Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2968
كيف تدير مشروعا ناجحا في العصر الرقْمي - الصفحة 2

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 47

الموضوع: كيف تدير مشروعا ناجحا في العصر الرقْمي

  1. #21
    أديب الصورة الرمزية الدكتور أسعد الدندشلي
    تاريخ التسجيل
    16/12/2007
    العمر
    69
    المشاركات
    714
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عامر العظم مشاهدة المشاركة
    قادة فكر ومعرفة!




    هل يلتقي البخيل مع الكريم؟!
    هل يلتقي الواعي مع الجاهل؟!
    هل يلتقي البذيء مع الخلوق؟!
    هل يلتقي الأمي مع المثقف؟!
    هل يلتقي المنافق مع الصادق؟!
    هل يلتقي الخائن مع الشريف؟!

    خلاصة القول:
    • أنك قد تفترق في أي وقت عن زميل أو محاور أو عضو بسبب قيمة أو صفة أو طباع أو مهارة أو جزئية مهنية أو فكرية أو أخلاقية أو إنسانية. لذا من المستحيل أن تفكر بأنك ستستطيع توحيد عقول مختلفة بقيم ومبادئ وخلفيات وسلوكيات ونفسيات وطبائع ومشاعر وقدرات ومسؤوليات وأعمار وبيئات مختلفة في مكان واحد. خطأ فادح!
    • لا يجب أن تبني مشروعك على قدوم أو ذهاب أو غياب أو انسحاب عضو، فأنت سترى كل يوم من يأتي ويخرج لأنك تتعامل مع جميع الناس بكل اختلافاتهم. هذا فضلا أن عليك أن تفترض أن سكانا جدد يتجهون يوميا للعيش في هذه القارة الجديدة.
    • لا تستغرب أن تكتشف بعدعام أو عامين أنك أمام شخص كنت تدعي أنك تعرفه وتكتشف أنك لا تعرفه أبدا!
    • لذا، من الصعب أن تحيط بشكل شمولي بكل إنسان من خلف جهاز أصم وكلمات جافة أو منمقة!
    هذا أفضل قول وتلك أفضل خلاصة، بل وخير تعليق!
    مع وافر احترامي وتقديري
    د. أسعد الدندشلي


  2. #22
    أديب الصورة الرمزية الدكتور أسعد الدندشلي
    تاريخ التسجيل
    16/12/2007
    العمر
    69
    المشاركات
    714
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عامر العظم مشاهدة المشاركة
    قادة فكر ومعرفة!




    هل يلتقي البخيل مع الكريم؟!
    هل يلتقي الواعي مع الجاهل؟!
    هل يلتقي البذيء مع الخلوق؟!
    هل يلتقي الأمي مع المثقف؟!
    هل يلتقي المنافق مع الصادق؟!
    هل يلتقي الخائن مع الشريف؟!

    خلاصة القول:
    • أنك قد تفترق في أي وقت عن زميل أو محاور أو عضو بسبب قيمة أو صفة أو طباع أو مهارة أو جزئية مهنية أو فكرية أو أخلاقية أو إنسانية. لذا من المستحيل أن تفكر بأنك ستستطيع توحيد عقول مختلفة بقيم ومبادئ وخلفيات وسلوكيات ونفسيات وطبائع ومشاعر وقدرات ومسؤوليات وأعمار وبيئات مختلفة في مكان واحد. خطأ فادح!
    • لا يجب أن تبني مشروعك على قدوم أو ذهاب أو غياب أو انسحاب عضو، فأنت سترى كل يوم من يأتي ويخرج لأنك تتعامل مع جميع الناس بكل اختلافاتهم. هذا فضلا أن عليك أن تفترض أن سكانا جدد يتجهون يوميا للعيش في هذه القارة الجديدة.
    • لا تستغرب أن تكتشف بعدعام أو عامين أنك أمام شخص كنت تدعي أنك تعرفه وتكتشف أنك لا تعرفه أبدا!
    • لذا، من الصعب أن تحيط بشكل شمولي بكل إنسان من خلف جهاز أصم وكلمات جافة أو منمقة!
    هذا أفضل قول وتلك أفضل خلاصة، بل وخير تعليق!
    مع وافر احترامي وتقديري
    د. أسعد الدندشلي


  3. #23
    أستاذ بارز الصورة الرمزية د. محمد اسحق الريفي
    تاريخ التسجيل
    05/06/2007
    المشاركات
    5,279
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي

    أستاذنا الفاضل الدكتور شاكر شبير،

    جمعية واتا وطن تهفو إليه قلوب المثقفين والمفكرين والعلماء والأدباء والأكاديميين وغيرهم، ونريد أن نساعد أفراد تلك الفئات على إيجاد موطئ قدم لهم في منتديات واتا الحضارية، وبمعنى آخر، على المبدعين والحكماء من أمثالكم وأمثال العديد من الزملاء والزميلات المكرمين أن يساعدوا في توطين هذه الفئات واستيطانها، لأننا يجب علينا جميعا ألا نترك هذا العالم الافتراضي خاربا، ويجب ألا نتركه للعابثين، وما أشار إليه الأستاذ الكريم عامر العظم يأتي في هذا السياق... فعلينا أن نساعد الجميع على إدارة مشاريع هامة في هذا العصر الرقمي.

    وجزاكم الله خيرا


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    .
    .

    إنما الأعمال بالنيات

  4. #24
    أستاذ بارز الصورة الرمزية د. محمد اسحق الريفي
    تاريخ التسجيل
    05/06/2007
    المشاركات
    5,279
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي

    أستاذنا الفاضل الدكتور شاكر شبير،

    جمعية واتا وطن تهفو إليه قلوب المثقفين والمفكرين والعلماء والأدباء والأكاديميين وغيرهم، ونريد أن نساعد أفراد تلك الفئات على إيجاد موطئ قدم لهم في منتديات واتا الحضارية، وبمعنى آخر، على المبدعين والحكماء من أمثالكم وأمثال العديد من الزملاء والزميلات المكرمين أن يساعدوا في توطين هذه الفئات واستيطانها، لأننا يجب علينا جميعا ألا نترك هذا العالم الافتراضي خاربا، ويجب ألا نتركه للعابثين، وما أشار إليه الأستاذ الكريم عامر العظم يأتي في هذا السياق... فعلينا أن نساعد الجميع على إدارة مشاريع هامة في هذا العصر الرقمي.

    وجزاكم الله خيرا


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    .
    .

    إنما الأعمال بالنيات

  5. #25
    المؤسس الصورة الرمزية عامر العظم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    المشاركات
    7,844
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    الانترنت والإنسان العربي!

    ماذا تعلم الإنسان العربي في العصر الرقْمي؟!


    العصر الرقْمي هو عصر الرسائل والقنابل، والتنابل!، التي تنهمر على رأسك وروحك من كل حدب وصوب كل دقيقة!

    مع ذلك، هناك حسنات للإنترنت على الإنسان العربي، هي في أن هذا العصر يجبره على تعلم واكتساب مهارات وقيم وسلوكيات جديدة لم يتربى أو ينشأ عليها أو يألفها كثير من العرب من قبل!

    يتعلم الإنسان العربي في العصر الرقْمي ما يلي:
    القراءة والتفكير واستخدام العقل والحوار والانفتاح والتسامح والدقة والجدية والمهنية والصبر والصمت


    هذه مهارات وقيم جديدة لم يعتد عليها الإنسان العربي بشكل عام. ولهذا، فإنا دائما أدعو العقول العربية عن الابتعاد عن الرسائل أو المجموعات الإخبارية المفتوحة لجميع رسائل المشتركين والمشاركة في منتديات وكيانات موجودة أو إنشاء منتديات وكيانات رقْمية جديدة والتحاور للبناء توفيرا للوقت وحفاظا على الأفكار والمعلومات الإنسانية التي تهدر في رسائل جانبية أو مجموعات إخبارية لا تعلم من اطلع عليها وكم عدد الذين قرؤوها أو استفادوا منها.

    في هذه الأثناء، أرحب بتعقيباتكم ومداخلتكم ومشاركتكم في هذه الندوة المفتوحة!


    رئيس جهاز مكافحة التنبلة
    لدينا قوة هائلة لا يتصورها إنسان ونريد أن نستخدمها في البناء فقط، فلا يستفزنا أحد!
    نقاتل معا، لنعيش معا، ونموت معا!

  6. #26
    المؤسس الصورة الرمزية عامر العظم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    المشاركات
    7,844
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    الانترنت والإنسان العربي!

    ماذا تعلم الإنسان العربي في العصر الرقْمي؟!


    العصر الرقْمي هو عصر الرسائل والقنابل، والتنابل!، التي تنهمر على رأسك وروحك من كل حدب وصوب كل دقيقة!

    مع ذلك، هناك حسنات للإنترنت على الإنسان العربي، هي في أن هذا العصر يجبره على تعلم واكتساب مهارات وقيم وسلوكيات جديدة لم يتربى أو ينشأ عليها أو يألفها كثير من العرب من قبل!

    يتعلم الإنسان العربي في العصر الرقْمي ما يلي:
    القراءة والتفكير واستخدام العقل والحوار والانفتاح والتسامح والدقة والجدية والمهنية والصبر والصمت


    هذه مهارات وقيم جديدة لم يعتد عليها الإنسان العربي بشكل عام. ولهذا، فإنا دائما أدعو العقول العربية عن الابتعاد عن الرسائل أو المجموعات الإخبارية المفتوحة لجميع رسائل المشتركين والمشاركة في منتديات وكيانات موجودة أو إنشاء منتديات وكيانات رقْمية جديدة والتحاور للبناء توفيرا للوقت وحفاظا على الأفكار والمعلومات الإنسانية التي تهدر في رسائل جانبية أو مجموعات إخبارية لا تعلم من اطلع عليها وكم عدد الذين قرؤوها أو استفادوا منها.

    في هذه الأثناء، أرحب بتعقيباتكم ومداخلتكم ومشاركتكم في هذه الندوة المفتوحة!


    رئيس جهاز مكافحة التنبلة
    لدينا قوة هائلة لا يتصورها إنسان ونريد أن نستخدمها في البناء فقط، فلا يستفزنا أحد!
    نقاتل معا، لنعيش معا، ونموت معا!

  7. #27
    أستاذ بارز الصورة الرمزية محمد أسليم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    العمر
    59
    المشاركات
    772
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عامر العظم مشاهدة المشاركة
    الانترنت والإنسان العربي!

    ماذا تعلم الإنسان العربي في العصر الرقْمي؟!


    العصر الرقْمي هو عصر الرسائل والقنابل، والتنابل!، التي تنهمر على رأسك وروحك من كل حدب وصوب كل دقيقة!

    مع ذلك، هناك حسنات للإنترنت على الإنسان العربي، هي في أن هذا العصر يجبره على تعلم واكتساب مهارات وقيم وسلوكيات جديدة لم يتربى أو ينشأ عليها أو يألفها كثير من العرب من قبل!

    يتعلم الإنسان العربي في العصر الرقْمي ما يلي:
    القراءة والتفكير واستخدام العقل والحوار والانفتاح والتسامح والدقة والجدية والمهنية والصبر والصمت


    هذه مهارات وقيم جديدة لم يعتد عليها الإنسان العربي بشكل عام. ولهذا، فإنا دائما أدعو العقول العربية عن الابتعاد عن الرسائل أو المجموعات الإخبارية المفتوحة لجميع رسائل المشتركين والمشاركة في منتديات وكيانات موجودة أو إنشاء منتديات وكيانات رقْمية جديدة والتحاور للبناء توفيرا للوقت وحفاظا على الأفكار والمعلومات الإنسانية التي تهدر في رسائل جانبية أو مجموعات إخبارية لا تعلم من اطلع عليها وكم عدد الذين قرؤوها أو استفادوا منها.

    في هذه الأثناء، أرحب بتعقيباتكم ومداخلتكم ومشاركتكم في هذه الندوة المفتوحة!


    فكرة عقد الندوة في حد ذاتها، ندوة رقمية لاتكلف تنقلا ولا إقامة ولا مكانا للعقد، فكرة ممتازة. وسيكون هاما جدا استثمار هذا اليُسر الذي توفره الرقمية في عقد ندوات عديدة في هذا الملتقيات، وذلك إما بإنشاء منتدى للندوات يُسمى «ندوات واتا» أو بإحداث منتدى فرعي باسم «رُكن الندوات» في كل حقل معرفي أو مركز من مراكز دراسات واتا لعقد ندوات دورية فيها. وإذا ما قُبلت هذه الفكرة، أقترح إنشاء منتدى فرعي من الآن في منتدى الحاسوب والرقمية ليحتضن هذه التظاهرة على أن يبقى الموضوع الحالي مجرد لقاء للاتفاق على ورقة عمل هذه الندوة وإعداد برنامجها بشكل دقيق، بحيث يشمل محاورها وأسماء المتدخلين وعناوين مداخلاتهم، وتاريخ إلقاء كل عرض.
    في هذا الصدد، يمكن الاقتداء بالندوتين الهامتين التاليتين:

    * تحديات النشر في الأنترنت:
    http://www.interdisciplines.org/defi...eb/language/fr

    http://www.interdisciplines.org/defi...eb/language/en

    * النص الإلكتروني:
    http://www.e-text.org/text/

    حيث عُقدت كلتاهما على النحو التالي (إن لم تخني الذاكرة):
    - يُلقي المتدخل نص مشاركته؛
    - يُخصص أسبوعان للمناقشة؛
    - يتم الانتقال إلى العرض الموالي؛
    فكانت النتيجة، كما ترون، هذين العملين الضخمين اللذين يصعب على كل متخصص في الموضوع تجاهلمهما. في ما يخصنا هنا، يجب التفكير في الخروج من كل ندوة بجموعة من البحوث الرصينة القابلة للنشر مُجتمعة في كتاب ورقي يشكل مرجعا هاما للباحثين وعموم المهتمين.
    محبتي

    [align=center]نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/align]

  8. #28
    المؤسس الصورة الرمزية عامر العظم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    المشاركات
    7,844
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    الدكتور محمد أسليم
    أشكرك وأحييك. عقدنا أربع أو خمس ندوات حتى الآن وهناك منتدى مخصص لهذه الغاية وكنت قد طلبت عبر صندوق المحادثات العام منك قبل شهر إدارة ندوة درستها مع الأستاذة راوية، كانت حول هذا الموضوع "الإنسان العربي والإنترنت" وقد استشرت وقتها الدكتور عبد الحميد ويبدو أنك لم تطلع على ما كتبت وأنا انشغلت كالعادة.

    أدعوك للإطلاع على منتدى ندوات واتا وعقد وإدارة ندواتها..
    http://www.arabswata.org/forums/forumdisplay.php?f=245

    أشكرك مرة أخرى.


    رئيس جهاز مكافحة التنبلة
    لدينا قوة هائلة لا يتصورها إنسان ونريد أن نستخدمها في البناء فقط، فلا يستفزنا أحد!
    نقاتل معا، لنعيش معا، ونموت معا!

  9. #29
    أستاذ بارز الصورة الرمزية محمد أسليم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    العمر
    59
    المشاركات
    772
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عامر العظم مشاهدة المشاركة
    الدكتور محمد أسليم
    أشكرك وأحييك. عقدنا أربع أو خمس ندوات حتى الآن وهناك منتدى مخصص لهذه الغاية وكنت قد طلبت عبر صندوق المحادثات العام منك قبل شهر إدارة ندوة درستها مع الأستاذة راوية، كانت حول هذا الموضوع "الإنسان العربي والإنترنت" وقد استشرت وقتها الدكتور عبد الحميد ويبدو أنك لم تطلع على ما كتبت وأنا انشغلت كالعادة.

    أدعوك للإطلاع على منتدى ندوات واتا وعقد وإدارة ندواتها..
    http://www.arabswata.org/forums/forumdisplay.php?f=245

    أشكرك مرة أخرى.
    أخي عامر،
    آسف لما فاتني ملاحظته وإن كنت شاركتُ في بعضه بتعقيب بسيط لا يرقى إلى مداخلة ولا حتى إلى تعقيب.
    لم يصلني أي شيء حول ندوة «الإنسان العربي والأنترنت» ربما لكون شطر من رسائل واتا صار يفد إلى قسم الرسائل المزعجة لسبب غير معروف، وحيث عدد هذه الوثائق يبلغ الآلاف في حالتي، فإني لا أكلف نفسي عناء استشارته لما يهدره من وقت.
    بالاطلاع على ما نُظم لحد الساعة في ساحة الندوات، يلاحظ أنه لا يرقى إلى الندوات الاحترافية لأن عدد ما فيه من عروض أكاديمية يُعد على رؤوس الأصابع، والباقي مجرد تدخلات قصيرة جدا، ناهيك عن غياب ورقات العمل والبرامج، الخ.
    أتمنى استدراك هذا الأمر في الندوة الحالية، فنعكف الآن على صياغة أرضية للعمل ومحاور للتفكير، ثم نفتح باب المشاركة أمام الأعضاء، فيختار كل معني بمحور ما المساهمة فيه ببحث يستوفي شروط العمل الأكاديمي (وفي مقدمتها اعتماد مراجع ومصادر)، وبعد إعداد البرنامج، نعين تاريخا لإلقاء كل عرض ليناقش فيتم الانتقال للعرض الموالي. من جهتي سأحاول طرح ورقة في هذا المساء لمناقشتها وتعديلها بغاية الخروج برؤية مشتركة للعمل.
    في الانتظار
    محبتي

    [align=center]نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/align]

  10. #30
    باحث لغوي وكاتب
    عضو القيادة الجماعية
    الصورة الرمزية ابراهيم ابويه
    تاريخ التسجيل
    12/12/2007
    العمر
    58
    المشاركات
    2,736
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد أسليم مشاهدة المشاركة
    أخي عامر،
    آسف لما فاتني ملاحظته وإن كنت شاركتُ في بعضه بتعقيب بسيط لا يرقى إلى مداخلة ولا حتى إلى تعقيب.
    لم يصلني أي شيء حول ندوة «الإنسان العربي والأنترنت» ربما لكون شطر من رسائل واتا صار يفد إلى قسم الرسائل المزعجة لسبب غير معروف، وحيث عدد هذه الوثائق يبلغ الآلاف في حالتي، فإني لا أكلف نفسي عناء استشارته لما يهدره من وقت.
    بالاطلاع على ما نُظم لحد الساعة في ساحة الندوات، يلاحظ أنه لا يرقى إلى الندوات الاحترافية لأن عدد ما فيه من عروض أكاديمية يُعد على رؤوس الأصابع، والباقي مجرد تدخلات قصيرة جدا، ناهيك عن غياب ورقات العمل والبرامج، الخ.
    أتمنى استدراك هذا الأمر في الندوة الحالية، فنعكف الآن على صياغة أرضية للعمل ومحاور للتفكير، ثم نفتح باب المشاركة أمام الأعضاء، فيختار كل معني بمحور ما المساهمة فيه ببحث يستوفي شروط العمل الأكاديمي (وفي مقدمتها اعتماد مراجع ومصادر)، وبعد إعداد البرنامج، نعين تاريخا لإلقاء كل عرض ليناقش فيتم الانتقال للعرض الموالي. من جهتي سأحاول طرح ورقة في هذا المساء لمناقشتها وتعديلها بغاية الخروج برؤية مشتركة للعمل.
    في الانتظار
    محبتي

    اخي العزيز اسليم...
    فكرة الندوات العلمية والثقافية فكرة رائدة ومهمة لما تقدمه من افكار جديدة ومن تصورات تمتح من مختلف دروب المعرفة.غير اني لاحظت نوعا من النفور او عدم الالتزام باستثمارها والخوض فيها.فما ان يطرح موضوع للنقاش حتى يقفل بعد مدة قصيرة ولا يلقى الاستجابة من رواد هذا الفضاء المعرفي.فاذا نظرت الى التخصصات تجدها متنوعة ودقيقة في بعض الاحيان ,بمعنى ان مستوى النقاش الاكاديمي متوفر باعتبار عدد الاساتذة المنتمين للجمعية,غير ان واقع الحال يبين غير ذلك.فقد تكون هناك اشكالية مطروحة للتحاور وابداء الراي ,وقد تكون هذه الاشكالية ذات اهمية في تطوير الفكر العلمي او بناء موقف موحد او الخروج بتصور جديد,,ورغم ذلك تجد عدد المشاهدات يفوق بنسبة كبيرة جدا عدد الردود مما يبين بجلاء عدم التوازن بين القول والفعل.
    من جهة اخرى ,ارى ان فكرة جمع شتات المفكرين على طاولة افتراضية لمناقشة (ندوة شهرية)يساهم فيها اهل واتا ,ستكون بمثابة اجراء رزين من شانه ان ينقل الفكر الواتاوي الى خارج الحدود وينشره باعتبار الانتماء والحقوق.
    واتمنى ان ننهض جميعا لخلق ثورة ثقافية حقيقية قادرة على المنافسة ومنفتحة على التطورات المختلفة التي تعرفها الساحة العربية والدولية .


  11. #31
    أستاذ بارز الصورة الرمزية محمد أسليم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    العمر
    59
    المشاركات
    772
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    الإخوة الأفاضل،
    كما وعدتُ، إليكم مشروع ورقة عمل هذه الندوة،أنجزته في عجالة شديدة.
    آمل منكم مناقشته، إغناءه وتطويره. علما بأنه تم إجراء تعديل طفيف على العنوان:

    العرب والثورة الرقمية (أو العرب والعصر الرقمي)
    ماذا يفعل العرب بالأنترنت؟


    مع انتشار الحواسيب الشخصية ابتداء من سبعينيات القرن الماضي وإطلاق شبكة الأنترنت في بداية تسعينياته، انطقلت الثورة الرقمية مؤذنة بنهاية حضارة وبداية أخرى جديدة تختلف كليا عن سابقاتها:
    من أبرز ما يميز الثورة الجديدة:
    - استحواذ الآلة على شطر كبير من عمل الإنسان بما جعل البعض يتوقع نهاية الشغل المأجور نفسه؛
    - تواري مقولتي الزمان والمكان؛
    - دخول الجنس البشري مرحلة انفجار تواصلي غير مسبوق؛
    - إتاحة فرص جديدة للربح والاغتناء، مما جعل شبابا صغارا يلتحقون بركب أثرياء العالم في وقت وجيز؛
    - ظهور تقنيات جديدة لتدوين المعلومات وتخزينها وإيصالها، وتواري المرجعيات التقليدية للهوية لفائدة أخرى جديدة؛
    - دخول الحضارة في إبدال السرعة، حيث يسير الإنتاج في حقول المعارف والاختراعات التقنية بإيقاع غير مسبوق؛

    يمكن اعتبار الشبكة العنكبوتية، بما تتيحه من تخرين للمعارف وتناقلها وتواصل سريع مكثف وغير مكلف بين أرجاء المعمور الأربعة، رأس حربة العالم الجديد.
    في هذا السياق، يكمن طرح السؤال: ماذا يفعل العرب بشبكة الشبكات؟
    نقترح التفكير في هذا السؤال عبر المحاور التالية:

    أولا: الثورة الرقمية: تعريف، وتاريخ وواقع العالم العربي في سياقها:
    يرحب هذا المحور بالمساهمات التي تضع الثورة الرقمية في سياقها. ما معنى الثورة الرقمية؟ ما هي جذورها؟ ما مراحل تحققها؟ ما واقعها في العالم العربي؟ وذلك في أفق إدراك الرهانات العميقة التي تنطوي عليها هذه الظاهرة والوقوف على مدى إدراك العرب حكومات وشعوبا لهذه الرهانات أم لا.

    ثانيا: المشهد الثقافي العربي في الأنترنت:
    تتناول عروضه تأملا في وجوه استغلال المثقفين العرب لشبكة الأنترنت والمشهد المترتب عن هذا الاستثمار.

    ثالثا: أشكال حضور الإسلام في الأنترنت:
    إذا كان الإسلام قد طمح منذ بداياته لأن يكون ديانة كونية، فقد رأى مسلمو اليوم في شبكة الأنترنت، أداة ثمينة لتحقيق هذا الهدف. أي مشهد للإسلام ترتب عن ذلك في الشبكة؟

    رابعا: التعليم الرقمي في العالم العربي. الواقع والآفاق:
    قد يتيح التعليم الرقمي بقلة كلفته بالمقارنة مع التعليم التقليدي، للعالم العربي إنجاز طفرة للقضاء آفة انتشار الأمية، من جهة، وتكمين المواطن العربي من الحصول على تكوين جيد في سائر ضروب المعارف. ما واقع هذا التعليم؟ وما آفاقه؟

    خامسا: التواصل العربي عبر الأنترنت:
    تمكن الشبكة من أدوات عديدة للتواصل: بريد إلكتروني، غرف للدردشة، منتديات، مدونات،الخ... إلى أي حد يستغل العرب هذه الأدوات؟ وفي أي وجوه يستغلونها؟ وماذا يترتب عن هذا الاستعمال؟

    [align=center]نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/align]

  12. #32
    أستاذ كرسي القراءات القرآنية بكلية الآداب بالرباط و بمسجد الحسن الثاني بالدار البيضاء الصورة الرمزية الدكتور التهامي الهاشمي
    تاريخ التسجيل
    19/07/2007
    العمر
    84
    المشاركات
    130
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم
    الصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    تحية طيبة
    أسـمـي ما يتحدث عنه إخواني في هذه اللحظة : { القيم العشر } ؛ هي بحق و حقيق { قِــيـَــم ٌ } ، و هــي فـعـلاً { عـَـشـَــرَة }

    1 2 3 4 5 6 7 8 9 10

    الـقـراءة // و التـفـكـيـر// واستخدام العقل // والحوار// والانفتاح // و التسامح // والدقة // و المهنية // والصبر// والصمت //

    مطلوب منا نحن أفراد هذه الأمة التي قال عنها ربنا " كـُـنــْـتــُمْ خَيْرَ أمَّةِ أخْرِجَتْ لِلـنـَّـاسِ " أن نعمل جهدنا لنتصف بهذه الصفات ؛ و كلنا يعلم ، أنه للحصول على هذا الشرف

    لا بد من الكد والتعب والمثابرة و التضحية و تحمل الصعاب ؛ و ليس من العبث أن يقول ربنا عن خليله إبراهيم عليه الصلاة و السلام حين تكرم عليه بالصفات العشر

    الأولى : " ابــْــتــَلـَاهُ " لأن هذه الصفات العشر لن تـُــنـَــالَ إلا باختار طويل شاق ، فقال : " وَ إذِ ابْـتـَلـَـى إبـْـرَاهـِـيــمَ رَبــُّـــهُ بـِـكـَــلـِـمـَــاتٍ فَـأتـَـمـَّـهـُـنَّ " ؛ ابتلاه بالكمات العشر

    الأولى التي نرجو الله تبارك و تعالى ان يوفقنا لنتصف بها دائماً إن شاء الله ثم أتم عليه النعمة فابتلاه بعشر أخرى فصارت { عــشــرون } ثم زاده من فضله فابتلاه بعشر

    أخرى فصارت ثلاثين . وزعها سبحانه هـكـذا : 10 في ســورة بــراءة و 10 في ســـورة المؤمنين و 10 في ســــورة الأحزاب .

    الفضل كله لكم حين ذكرتمونا بهذا ؛ جزاكم الله خيراً و وفقكم لما يحبه و يرضاه ، و السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاتهوعليكم السلام ورحمة الله وبركاته


  13. #33
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    05/09/2007
    المشاركات
    35
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي

    أستاذ عامر العظم..كل ما دون فوق جميل جدا و رائع .. يحفز على امتطاء صهوة الانسانية السمحة ..الكون الجميل المثالي ...لكن كم منا سوف يطبق و لو النصف؟ في زمن بات التطبيق فيه صعبا ان لم يكن محالا...حتما المحاولة ستكون نابعة من الرغبة و في ملازمة القيم الانسانية ..لكن أرى أن الارض الخصبة و التربة الملائمة هي التي تحدد الكلمة الاخيرة لمدى نجاح تطبيق الشوامخ التي ذكرتها فوق..

    تحياتي لفكرك و لصيحاتك..


  14. #34
    أستاذ بارز الصورة الرمزية محمد أسليم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    العمر
    59
    المشاركات
    772
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد أسليم مشاهدة المشاركة
    الإخوة الأفاضل،
    كما وعدتُ، إليكم مشروع ورقة عمل هذه الندوة،أنجزته في عجالة شديدة.
    آمل منكم مناقشته، إغناءه وتطويره. علما بأنه تم إجراء تعديل طفيف على العنوان:

    العرب والثورة الرقمية (أو العرب والعصر الرقمي)
    ماذا يفعل العرب بالأنترنت؟


    مع انتشار الحواسيب الشخصية ابتداء من سبعينيات القرن الماضي وإطلاق شبكة الأنترنت في بداية تسعينياته، انطقلت الثورة الرقمية مؤذنة بنهاية حضارة وبداية أخرى جديدة تختلف كليا عن سابقاتها:
    من أبرز ما يميز الثورة الجديدة:
    - استحواذ الآلة على شطر كبير من عمل الإنسان بما جعل البعض يتوقع نهاية الشغل المأجور نفسه؛
    - تواري مقولتي الزمان والمكان؛
    - دخول الجنس البشري مرحلة انفجار تواصلي غير مسبوق؛
    - إتاحة فرص جديدة للربح والاغتناء، مما جعل شبابا صغارا يلتحقون بركب أثرياء العالم في وقت وجيز؛
    - ظهور تقنيات جديدة لتدوين المعلومات وتخزينها وإيصالها، وتواري المرجعيات التقليدية للهوية لفائدة أخرى جديدة؛
    - دخول الحضارة في إبدال السرعة، حيث يسير الإنتاج في حقول المعارف والاختراعات التقنية بإيقاع غير مسبوق؛

    يمكن اعتبار الشبكة العنكبوتية، بما تتيحه من تخرين للمعارف وتناقلها وتواصل سريع مكثف وغير مكلف بين أرجاء المعمور الأربعة، رأس حربة العالم الجديد.
    في هذا السياق، يكمن طرح السؤال: ماذا يفعل العرب بشبكة الشبكات؟
    نقترح التفكير في هذا السؤال عبر المحاور التالية:

    أولا: الثورة الرقمية: تعريف، وتاريخ وواقع العالم العربي في سياقها:
    يرحب هذا المحور بالمساهمات التي تضع الثورة الرقمية في سياقها. ما معنى الثورة الرقمية؟ ما هي جذورها؟ ما مراحل تحققها؟ ما واقعها في العالم العربي؟ وذلك في أفق إدراك الرهانات العميقة التي تنطوي عليها هذه الظاهرة والوقوف على مدى إدراك العرب حكومات وشعوبا لهذه الرهانات أم لا.

    ثانيا: المشهد الثقافي العربي في الأنترنت:
    تتناول عروضه تأملا في وجوه استغلال المثقفين العرب لشبكة الأنترنت والمشهد المترتب عن هذا الاستثمار.

    ثالثا: أشكال حضور الإسلام في الأنترنت:
    إذا كان الإسلام قد طمح منذ بداياته لأن يكون ديانة كونية، فقد رأى مسلمو اليوم في شبكة الأنترنت، أداة ثمينة لتحقيق هذا الهدف. أي مشهد للإسلام ترتب عن ذلك في الشبكة؟

    رابعا: التعليم الرقمي في العالم العربي. الواقع والآفاق:
    قد يتيح التعليم الرقمي بقلة كلفته بالمقارنة مع التعليم التقليدي، للعالم العربي إنجاز طفرة للقضاء آفة انتشار الأمية، من جهة، وتكمين المواطن العربي من الحصول على تكوين جيد في سائر ضروب المعارف. ما واقع هذا التعليم؟ وما آفاقه؟

    خامسا: التواصل العربي عبر الأنترنت:
    تمكن الشبكة من أدوات عديدة للتواصل: بريد إلكتروني، غرف للدردشة، منتديات، مدونات،الخ... إلى أي حد يستغل العرب هذه الأدوات؟ وفي أي وجوه يستغلونها؟ وماذا يترتب عن هذا الاستعمال؟

    الإخوة الأفاضل،
    لنكون عمليين، كما قيل في مشاركة سابقة، الرجاء أن تتمحور التعقيبات المقبلة حول مناقشة ورقة العمل المقترحة لهذه الندوة وتحديد المحور المراد المشاركة فيه مع ذكر عنوان العرض.
    فيما يخصني، يمكنني المساهة بعرضين: الأول تحت عنوان: «المشهد الثقافي العربي في الأنترنت» (الحور الثاني)، وسأحين فيه دراسة بالعنوان نفسه تم تحريرها ونشرها في يناير 2004، والثاني تحت عنوان: «أشكال حضور الإسلام في الأنترنت» (المحور الثالث) لم أحرره بعد.
    محبتي

    [align=center]نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/align]

  15. #35
    أستاذ بارز الصورة الرمزية امال عابدين حيدر
    تاريخ التسجيل
    06/09/2007
    المشاركات
    240
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الكبير كبير على النت أو على الأرض.
    والوضيع وضيع على النت أو على الأرض.
    والله سبحانه وتعالى هو الرب على النت وعلى الأرض.
    فإن البعض يحسب أن النت أرض حرة خارجة عن أي سيطرة أو رقابة أو محاسبة. المحظور في غيرها مسموح فيها، وقيود الأخلاق والتعاملات والآداب المفروضة في غيرها مرفوعة عنها.

    فاتقوا يوماً ترجعون فيه إلى الله، ثم توفى كل نفس ما كسبت، وهم لا يظلمون.

    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.


  16. #36
    أستاذ بارز الصورة الرمزية محمد أسليم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    العمر
    59
    المشاركات
    772
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة امال عابدين حيدر مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الكبير كبير على النت أو على الأرض.
    والوضيع وضيع على النت أو على الأرض.
    والله سبحانه وتعالى هو الرب على النت وعلى الأرض.
    فإن البعض يحسب أن النت أرض حرة خارجة عن أي سيطرة أو رقابة أو محاسبة. المحظور في غيرها مسموح فيها، وقيود الأخلاق والتعاملات والآداب المفروضة في غيرها مرفوعة عنها.

    فاتقوا يوماً ترجعون فيه إلى الله، ثم توفى كل نفس ما كسبت، وهم لا يظلمون.

    و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
    الأخت الفاضلة،
    سيكون مفيدا جدا اتخاذ فكرتك هذه نواة لعرض تحددين عنوانه وتدرجينه في أحد محاور الندوة على نحو ما طُلبَ في المشاركة السابقة لتعقيبك
    تحياتي

    [align=center]نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/align]

  17. #37
    باحث لغوي وكاتب
    عضو القيادة الجماعية
    الصورة الرمزية ابراهيم ابويه
    تاريخ التسجيل
    12/12/2007
    العمر
    58
    المشاركات
    2,736
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي العرب والثورة الرقمية (أو العرب والعصر الرقمي)

    العرب والثورة الرقمية (أو العرب والعصر الرقمي)
    ثانيا: المشهد الثقافي العربي في الأنترنت:
    ان الانفجار التكنولوجي الذي يعرفه عصرنا الحالي في كثير من مجالات التواصل قد خلق زعزعة كبيرة في القيم التواصلية المتعارف عليها بين المجتمعات العربية. بل جعل هذا الانفجار التواصلي يسير في اتجاه غير مرغوب فيه.فمن الناحية الثقافية نجد ان العرب لم يستطيعوا التاقلم مع متغيرات الحوار الرقمي الذي يتميز بخصوصياته وباليات اشتغاله بعيدا عن الرقابة .فقد نقلوا ثوابتهم ونمط تفكيرهم وانفعالاتهم وهمومهم الى عالم النت واعتبروا التواصل الرقمي الية جديدة من حيث شكلها ولم يستوعبوا ان انفتاح أساليب التواصل سيكون حاسما في الاقصاء المبكر ,وان ما يحملون معهم من معتقدات ومفاهيم ستخضع للفحص والتحليل لتصبح سلاحا ضدهم.
    وعندما نتصفح اماكن تواجد العرق العربي في الانترنيت نجد ان اساليب التعبير لديه لا تخرج عما الفناه في السياقات التواصلية العادية, فهو انسان منساق وراء النزوة, مندفع بشكل عاطفي لا حدود له ,غير متسلح بالعلم والمعرفة,له خلفيات تعيق نمط سلوكه وتجعله عرضة للادانة.
    واذا كان التواصل الرقمي يتيح للعربي فرصة الخروج من الرقابة المفروضة عليه في الواقع المعيش,فانه لا يستثمرها ايجابيا وفي اتجاه خلق فرص افضل للتعبير عن كيانه ,بل انه في كثير من الاحيان يسقط في فخ الازدواجية الثقافية ولا يستطيع التأقلم مع معطيات الواقع الافتراضي باعتباره انفتاحا على العالم دون نسيان الخصوصية الثقافية واصهارها ضمن المنظومة العالمية قصد الاندماج السريع في زمن لا يتيح البقاء الا للاقوى والاوعى والاذكى والاوفر ثقافة والمتسلح بقيم الديموقراطية الحقة كمفهوم فلسفي خارج عن سياقات التقليص والتقزيم.


  18. #38
    أستاذ بارز الصورة الرمزية محمد أسليم
    تاريخ التسجيل
    25/09/2006
    العمر
    59
    المشاركات
    772
    معدل تقييم المستوى
    14

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد أسليم مشاهدة المشاركة
    الإخوة الأفاضل،
    كما وعدتُ، إليكم مشروع ورقة عمل هذه الندوة،أنجزته في عجالة شديدة.
    آمل منكم مناقشته، إغناءه وتطويره. علما بأنه تم إجراء تعديل طفيف على العنوان:

    العرب والثورة الرقمية (أو العرب والعصر الرقمي)
    ماذا يفعل العرب بالأنترنت؟


    مع انتشار الحواسيب الشخصية ابتداء من سبعينيات القرن الماضي وإطلاق شبكة الأنترنت في بداية تسعينياته، انطقلت الثورة الرقمية مؤذنة بنهاية حضارة وبداية أخرى جديدة تختلف كليا عن سابقاتها:
    من أبرز ما يميز الثورة الجديدة:
    - استحواذ الآلة على شطر كبير من عمل الإنسان بما جعل البعض يتوقع نهاية الشغل المأجور نفسه؛
    - تواري مقولتي الزمان والمكان؛
    - دخول الجنس البشري مرحلة انفجار تواصلي غير مسبوق؛
    - إتاحة فرص جديدة للربح والاغتناء، مما جعل شبابا صغارا يلتحقون بركب أثرياء العالم في وقت وجيز؛
    - ظهور تقنيات جديدة لتدوين المعلومات وتخزينها وإيصالها، وتواري المرجعيات التقليدية للهوية لفائدة أخرى جديدة؛
    - دخول الحضارة في إبدال السرعة، حيث يسير الإنتاج في حقول المعارف والاختراعات التقنية بإيقاع غير مسبوق؛

    يمكن اعتبار الشبكة العنكبوتية، بما تتيحه من تخرين للمعارف وتناقلها وتواصل سريع مكثف وغير مكلف بين أرجاء المعمور الأربعة، رأس حربة العالم الجديد.
    في هذا السياق، يكمن طرح السؤال: ماذا يفعل العرب بشبكة الشبكات؟
    نقترح التفكير في هذا السؤال عبر المحاور التالية:

    أولا: الثورة الرقمية: تعريف، وتاريخ وواقع العالم العربي في سياقها:
    يرحب هذا المحور بالمساهمات التي تضع الثورة الرقمية في سياقها. ما معنى الثورة الرقمية؟ ما هي جذورها؟ ما مراحل تحققها؟ ما واقعها في العالم العربي؟ وذلك في أفق إدراك الرهانات العميقة التي تنطوي عليها هذه الظاهرة والوقوف على مدى إدراك العرب حكومات وشعوبا لهذه الرهانات أم لا.

    ثانيا: المشهد الثقافي العربي في الأنترنت:
    تتناول عروضه تأملا في وجوه استغلال المثقفين العرب لشبكة الأنترنت والمشهد المترتب عن هذا الاستثمار.

    ثالثا: أشكال حضور الإسلام في الأنترنت:
    إذا كان الإسلام قد طمح منذ بداياته لأن يكون ديانة كونية، فقد رأى مسلمو اليوم في شبكة الأنترنت، أداة ثمينة لتحقيق هذا الهدف. أي مشهد للإسلام ترتب عن ذلك في الشبكة؟

    رابعا: التعليم الرقمي في العالم العربي. الواقع والآفاق:
    قد يتيح التعليم الرقمي بقلة كلفته بالمقارنة مع التعليم التقليدي، للعالم العربي إنجاز طفرة للقضاء آفة انتشار الأمية، من جهة، وتكمين المواطن العربي من الحصول على تكوين جيد في سائر ضروب المعارف. ما واقع هذا التعليم؟ وما آفاقه؟

    خامسا: التواصل العربي عبر الأنترنت:
    تمكن الشبكة من أدوات عديدة للتواصل: بريد إلكتروني، غرف للدردشة، منتديات، مدونات،الخ... إلى أي حد يستغل العرب هذه الأدوات؟ وفي أي وجوه يستغلونها؟ وماذا يترتب عن هذا الاستعمال؟

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابراهيم ابويه مشاهدة المشاركة
    اخي العزيز اسليم...
    فكرة الندوات العلمية والثقافية فكرة رائدة ومهمة لما تقدمه من افكار جديدة ومن تصورات تمتح من مختلف دروب المعرفة.غير اني لاحظت نوعا من النفور او عدم الالتزام باستثمارها والخوض فيها.فما ان يطرح موضوع للنقاش حتى يقفل بعد مدة قصيرة ولا يلقى الاستجابة من رواد هذا الفضاء المعرفي.فاذا نظرت الى التخصصات تجدها متنوعة ودقيقة في بعض الاحيان ,بمعنى ان مستوى النقاش الاكاديمي متوفر باعتبار عدد الاساتذة المنتمين للجمعية,غير ان واقع الحال يبين غير ذلك.فقد تكون هناك اشكالية مطروحة للتحاور وابداء الراي ,وقد تكون هذه الاشكالية ذات اهمية في تطوير الفكر العلمي او بناء موقف موحد او الخروج بتصور جديد,,ورغم ذلك تجد عدد المشاهدات يفوق بنسبة كبيرة جدا عدد الردود مما يبين بجلاء عدم التوازن بين القول والفعل.
    من جهة اخرى ,ارى ان فكرة جمع شتات المفكرين على طاولة افتراضية لمناقشة (ندوة شهرية)يساهم فيها اهل واتا ,ستكون بمثابة اجراء رزين من شانه ان ينقل الفكر الواتاوي الى خارج الحدود وينشره باعتبار الانتماء والحقوق.
    واتمنى ان ننهض جميعا لخلق ثورة ثقافية حقيقية قادرة على المنافسة ومنفتحة على التطورات المختلفة التي تعرفها الساحة العربية والدولية .


    أخي الفاضل،
    سيكون مفيدا جدا اتخاذ فكرتك هذه نواة لعرض تحدد عنوانه وتدرجه في محور المشهد العربي الثقافي في الأنترنت على نحو ما طُلبَ في المشاركة المثبتة أعلاه .
    تحياتي

    [align=center]نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي[/align]

  19. #39
    باحث لغوي وكاتب
    عضو القيادة الجماعية
    الصورة الرمزية ابراهيم ابويه
    تاريخ التسجيل
    12/12/2007
    العمر
    58
    المشاركات
    2,736
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي العرب والثورة الرقمية (أو العرب والعصر الرقمي)

    العرب والثورة الرقمية (أو العرب والعصر الرقمي)
    ثالثا: أشكال حضور الإسلام في الأنترنت:
    لقد اضحى الانترنيت مجالا خصبا لصراع الاديان سواء من اجل حملات التبشير الجديدة او في شن الحرب على ديانات ما زالت تحضى بسمعة خارقة بين اعداد كبيرة من المنتمين اليها كالاسلام مثلا...
    لقد باتت المنتديات المجهولة المصدر قبلة للمتطرفين والمناهضين للاسلام من جميع الاجناس التي فقدت اديانها مكانتها الروحية لانها لم تستطع تقديم اجابات على الاسئلة المتعددة التي يطرحها معتنقوها بالدرجة الاولى. فاصبحنا نجد حملات منظمة تقودها اياد خفية وتمولها جهات معروفة او غير معروفة هدفها اذكاء صراع افتراضي بين الاديان وتركيزها يكون دائما على الدين الاسلامي باعتباره عائقا امام خططها ومراميها البعيدة او القريبة...
    واذا تفحصنا اساليب الدفاع الذاتي عند المسلمين الذين يقارعون الاديان الاخرى نجدها لا ترقى الى مستوى المعرفة الدينية او قواعد التشريع الفقهي بل وتجدها في احيان كثيرة هائمة على وجهها لا تستطيع تقديم الحجج والبراهين على تصوراتها لماهية الدين الاسلامي وادواره الروحية والاجتماعية والتشريعية.فكيف بمسلم لا يعرف تاريخ الاسلام والمسلمين ولا حتى تفسير القران الكريم ولا يدقق في مقاصد الشريعة او يضبط المفاهيم التي ناقشتها الفرق الاسلامية كمفهوم التوحيد او العقل والجهاد في سبيل الله, ان يجابه قوما على الانترنيت غالبا ما يجهل عنهم ابسط التفاصيل.
    فالانترنيت اصبحت كذلك مجالا للخسارة في هذا الاتجاه وليست مكسبا لنا ما دمنا غير قادرين على التجرد من خلفات نريد اثباتها للاخرين عن طريق العنف التواصلي وفرض الراي دون اللجوء الى العقل الذي يقارع الراي بالراي ويجابه الحجة بالحجة...
    والبقاء لا يكون الا لمن يستطيع الاقناع بما اوتي من علم ومعرفة واسلوب حضاري في حوار رقمي لا يراعي اي شيىء.

    هذه المداخلات لا تعبر الا عن رايي الشخصي ولا تلزم اي شخص.


  20. #40
    باحث لغوي وكاتب
    عضو القيادة الجماعية
    الصورة الرمزية ابراهيم ابويه
    تاريخ التسجيل
    12/12/2007
    العمر
    58
    المشاركات
    2,736
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد أسليم مشاهدة المشاركة

    أخي الفاضل،
    سيكون مفيدا جدا اتخاذ فكرتك هذه نواة لعرض تحدد عنوانه وتدرجه في محور المشهد العربي الثقافي في الأنترنت على نحو ما طُلبَ في المشاركة المثبتة أعلاه .
    تحياتي
    اخي اسليم...
    اني لممتن لك بكل ما تساهم به هنا او هناك في ميدوزا ,ففكرك واسلوب طرحك للقضايا لا بد وانه سيشكل عائقا ابستيمولوجيا امام دعاة النهضة الحديثة الذين يحاولون استغلال الوضع الثقافي العربي المهزوز لفائدة مشاريعهم المشكوك في صحتها.
    لذلك ادعوك الى تنقيح الفكرة وكتابة الموضوع بدلا عني لانك انت من ابدع الفكرة ونسق الموضوع وبامكانك ادراج مضمون الفكرة بالشكل الذي تراه ملائما ومنسجما مع معطيات الندوة موضوع النقاش.واني اعطيك كامل الصلاحية في هذا الاتجاه.
    وشكرا لك
    .
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •