب؛ إما مباشرة عن طريق عملية ( تظليل - نسخ - لصق ) ؛ أو عن طريق روابط خاصة تمكن من تحميل هذه الوثائق و الملفات على الحاسوب لطبعها و الاحتفاظ بها مرشدا و معينا على حسن الفهم و التدبير ضمن الوثائق و الملفات الخاصة بكل أعضاء الجمعية و المهتمين بنشاطها.
    و لأخينا الحبيب جزيل الشكر ووافر الامتنان.

    و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    أخوكم المخلص لكم حبا في الله: جلول دكداك- شاعر السلام الإسلامي

    جلول دكداك - شاعر السلام الإسلامي
    Jelloul DAGDAG- Poète de la Paix pour Tout le Monde
    عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية
    عضو الجمعية الدولية للمترجمين و اللغويين العرب
    عضو تجمع شعراء بلا حدود

  17. #37
    أستاذ بارز الصورة الرمزية سعيد أبو نعسة
    تاريخ التسجيل
    02/12/2006
    العمر
    66
    المشاركات
    1,050
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي

    أحبائي
    التغيير كلمة تسترعي انتباه كل إنسان غيور على مصلحة البشر .
    و التغيير في البلد الواحد يستدعي وضع الخطط المناسبة و آليات التنفيذ فما بالكم بهجوم ثقافي على مستوى الأمة ؟؟!!
    وهنا هجوم ثقافي أو لنقل حركة تحرر ثقافية فمن هو المهاجم و من هو المهاجَم و أين ستتم المعركة و متى و كيف و ما هي الأسلحة ومن سيجهز الجيوش بالمال و الإعلام و وووو ؟
    الثقافة ليست شخصية محددة أو كيانا متحيزا بل نتاج تراكمي من خبرات و علوم و سلوكات تنتج أحزابا و جمعيات و مؤسسات دينية و أنظمة حكم و زبانية ومدارس و سجونا إنسانا نموذجيا و ...
    فمن أين يبدأ الإصلاح؟
    وما هو البرنامج النظري و ما هي آليات التطبيق ؟
    ما هو الدستور الذي يفرز المثقفون بناء عليه ؟
    ماذا ينبغي أن نغير في الواقع الثقافي و كيف؟
    البلد المحكوم بحزب واحد يضع خططا محكمة لتنفيذ برامج حزبه بكافة الوسائل المباحة و المحرمة
    البلدالذي يتنفس بعض الحرية كلبنان مثلا تجد الطائفية تنخره.
    البلاد التي تمنع قيام الأحزاب كيف سيتم التعامل معها ؟
    القوى المعادية للإنسان العربي تملك عتادها و خططها للمواجهة فكيف ستتم مقاومة مدّها التجهيلي ؟
    أسئلة كثيرة بحاجة إلى أجوبة
    و أعتقد أن التغيير يبدأ من المدرسة و عبر وسائل الإعلام ( التي سيسمح لها ببث برامج المهاجمين الثقافيين)و يبدأ بمحاورة رجال الدين و رجال السلطة و القائمين على المرافق الثقافية
    و لكن من سيضع الخطط المنهجية لتدريب المعلمين و تثقيفهم و توعيتهم و على أية أسس ؟
    حتى تتم الإجابة عن هذه الأسئلة ووضع الخطط أعتقد أن كل واحد في بيته قادر على تربية أطفاله و التأثير في محيطه الضيق و كل معلم قادر على التأثير في طلابه و كل رجل دين متنور قادر على التأثير في أتباعه و هكذا .
    العنوان مغرٍ جدا و يستدعي المؤازرة و لكن الوقائع التاريخية تثبت صعوبة التغيير و استحالته عبر صدق النوايا و تجييش المثقفين - الذين سيلعبون دور المهاجمين - نظريا فقط .
    دمتم في خير


  18. #38
    أستاذ بارز الصورة الرمزية سعيد أبو نعسة
    تاريخ التسجيل
    02/12/2006
    العمر
    66
    المشاركات
    1,050
    معدل تقييم المستوى
    15

    افتراضي

    أحبائي
    التغيير كلمة تسترعي انتباه كل إنسان غيور على مصلحة البشر .
    و التغيير في البلد الواحد يستدعي وضع الخطط المناسبة و آليات التنفيذ فما بالكم بهجوم ثقافي على مستوى الأمة ؟؟!!
    وهنا هجوم ثقافي أو لنقل حركة تحرر ثقافية فمن هو المهاجم و من هو المهاجَم و أين ستتم المعركة و متى و كيف و ما هي الأسلحة ومن سيجهز الجيوش بالمال و الإعلام و وووو ؟
    الثقافة ليست شخصية محددة أو كيانا متحيزا بل نتاج تراكمي من خبرات و علوم و سلوكات تنتج أحزابا و جمعيات و مؤسسات دينية و أنظمة حكم و زبانية ومدارس و سجونا إنسانا نموذجيا و ...
    فمن أين يبدأ الإصلاح؟
    وما هو البرنامج النظري و ما هي آليات التطبيق ؟
    ما هو الدستور الذي يفرز المثقفون بناء عليه ؟
    ماذا ينبغي أن نغير في الواقع الثقافي و كيف؟
    البلد المحكوم بحزب واحد يضع خططا محكمة لتنفيذ برامج حزبه بكافة الوسائل المباحة و المحرمة
    البلدالذي يتنفس بعض الحرية كلبنان مثلا تجد الطائفية تنخره.
    البلاد التي تمنع قيام الأحزاب كيف سيتم التعامل معها ؟
    القوى المعادية للإنسان العربي تملك عتادها و خططها للمواجهة فكيف ستتم مقاومة مدّها التجهيلي ؟
    أسئلة كثيرة بحاجة إلى أجوبة
    و أعتقد أن التغيير يبدأ من المدرسة و عبر وسائل الإعلام ( التي سيسمح لها ببث برامج المهاجمين الثقافيين)و يبدأ بمحاورة رجال الدين و رجال السلطة و القائمين على المرافق الثقافية
    و لكن من سيضع الخطط المنهجية لتدريب المعلمين و تثقيفهم و توعيتهم و على أية أسس ؟
    حتى تتم الإجابة عن هذه الأسئلة ووضع الخطط أعتقد أن كل واحد في بيته قادر على تربية أطفاله و التأثير في محيطه الضيق و كل معلم قادر على التأثير في طلابه و كل رجل دين متنور قادر على التأثير في أتباعه و هكذا .
    العنوان مغرٍ جدا و يستدعي المؤازرة و لكن الوقائع التاريخية تثبت صعوبة التغيير و استحالته عبر صدق النوايا و تجييش المثقفين - الذين سيلعبون دور المهاجمين - نظريا فقط .
    دمتم في خير


  19. #39
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    03/10/2007
    المشاركات
    2
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    من خلال مشاركتي في مشروعكم المهم "حركة التحرير الثقافي للأمة" أحببت أن أرسل لكم هذه القصيدة الفكرية الثقافية


    لِماذا التجديدُ للكلماتِ ؟
    لِماذا التجديدُ للكلماتِ
    ما دامَ الترديدُ لَها في بلادِ الشرقِ
    ثوابتُ من حِقَب ؟
    ولِماذا القفزُ على الْحروفِ
    ما دام النطُ على النقطِ
    أضعفُ من السيرِ هَزهزةً
    على سيقانٍ من قصب ؟
    ولِماذا شُربُ الْجلابِ اللذيذِ
    ما دامت مياهُ السبيلِ تروي
    الظمآنَ من القيظِ والعطش ؟
    ولِماذا التَّفكُّهُ بأكلِ الكرز الطيب
    والتلذذُ بحبات العنب
    ما دامت الأَعشابُ
    تَخرجُ من الأَرضِ بلا عناءٍ وتعب؟
    ولِماذا مواجهةُ الْحَقائِقِ
    وتنغيصُ النفسِ بالكرب
    ما دامَ التعايشُ مع الواقعِ المضطرب
    أريحُ بكثيرٍ من التمردِ والغضب ؟
    ولِماذا أصبحَ التشتتُ والتشردُ
    حالةً نفتخرُ بِها نحن العرب
    حتى الثمالةِ والطرب
    وكأننا تسلَّقنا قمةَ سِدرَةِ المنتهى
    حققنا الطموحَ المرتقب
    وبلغنا منتهي الأرب؟
    ولماذا الأممُ منهمكةٌ بتقديم روائع الأدب
    والارتقاء بشعوبها إلى العلى بالعلوم
    ونحن منهمكون بالعودة إلى أيام أبي جهلٍ ولهب
    وحرق الحضارة ونشر الإرهاب والتهام اللحوم ؟
    ..
    ولِماذا جارتُنا أوروبا تَحوَّلت
    وبفترةٍ قصيرةٍ من عمر الزمن
    إلى عائلةٍ إنسانيةٍ متكاتفةٍ
    تعيشُ في بيت واحدٍ مُحترم
    سقفهُ إبداعٌ وحريةٌ وقمم
    أرضهُ خيراتٌ وعطاءٌ ونِعَم !
    ولِماذا بيوتُنا مبعثرةٌ كحبات الرمل
    ولكلِّ حبةٍ سياجٌ مشرعٌ للغير
    ودربٌ مسدودٌ وصهيلُ خيل
    ولكلِ بيتٍ سقفٌ هش
    والسقوفُ أكثرُها من قش
    وإذا عصفت ريحُ السُّموم
    طارَ السَّقفُ ومعهُ القش
    ولا يبقىَ لسكانِ البيت
    غيرُ الْهمومِ وغيرُ الغِش
    ولِماذا ؟ وليش ؟ وشلون ؟ والعجب !
    وما أكثرَ الليمَاذاتِ والليشَاتِ والمخابرات في بلادِ العرب
    ..
    وشمَّ فجأة عطراً نسائياً مألوفا لمسام الأنف
    اخترقه منعشا له خلايا المخ
    أوقفَهُ تدفق النسيم إلى رئتيه عن متابعة تساؤلاته التي بلغت أكثر من الألف
    انتشى من أعماقه متناثرا مع العبير
    غاصت ذكرياتهُ في أعماق الأمس
    أهي فراشةٌ مزركشةٌ بألف لون
    أم وجهٌ جَميلٌ مضيءٌ كالبدر
    ورأى قبل أن يلفَّهُ الوهج
    ساقيين مسكوبتين بقوالبَ الذهب
    خُصلاتُ شَعْرها ظللتهُ كسَحابةِ صيف
    نهض مرحِّبا بقدوم الضيف
    طويلا كان العناق
    حيث انصهر الصدرُ بالكتف
    ودام حتى مطلعِ الفجر
    وفي صباح اليوم التالي
    صاح الديكُ في العالي
    زقزقت العصافيرُ أغان
    مرفرفةً بفرح على الأغصان
    وأشرقت كعادتها الشمس
    لم يكن هناك سبيل لافتراق
    فاللقاء احترق مع توقد الأشواق
    وصارت قصتهم وشوشاتٍ للفراشات
    تتهامسُ بغنجٍ فوق المروج الخضراء
    واستيقظت من سباتها الصحراء
    للاحتفال مع العشاق!
    سعيد علم الدين. 07.09.26


  20. #40
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    03/10/2007
    المشاركات
    2
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    من خلال مشاركتي في مشروعكم المهم "حركة التحرير الثقافي للأمة" أحببت أن أرسل لكم هذه القصيدة الفكرية الثقافية


    لِماذا التجديدُ للكلماتِ ؟
    لِماذا التجديدُ للكلماتِ
    ما دامَ الترديدُ لَها في بلادِ الشرقِ
    ثوابتُ من حِقَب ؟
    ولِماذا القفزُ على الْحروفِ
    ما دام النطُ على النقطِ
    أضعفُ من السيرِ هَزهزةً
    على سيقانٍ من قصب ؟
    ولِماذا شُربُ الْجلابِ اللذيذِ
    ما دامت مياهُ السبيلِ تروي
    الظمآنَ من القيظِ والعطش ؟
    ولِماذا التَّفكُّهُ بأكلِ الكرز الطيب
    والتلذذُ بحبات العنب
    ما دامت الأَعشابُ
    تَخرجُ من الأَرضِ بلا عناءٍ وتعب؟
    ولِماذا مواجهةُ الْحَقائِقِ
    وتنغيصُ النفسِ بالكرب
    ما دامَ التعايشُ مع الواقعِ المضطرب
    أريحُ بكثيرٍ من التمردِ والغضب ؟
    ولِماذا أصبحَ التشتتُ والتشردُ
    حالةً نفتخرُ بِها نحن العرب
    حتى الثمالةِ والطرب
    وكأننا تسلَّقنا قمةَ سِدرَةِ المنتهى
    حققنا الطموحَ المرتقب
    وبلغنا منتهي الأرب؟
    ولماذا الأممُ منهمكةٌ بتقديم روائع الأدب
    والارتقاء بشعوبها إلى العلى بالعلوم
    ونحن منهمكون بالعودة إلى أيام أبي جهلٍ ولهب
    وحرق الحضارة ونشر الإرهاب والتهام اللحوم ؟
    ..
    ولِماذا جارتُنا أوروبا تَحوَّلت
    وبفترةٍ قصيرةٍ من عمر الزمن
    إلى عائلةٍ إنسانيةٍ متكاتفةٍ
    تعيشُ في بيت واحدٍ مُحترم
    سقفهُ إبداعٌ وحريةٌ وقمم
    أرضهُ خيراتٌ وعطاءٌ ونِعَم !
    ولِماذا بيوتُنا مبعثرةٌ كحبات الرمل
    ولكلِّ حبةٍ سياجٌ مشرعٌ للغير
    ودربٌ مسدودٌ وصهيلُ خيل
    ولكلِ بيتٍ سقفٌ هش
    والسقوفُ أكثرُها من قش
    وإذا عصفت ريحُ السُّموم
    طارَ السَّقفُ ومعهُ القش
    ولا يبقىَ لسكانِ البيت
    غيرُ الْهمومِ وغيرُ الغِش
    ولِماذا ؟ وليش ؟ وشلون ؟ والعجب !
    وما أكثرَ الليمَاذاتِ والليشَاتِ والمخابرات في بلادِ العرب
    ..
    وشمَّ فجأة عطراً نسائياً مألوفا لمسام الأنف
    اخترقه منعشا له خلايا المخ
    أوقفَهُ تدفق النسيم إلى رئتيه عن متابعة تساؤلاته التي بلغت أكثر من الألف
    انتشى من أعماقه متناثرا مع العبير
    غاصت ذكرياتهُ في أعماق الأمس
    أهي فراشةٌ مزركشةٌ بألف لون
    أم وجهٌ جَميلٌ مضيءٌ كالبدر
    ورأى قبل أن يلفَّهُ الوهج
    ساقيين مسكوبتين بقوالبَ الذهب
    خُصلاتُ شَعْرها ظللتهُ كسَحابةِ صيف
    نهض مرحِّبا بقدوم الضيف
    طويلا كان العناق
    حيث انصهر الصدرُ بالكتف
    ودام حتى مطلعِ الفجر
    وفي صباح اليوم التالي
    صاح الديكُ في العالي
    زقزقت العصافيرُ أغان
    مرفرفةً بفرح على الأغصان
    وأشرقت كعادتها الشمس
    لم يكن هناك سبيل لافتراق
    فاللقاء احترق مع توقد الأشواق
    وصارت قصتهم وشوشاتٍ للفراشات
    تتهامسُ بغنجٍ فوق المروج الخضراء
    واستيقظت من سباتها الصحراء
    للاحتفال مع العشاق!
    سعيد علم الدين. 07.09.26


+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 8 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 ... الأخيرةالأخيرة

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •