Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2968
الهامشيون والبيئة (3) العبابدة والتغيرات المناخية

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: الهامشيون والبيئة (3) العبابدة والتغيرات المناخية

  1. #1
    باحث وكاتب الصورة الرمزية محسن رشاد أبو بكر
    تاريخ التسجيل
    04/09/2007
    المشاركات
    1,016
    معدل تقييم المستوى
    16

    افتراضي الهامشيون والبيئة (3) العبابدة والتغيرات المناخية

    العبابدة والتغيرات المناخية
    Ababda Tribes and Climate Change

    فى كارثة أخلاقية تتعرض قبائل العبابدة ، الكائنة بالصحراء الشرقية بجمهورية مصر العربية ، شأنها شأن العديد من المجتمعات الأصلية بالدول العربية ، تواجه خطر الانقراض نتيجة تهميشهم على مدار التاريخ ... واليوم ... فإنهم (قبائل العبابدة) ينتظرون المطر منذ أكثر من تسعة سنوات ... ينتظرون ، هناك ، فى واحد من الهوامش التى تزداد يوما بعد يوم فى ظل مؤسساتنا المعنية بالتأثيرات المتوقعة للتغيرات المناخية ، فقط ، على خططهم للتنمية ، والتى تخدم فى نهاية الأمر مصالح رجال الأعمال والمتحالفين معهم.

    كالعادة ، تنحو الحكومات العربية إلى التصدى لمشكلات البيئة ، فقط ، تلك التى تتمتع بصفة العالمية ، وتمثل مشكلة التغيرات المناخية واحدة من تلك المشكلات ، فارتفاع درجة حرارة الأرض سيؤثر بالسلب فى العديد من المناطق كنتيجة غير مباشرة لأنشطة دول أخرى ، فالصناعات الملوثة للبيئة ، المنتشرة أغلبها فى أوروبا وأمريكا تلعب الدور الأكبر فى ارتفاع درجة حرارة الأرض ، وحدوث العديد من الظواهر ، ومنها تغير مواسم سقوط الأمطار وانتشار الجفاف فى العديد من المناطق ، خاصة أفريقيا حيث تشهد أجزاء كبيرة منها تباينا واسعا فى سقوط الأمطار.

    وغالبا ما يكون الهامشيين والفقراء المنتشرين فى الأرياف والصحراوات هم الأقل قدرة على مواجهة آثار تلك التغيرات على أنشطتهم الزراعية والرعوية ، خاصة فى ظل ضعف المؤسسات وعدم فاعلية الحوكمة فى تلك الدول ، وفى إطار سياسة غير معلنة لمزيد من التهميش للفقراء.

    هناك ، فى الظهير الصحراوى لساحل البحر الأحمر بمصر ، فى المنطقة الواقعة بين القصير شمالا وبرنيس جنوبا ، يتركز الكثير من قبائل العبابدة ، يعيشون هناك منذ آلاف السنين ، يمارسون أنشطة متوافقة مع بيئتهم وتنظيماتهم المجتمعية البسيطة ، يجمعون الأحطاب والنباتات الطبية ، يعملون خفراء وأدلة للبعثات الجيولوجية ، يتحدثون اللغة العربية بلهجة خاصة بالإضافة إلى لغة البجا ، وهى كلمة محرفة من أصل الكلمة الفرعونية "ميجا" ، التى تعنى الرجل المحارب ، حيث كان قدماء المصريين يستعينون بهم فى الأعمال الحربية الخاصة بحماية الباب الشرقى لمصر.

    يجوبون الصحراء ، ينتظرون المطر لينبت بالأرض عشبا تقتات عليه أغنامهم وجمالهم ، ولكن ذلك المطر لا يأتى ، ولم يحاول أحد أن ينبههم ويساعدهم على التفكير فى حلول بديلة لمواجهة آثار تلك التغيرات ، ولكنهم كما تم تهميشهم حينما شرعت الدولة فى التنمية السياحية بالمنطقة ، دونما اعتبار لهم بصفتهم السكان الأصليون بالمنطقة ، كما لو كانوا غير موجودين أصلا ، تماما مثلما يحدث فى أماكن عديدة من دول العالم الثالث ، فعلى سبيل المثال ، تم تجاهل قبائل الأشاننكا فى بيرو من جانب مخططى التنمية ، لدرجة أن الخرائط القائمة على التصوير الجوى هناك كانت تطبع عبارة "قفار خالية" فوق أراضى بساتين الأشاننكا التى كان يمكن رؤيتها بسهولة.

    فلتذهب القبائل القديمة بثقافاتها التقليدية إلى الجحيم.

    ولتبقى "التغيرات المناخية" قضية... تخص فقط القادرين على طرح قضاياهم من رجال الأعمال وأتباعم من أولى الأمر وصناع القرار فى مقاطعاتنا المسماة "دول"

    وإلى اللقاء فى هامش آخر من هوامشنا التى تزداد يوما بعد يوم.
    أبو بكر


  2. #2
    باحث وكاتب الصورة الرمزية محسن رشاد أبو بكر
    تاريخ التسجيل
    04/09/2007
    المشاركات
    1,016
    معدل تقييم المستوى
    16

    افتراضي الهامشيون والبيئة (3) العبابدة والتغيرات المناخية

    العبابدة والتغيرات المناخية
    Ababda Tribes and Climate Change

    فى كارثة أخلاقية تتعرض قبائل العبابدة ، الكائنة بالصحراء الشرقية بجمهورية مصر العربية ، شأنها شأن العديد من المجتمعات الأصلية بالدول العربية ، تواجه خطر الانقراض نتيجة تهميشهم على مدار التاريخ ... واليوم ... فإنهم (قبائل العبابدة) ينتظرون المطر منذ أكثر من تسعة سنوات ... ينتظرون ، هناك ، فى واحد من الهوامش التى تزداد يوما بعد يوم فى ظل مؤسساتنا المعنية بالتأثيرات المتوقعة للتغيرات المناخية ، فقط ، على خططهم للتنمية ، والتى تخدم فى نهاية الأمر مصالح رجال الأعمال والمتحالفين معهم.

    كالعادة ، تنحو الحكومات العربية إلى التصدى لمشكلات البيئة ، فقط ، تلك التى تتمتع بصفة العالمية ، وتمثل مشكلة التغيرات المناخية واحدة من تلك المشكلات ، فارتفاع درجة حرارة الأرض سيؤثر بالسلب فى العديد من المناطق كنتيجة غير مباشرة لأنشطة دول أخرى ، فالصناعات الملوثة للبيئة ، المنتشرة أغلبها فى أوروبا وأمريكا تلعب الدور الأكبر فى ارتفاع درجة حرارة الأرض ، وحدوث العديد من الظواهر ، ومنها تغير مواسم سقوط الأمطار وانتشار الجفاف فى العديد من المناطق ، خاصة أفريقيا حيث تشهد أجزاء كبيرة منها تباينا واسعا فى سقوط الأمطار.

    وغالبا ما يكون الهامشيين والفقراء المنتشرين فى الأرياف والصحراوات هم الأقل قدرة على مواجهة آثار تلك التغيرات على أنشطتهم الزراعية والرعوية ، خاصة فى ظل ضعف المؤسسات وعدم فاعلية الحوكمة فى تلك الدول ، وفى إطار سياسة غير معلنة لمزيد من التهميش للفقراء.

    هناك ، فى الظهير الصحراوى لساحل البحر الأحمر بمصر ، فى المنطقة الواقعة بين القصير شمالا وبرنيس جنوبا ، يتركز الكثير من قبائل العبابدة ، يعيشون هناك منذ آلاف السنين ، يمارسون أنشطة متوافقة مع بيئتهم وتنظيماتهم المجتمعية البسيطة ، يجمعون الأحطاب والنباتات الطبية ، يعملون خفراء وأدلة للبعثات الجيولوجية ، يتحدثون اللغة العربية بلهجة خاصة بالإضافة إلى لغة البجا ، وهى كلمة محرفة من أصل الكلمة الفرعونية "ميجا" ، التى تعنى الرجل المحارب ، حيث كان قدماء المصريين يستعينون بهم فى الأعمال الحربية الخاصة بحماية الباب الشرقى لمصر.

    يجوبون الصحراء ، ينتظرون المطر لينبت بالأرض عشبا تقتات عليه أغنامهم وجمالهم ، ولكن ذلك المطر لا يأتى ، ولم يحاول أحد أن ينبههم ويساعدهم على التفكير فى حلول بديلة لمواجهة آثار تلك التغيرات ، ولكنهم كما تم تهميشهم حينما شرعت الدولة فى التنمية السياحية بالمنطقة ، دونما اعتبار لهم بصفتهم السكان الأصليون بالمنطقة ، كما لو كانوا غير موجودين أصلا ، تماما مثلما يحدث فى أماكن عديدة من دول العالم الثالث ، فعلى سبيل المثال ، تم تجاهل قبائل الأشاننكا فى بيرو من جانب مخططى التنمية ، لدرجة أن الخرائط القائمة على التصوير الجوى هناك كانت تطبع عبارة "قفار خالية" فوق أراضى بساتين الأشاننكا التى كان يمكن رؤيتها بسهولة.

    فلتذهب القبائل القديمة بثقافاتها التقليدية إلى الجحيم.

    ولتبقى "التغيرات المناخية" قضية... تخص فقط القادرين على طرح قضاياهم من رجال الأعمال وأتباعم من أولى الأمر وصناع القرار فى مقاطعاتنا المسماة "دول"

    وإلى اللقاء فى هامش آخر من هوامشنا التى تزداد يوما بعد يوم.
    أبو بكر


  3. #3
    أستاذ بارز/ كاتب وصحفي الصورة الرمزية عبدالقادربوميدونة
    تاريخ التسجيل
    28/07/2007
    المشاركات
    4,243
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي رد: الهامشيون والبيئة (3) العبابدة والتغيرات المناخية

    الأخ محسن رشاد أبي بكر المحترم :
    تحية.. فعلا.. إن الموضوع الذي طرقته من الأهمية بمكان ،فضرورة استشارة الإنسان صاحب الأرض الملتصق والمتشبث بها على مدى قرون هومن يجب أخذ رأيه أولا في أية تغييرات قد تمس طبيعة أرضه المقيم عليها والعامل فيها ..ثانيا تأتي عملية التحديث والتطويرالعلميتين.. فمتطلبات إجراء إصلاحات على أديم الأرض كإقامة مشاريع سياحية أو صناعيةأو غيرها .. إذا لم تأخذ بعين الاعتبار كل المعطيات الاجتماعية والاقتصادية والجغرافية والديموغرافية للمنطقة يكون ناتجها الإضرار بالبيئة سواء على المدى القصيرأوعلى المدى البعيد ..وما التغيرات المناخية التي يعاني منها العالم اليوم سوى انعكاس مباشر لتلك التدخلات غير المدروسة وغير العلمية بأتم معنى العلمية ..شكرا لكم على هذه الإضافة الطيبة
    .



    أنا ابن أمي وأبي *** من نسل شريف عربي ..
    الإسلام ديني ومطلبي *** الجزائروطني ونسبي..
    أتريد معرفة مذهبي؟*** لا إله إلا الله حسبي ..
    محمد رسوله الأبي *** سيرته هدفي ومكسبي....
    تلك هويتي وأس كتابي *** حتى أوسد شبرترابي.
    هنا صوت جزائري حر ..:

    http://www.wata.cc/forums/showthread.php?t=37471
    http://www.wata.cc/forums/showthread.php?t=14200
    http://www.wata.cc/forums/showthread.php?t=30370
    http://ab2ab.blogspot.com/
    http://ab3ab.maktoobblog.com/
    http://pulpit.alwatanvoice.com/content-143895.html
    http://www.jabha-wqs.net/article.php?id=5569
    http://www.jabha-wqs.net/article.php?id=7433
    http://www.albasrah.net/pages/mod.ph...der_020709.htm

  4. #4
    أستاذ بارز/ كاتب وصحفي الصورة الرمزية عبدالقادربوميدونة
    تاريخ التسجيل
    28/07/2007
    المشاركات
    4,243
    معدل تقييم المستوى
    19

    افتراضي رد: الهامشيون والبيئة (3) العبابدة والتغيرات المناخية

    الأخ محسن رشاد أبي بكر المحترم :
    تحية.. فعلا.. إن الموضوع الذي طرقته من الأهمية بمكان ،فضرورة استشارة الإنسان صاحب الأرض الملتصق والمتشبث بها على مدى قرون هومن يجب أخذ رأيه أولا في أية تغييرات قد تمس طبيعة أرضه المقيم عليها والعامل فيها ..ثانيا تأتي عملية التحديث والتطويرالعلميتين.. فمتطلبات إجراء إصلاحات على أديم الأرض كإقامة مشاريع سياحية أو صناعيةأو غيرها .. إذا لم تأخذ بعين الاعتبار كل المعطيات الاجتماعية والاقتصادية والجغرافية والديموغرافية للمنطقة يكون ناتجها الإضرار بالبيئة سواء على المدى القصيرأوعلى المدى البعيد ..وما التغيرات المناخية التي يعاني منها العالم اليوم سوى انعكاس مباشر لتلك التدخلات غير المدروسة وغير العلمية بأتم معنى العلمية ..شكرا لكم على هذه الإضافة الطيبة
    .



    أنا ابن أمي وأبي *** من نسل شريف عربي ..
    الإسلام ديني ومطلبي *** الجزائروطني ونسبي..
    أتريد معرفة مذهبي؟*** لا إله إلا الله حسبي ..
    محمد رسوله الأبي *** سيرته هدفي ومكسبي....
    تلك هويتي وأس كتابي *** حتى أوسد شبرترابي.
    هنا صوت جزائري حر ..:

    http://www.wata.cc/forums/showthread.php?t=37471
    http://www.wata.cc/forums/showthread.php?t=14200
    http://www.wata.cc/forums/showthread.php?t=30370
    http://ab2ab.blogspot.com/
    http://ab3ab.maktoobblog.com/
    http://pulpit.alwatanvoice.com/content-143895.html
    http://www.jabha-wqs.net/article.php?id=5569
    http://www.jabha-wqs.net/article.php?id=7433
    http://www.albasrah.net/pages/mod.ph...der_020709.htm

  5. #5
    باحث وكاتب الصورة الرمزية محسن رشاد أبو بكر
    تاريخ التسجيل
    04/09/2007
    المشاركات
    1,016
    معدل تقييم المستوى
    16

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالقادربوميدونة مشاهدة المشاركة
    الأخ محسن رشاد أبي بكر المحترم :
    تحية.. فعلا.. إن الموضوع الذي طرقته من الأهمية بمكان ،فضرورة استشارة الإنسان صاحب الأرض الملتصق والمتشبث بها على مدى قرون هومن يجب أخذ رأيه أولا في أية تغييرات قد تمس طبيعة أرضه المقيم عليها والعامل فيها ..ثانيا تأتي عملية التحديث والتطويرالعلميتين.. فمتطلبات إجراء إصلاحات على أديم الأرض كإقامة مشاريع سياحية أو صناعيةأو غيرها .. إذا لم تأخذ بعين الاعتبار كل المعطيات الاجتماعية والاقتصادية والجغرافية والديموغرافية للمنطقة يكون ناتجها الإضرار بالبيئة سواء على المدى القصيرأوعلى المدى البعيد ..وما التغيرات المناخية التي يعاني منها العالم اليوم سوى انعكاس مباشر لتلك التدخلات غير المدروسة وغير العلمية بأتم معنى العلمية ..شكرا لكم على هذه الإضافة الطيبة
    .
    ان استشارة اصحاب الارض ليس فقط ضرورة أخلاقية ولكنه أيضا ضرورة علمية تقتضى دراسة السكان وثقافاتهم التقليدية والتى قد تكون مدخلا مهما للتنمية فى تلك المناطق وأيضا لكيفية التعامل مع معوقات التنمية المحتملة.

    اخى الفاضل عبد القادر بوميدونة
    ممتن لإطلالتك البهية على سطورى المتواضعة ، اتمنى دوام التواصل معك
    أبو بكـر

    التعديل الأخير تم بواسطة عبدالقادربوميدونة ; 01/08/2008 الساعة 02:57 AM

+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •