آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول

  1. #1
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    31/03/2009
    المشاركات
    11
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول

    خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول :
    ابني عمره ثلاث سنوات كان مزاجه طبيعيا قبل ولادة أخته حتى رآها، ومنذ اليوم الثاني تغير مزاجه كليا، وأصبح مشاكسا جدا وعصبيا ومزعجا.
    جواب: الأخت الفاضلة أم عمر..
    أقدر جدا أن ما طرأ على عمر يزعجك، وأشعر بضيقك من تغير سلوكه ومزاجه، ولكن اطمئني، فما يمر به عمر عاصفة وستنتهي إن شاء الله، ولكن كل ما تحتاجين إليه هو فهم ما حدث لعمر ومعرفة كيفية التعامل معه.
    صحيح أن عمر كبر ويمكنه أن يفهم أكثر ويستوعب أكثر الصح من الخطأ، إلا أنه لازال صغيرا، ولازال يحتاج منكم الحب والاحتواء والصبر والتكرار وعدم الضيق من التكرار.
    يمكن أن نقول إن كل ما حدث لعمر من سوء مزاج وعنف وعصبية وعودته إلى سلوكيات كان قد أقلع عنها بسبب غيرته من أخته الجديدة، وإذا تمكنت من التعامل مع هذه الغيرة بشكل جيد فستزول كل هذه الأعراض إن شاء الله.
    كان عمر يعيش بينك وبين أبيه لوحده، يحظى بكل الحب، والاهتمام، واللعب والتركيز، وكان محور حياتكما حتى جاءت هذه الصغيرة لتسحب من تحته البساط وتنال هي كل شيء، فهي الآن تحظى بالحب والاهتمام، والرعاية والخوف عليها، وهي من أصبحت ملازمة لك وتشغل كل وقتك ليل نهار.
    لا يدرك عمر في سنه هذه أن هذا الاهتمام يرجع لصغر سن أخته وأنها في هذه السن تعتمد عليك تماما في كل شيء، ولا يدرك عمر أن بإمكان قلبك أن يحمل مكانا لطفلين، وإنما كل ما يراه ويشعر به أن هناك من أخذ منه حبيبته، وجعلها تستبعده وربما تستبدل به وتنشغل عنه.
    كل هذه المشاعر تجعل عمر يغار، ويعبر عن غيرته هذه بالعصبية والعنف والانتقام من الصغيرة، وعودته للبصق في الغالب محاولة منه لجذب انتباهكم إليه من جديد، فهو من الذكاء بأن يذكر بأن هذه الصفة كانت في يوم ما تزعجكم وتدفعكم لترك ما في أيديكم للالتفات إليه ونهيه عما يفعل، فربما كانت هذه إحدى طرقه الآن في محاولة جذب الانتباه إليه من جديد، فأرجو أن تتقبلي هذا –مع ضيقك منه- ولكن بصبرك عليه سيكف عن ذلك إن شاء الله.
    وللتغلب على غيرة عمر يمكنك إتباع هذه الخطوات:
    - استمري في إغداق الحب والحنان على عمر، وإشعاره دائما بأنه أول فرحتك، وأنه طفلك الأول الكبير الجميل الذي طالما أحببته وسيظل حبه ومكانته في قلبك مهما حدث.
    - اطلبي منه أن يساعدك في الاهتمام بأخته، وأشعريه بمسئوليته تجاهها، اطلبي منه أن يساعدك في التغيير لها بأن يمسك لك المناديل أو الكريم أو يحضر لك الحفاظ أو ملابس الصغيرة، أو أن يلاعبها ويغني لها حتى تنتهي من التغيير لها وأشعريه بقيمة ما يفعل، وأن مساعدته لك أعانتك على إنجاز المهمة بسرعة ويسر.
    - استغلي فترات نوم ابنتك باللعب مع عمر، وقضاء هذا الوقت له وحده بدلا من تركه والانشغال بمهام البيت، العبي معه قليلا وأشركيه فيما تريدين أن تقومي به، فيمكنك أن تجعليه يجمع معك الغسيل أو يقف معك في المطبخ وأنتم تتحدثون وتغنون وتلعبون، وأشعريه بسعادتك بقضاء هذا الوقت معه وحده.
    - شجعيه على الاقتراب من أخته والتعرف عليها واللعب معها، تحت مراقبتك طبعا، لكن احذري من أن تشعريه بأنه خطر عليها أو تظهري خوفك الشديد عليها منه، فهذا سيزيد من غيرته.
    - أخبريه كم تحبه أخته وكم يسعدها اهتمامه بها ومساعدته لك في العناية بها.
    كان من المهم أن تمهدوا لعمر قبل ولادته أخته بأن هناك من سيأتي ليشاركه حياته، وينتظر منه اهتمامه، وأن هذا الطفل الجديد يحبه وينتظر منه أن يبادله الحب، وأن تحضروا له هدية باسم الطفل الجديد، لا أعرف إن كنت فعلت هذا أم لا، ولكن لا تقلقي فلم يفت الأوان بعد.
    وأخيرا..
    تذكري أن تعديل السلوك سيحتاج إلى وقت وصبر، وتوقعي من عمر أن يستمر ولو قليلا على سلوكياته هذه،
    منقول لتعم الفائده..

    التعديل الأخير تم بواسطة عائشة خرموش ; 27/04/2009 الساعة 08:43 PM

  2. #2
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    10/11/2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,091
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول

    الأخ الكريم محسن ابراهيم .
    شكرا على موضوعك المختار بعناية و الذي يتحدث عن مشكلة تواجه الكثير من الآباء و خاصة الأمهات كونهن الأكثر تعرضا لذاك الموقف مع الإبن الأول و الإبن الجديد.
    و السبب دائما هو أن كل جديد مثير نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي لذلك ترى الأم تغمر الرضيع الجديد على هذا العالم بكل الحب و العطاء و القبل.........و تنقص من رصيد الإبن الآخر ............و حتى الزوج ينال نصيبه من اللامبالاة أحيانا.
    لذلك وجب الاحتراس و الانتباه لهذا الامر لأنه خطير جدا على نفسية الطفل البكر للعائلة , لأنه يرى في الأخ الجديد سارق لقلب الأم و هو لم يعد له فائدة و لا معنى في حضن العائلة ...........و من هنا يلجأ لطرق غير سوية في التعبير عن غيرته , قد تصل لدرجة الانتقام و قتل الأخ الصغير كما نسمع و نقرأ كل يوم في أجهزة الإعلام.

    لكن باتباع النصائح الثمينة الواردة في الموضوع أكيد سيستفيد الآباء و الأمهات و أولادهم .

    شكرا مرة أخرى على المشاركة القيمة.
    تحياتي لك.

    التعديل الأخير تم بواسطة عائشة خرموش ; 13/04/2009 الساعة 08:25 PM
    [frame="2 98"]
    "Make no mistake, translation is a gift--it is not just a matter of speaking several languages."
    les traductions, comme les femmes, pour être parfaites, doivent être à la fois
    fidèles et belles
    [/frame]

  3. #3
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    31/03/2009
    المشاركات
    11
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول

    أشكر لك ردك الرقيق الذى شجعنى على طرح فكره تلاحقنى من فتره وهى /

    أنه اذا أردنا بناء قاده لهذه الأمة فى شتى المجالات , فلا بد أن نبدأ من القاعدة أي الطفل.
    واقتراحى هو اعداد دليل يساهم فيه المتخصصين يوجه مجانا ( على النت أو غيره ) الى كل من يريد أن يعمل فى روضه للأطفال أو من يعمل بها حاليا وكذلك إلى كل من يريد أن يبدأ مشروع فى هذا المجال
    والدليل يحتوى على خطوات واضحة ومبسطة للتعامل مع الطفل فى سن ما قبل المدرسة ( من ثلاث سنوات مثلا) لاكتشاف وتنمية القدرات الابداعيه للطفل فى جميع المجالات ( كيفية تحديد واكتشاف تلك القدرات الموجوده فى كل طفل أولا ثم كيفية تنميتها مع كيفية تنمية القدرات الشخصيه والعقليه والنفسيه ...الخ)
    بالاضافه طبعا لكيفية توعية الوالدين للتعامل مع أطفالهما حتى لا ينهدم فى المنزل ما تم بناؤه فى الحضانه

    لا أعرف هل استطعت توصيل الفكره أم لا ?
    ارجو اذا اعجبتك الفكره أن تتبنيها بأسلوبك الشيق على المنتدى .
    ولى محاولة صغيرة فى إنشاء هذا الدليل سأعرضها عليكى لاحقا , مع العلم بأننى مهتم جدا بموضوع الطفولة رغم أننى غير متخصص فيه إلى الآن.

    أشكر لك وقتك فى قراءة هذا الموضوع.

    التعديل الأخير تم بواسطة عائشة خرموش ; 11/04/2009 الساعة 08:34 AM

  4. #4
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    10/11/2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,091
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول

    استاذ محسن ابراهيم .
    اولا /اعتذر عن الاطالة في الرد .
    ثانيا / فكرتك جد رائعة و انتظر نموذجك لاعرف كيف يمكن تجسيد الفكرة .
    تحياتي و تقديري لك .
    بارك الله فيك و نفع بك .

    [frame="2 98"]
    "Make no mistake, translation is a gift--it is not just a matter of speaking several languages."
    les traductions, comme les femmes, pour être parfaites, doivent être à la fois
    fidèles et belles
    [/frame]

  5. #5
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    31/03/2009
    المشاركات
    11
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول

    استاذه عائشه
    أشكر لك ردك واهتمامك وكما أوضحت هو ليس نموذج ولكنها محاوله فى طور التهذيب ولكنى أستهدف السن من 3 الى دخوله المرحله الابتدائيه لذا لا أعرف ان كان هذا يناسب المرحله السنيه المستهدفه أم لا ومحاولتى هى كالتالى وآسف على الاطاله:
    أولا: يتم تدريبه على قوة الملاحظه
    مثال
    بالبدء على صور حجمها كبير وذلك بأن نرسم له رسم رجل ينقصه ذراع
    ونقول لهم الصوره دى ناقصه ايه؟
    وبالطبع سيقول أكثرهم وبسرعه ناقصه ذراع
    - وهذا خطأ يجب تصحيحه هكذا :

    - يجب أولا أن يرفع التلميذ يده ليأخذ الاذن بالجواب

    - ثم يجب ثانيا تعليم الطفل أن يفكر أولا قبل أن يجيب
    كيف يفكر فى المثال السابق وفى أى مثال يأتى بعده :
    أولا : أن هذا الرسم رجل فهل كل المكونات الأساسيه للرجل موجوده
    وتجعل الأطفال بالدور هم الذين يذكرون هذه المكونات
    الرأس : هل الرأس موجوده : نعم
    الجسم : هل الجسم موجود : نعم
    الذراعين: هل الذراعين موجودين: لا
    كيف عرفنا؟
    المفروض أن فيه كام ذراع للرجل؟ 2
    وهنا كام ذراع موجود ؟ 1
    يبقى فيه ذراع ناقص ويجب أن يكمل الأولاد للآخر ( فقد يكون هناك شيئا آخر ينقص)
    الأرجل: هل هى موجوده : نعم
    اذا حددنا أن الناقص ذراع واحده
    ( أى يجب توصيف الناقص بالتحديد)

    ثم نرسم شيء واضح ومعروف وينقص 2 أو عدد من الأجزاء الكامله


    ثم تأتى مرحله أخرى بأن تنقص جزءا صغيرا مثل اليد من الذراع
    فيجدوا أن المكونات الأساسيه بعد حصرها كامله
    ثم يتم حصر مكونات كل جزء
    مثل الرأس مالذى يوجد فى الرأس ( عينان – أنف ....الخ) هل هى موجوده؟
    ثم الجزء الذى بعده وهكذا

    وذلك يجب أن يكون مره كل أسبوع
    ( ويجب كتابة تقرير فى كل مره عن المتميزين فيهم والأقل تميزا وهو يوجه اليه عنايه خاصه حتى يتابع زملاءه )

    ثانيا:
    ملكة التذكر والمناقشه والتحليل واستخلاص النتائج:
    بأن يشاهدوا فيلم كارتون على الكمبيوتر مدته 15 دقيقه مثلا ( واذا كان الفيلم طويل يتم مشاهذة كل 15 دقيقه على حده ومناقشتها كالتالى:
    من يستطيع أن يحكى لنا ما شاهدناه
    وتعطى الفرصه لكل واحد يريد ان يحكى وبدون ان يقاطعه زملاؤه أو يعلقوا عليه ( يجب تدريبهم على ذلك)

    ثم نأخذ احدى الشخصيات الطيبه أو الشريره أو الايجابيه أو السلبيه أو الشجاعه ....الخ
    ونأخذ رأى الأطفال فيها وكل من يقول رأيه نقول له لماذا قلت ذلك
    فيحكى موقف يدلل به على رأيه( تدريبه ان يكون رأيه له سند من الدين مثلا)
    وهكذا

    ثم نقول لهم بعد انتهاء الفيلم ايه اللى نطلع به من الفيلم ده ؟

    ثالثا: زرع القيم ومتابعتها يوميا:
    تعويد الطفل ان يبدأ أى شيء ب بسم الله الرحمن الرحيم
    وحين الانتهاء الحمد لله رب العالمين
    ويتم شرح مبسط لمفهوم الأحاديث النوويه للأطفال لزرع معانيها الصحيحه فى وجدانهم ومتابعة سؤالهم يوميا عمن طبق هذا المفهوم فى حياته اليوميه كلها منذ استيقاظه صباحا الى نومه مساءا حتى ترسخ فى جميع أعماله اليوميه ويتربى عليها.
    مثلا:
    1- النية
    يتم الشرح للطفل أن أى عمل يقوم به يجب أن يجعل فيه النيه أنه يقوم به من أجل أن يحبه الله ( أى أنه يعمل ذلك ليس من أجل مكافأة من أحد ولكن من أجل أن يحبه الله وهو الذى يكافئه )
    وذلك مثل:
    أنه يقوم فى الصباح ليذهب الى المدرسه ونيته أن يصبح انسان نافع فى المجتمع ويكسب بالحلال حتى يحبه ربنا
    وفى المدرسه ينصت جيدا للمدرس ليفهم الدروس
    ويصاحب الأولاد الكويسين من زملاءه فقط
    ولا يؤذى أطفال آخرين فى المدرسه
    وفى المنزل لا يصيح فى وجه امه أو أخواته بصوت عالى
    ولا يؤذى اخوته الصغار
    ويذاكر
    واذا ذهب مع والده الى أحد أقاربه تكون بنية صلة الرحم كما أمر ربى
    واذا ذهب الى أحد زملاءه تكون بنية اخى فى الله كما أمر ربى
    وهكذا
    عندما يلعب أو يأكل أو ينام ........الخ
    حتى يتعود الطفل أن تكون له نيه قبل كل عمل يعمله
    وكل يوم يسأل المدرس من الذى تذكر النيه وجعلها قبل كل عمل يقوم به
    وتعطى الفرصه للأولاد ليذكروا ما فعلوه
    مع تشجيع الذى تذكر النيه وتذكرة من لم يفعل حتى يتعود عل موضوع النيه
    مع تعريفه أن النيه تكون دون تلفظ
    2- الإتقان فى كل أعمالنا فتستشعر رؤيتك لله - عزّ وجلّ - فإن لم تكن تراه فإنه يراك
    وعملنا الأن مثلا هو المذاكره
    3- حديث ( لا يؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه)
    4- حديث ( من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعـنيه )
    ونقلت عن بعض الأحاديث هذا الشرح
    قال : ( من حسن إسلام المرء ) يعني : من كمال إسلام المرء وتمامه ( من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه ) ما لا يعينه : ما لا يهمه من أمور دينه ودنياه.
    هذا الحديث أصل في أدب التعامل مع الآخرين، وهذا الحديث من جوامع كلم النبي صلى الله عليه وسلم
    هذا الحديث يدل على أمر أيضاً في تكوين شخصية المسلم، وأن مما يربي شخصية المسلم ومما يقويها ومما يكملها ومما يرفعها إلى أعلى : الاشتغال بالمفيد، وما يعود على الإنسان بالمنفعة في دينه ودنياه، وهذا عامل من أهم العوامل لرقي شخصية المسلم .
    فمثل : إنسان في الأربع وعشرين ساعة في يومه وليلته نظم وقته تمام : في الصباح يعمل كذا، في الظهر يعمل كذا، في العصر يقوم بالأعمال الآتية، وكذلك المغرب والعشاء، ويكون نظم ما يحتاج إليه من الأعمال في خلال هذه الأوقات، اشتغل بالمفيد، مثل هذا إذا جاء في نهاية الأسبوع، كم حصل من الفوائد والمنافع والآثار الإيجابية التي تعود عليه في الدنيا وفى الآخرة ؟
    هل هذا يكون مثل إنسان يقضي وقته بالنوم والكسل والخمول والضعف والخور، ومن ثم يتسول للناس ويتردد على أبواب الناس ونحو ذلك؟ هذا إنسان لا قيمة له، وضيع وقته، ولم تخرج هذه الشخصية كما أرادها الله - سبحانه وتعالى -، لكن الإنسان الأول استغل قدراته العقلية، واستغل قدارته البدنية والجسمية، واستغل قدراته الذهنية، استغل المنح والعطايا التي أعطاه الله - سبحانه وتعالى - فاستثمر يومه وليلته فهذا ينتج .
    بناء على ذلك يجب خصوصاً على الشاب أو الشابة أن يبحثا بمن يستخرج له مكامنه وقدراته، لكي يُفَعِّلَها، فسيجد إنسان ما قدراته تكمن في الحفظ؛ فيتسغل هذا الحفظ في حفظ القرآن، حفظ السنة، حفظ الأشعار المفيدة، حفظ الحكم، حفظ ما يحتاج إلى حفظ، تجد آخر أن قدراته تكمن في قدراته العملية، تجد آخر أن قدراته تكمن في الدقائق في الساعات الدقيقة فيستثمر ذلك، فهذا استفاد من وقته؛ لذلك يقول النبي - صلى الله عليه وسلم - ( من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه ).
    سبب للوفاق، والوئام، والتلاحم، والتعاطف، والتراحم بين الناس؛ لأن كلاً يشتغل بما يفيده ويعيد فائدته إلى الآخرين .
    أما إذا اشتغل الناس بغير المفيد؛ فهذا يثمر أموراً سيئة، وأمور سلبية : منها ضعف الدين، ومنها كسب السيئات والآثام، ومنها ضعف رابطة المجتمع، ومنها إيجاد البغضاء والشحناء والتحاسد بين الناس، وأخير : سبب لعدم دخول الجنة؛ لأن الإنسان اشتغل بما لا يفيده بقدر اشتغاله بما لا يفيده؛ تكون نتائجه وأضراره السلبية. هذا يشتغل بالغيبة والنميمة ضر نفسه وضر غيره، هذا ضيع وقته ونام طول الليل والنهار فهذا ضيع وقته، أو نام في النهار وسهر في الليل على غير المفيد؛ فضيع قدراته، وممتلكاته، وما منحه الله - سبحانه وتعالى - من المواهب، وهذا إنسان تعامل بالحرام وضيع ماله وضيع أسرته، وهكذا .
    وأخيراً : هذا الحديث يربي في المسلم أن تكون همته عالية، فيشتغل بمعالي الأمور؛ ولذلك الطفل لما تراه يشتغل، الأطفال يتنوعون كما أن الشباب والكبار كذلك، لكن سنبدأ مع الطفل حتى تكون همته عالية

    – (لا تدخلوا الجنة حتى تؤمنوا، ولن تؤمنوا حتى تحابوا، ألا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم: أفشوا السلام بينكم)
    – (إياكم والظن، فإن الظن أكذب الحديث، ولا تحسسوا، ولا تجسسوا، ولا تنافسوا، ولا تحاسدوا، ولا تباغضوا، ولا تدابروا، وكونوا عباد الله إخوانا )
    – ( مـن كـان يـؤمن بالله، والـيـوم الآخـر، فـلـيـقـل خـيـرًا، أو لـيـصـمـت، ومـن كــان يـؤمن بالله، واليـوم الآخر، فـليكرم جاره، ومن كان يؤمن بالله، واليوم الآخر، فليكرم ضيفه.)،
    (ثكلتك أمك يا معاذ، وهل يكب الناس في النار على وجوههم إلا حصائد ألسنتهم) ،
    – ( من كان يؤمن بالله، واليوم الآخر، فلا يؤذي جاره )
    تقول الأمثلة على الكلمة الطيبة، والكلمة التي تهوي بصاحبها، ذكر الله - عزّ وجلّ– ، وتلاوة القرآن، التسبيح، والتهليل، والتكبير، وقول سبحانه وبحمده، لقوله - صلى الله عليه وسلم –: (كلمتان خفيفتان على اللسان، ثقيلتان في الميزان، حبيبتان إلى الرحمن، سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم .)، أما الكلمات التي تهوي بالإنسان، كالسب، والشتم، واللعن، والغيبة، والنميمة، لقوله - صلى الله عليه وسلم – لمعاذ: ( أمسك عليك هذا )، فرد عليه معاذ: ( أو محاسبون نحن بما نقول؟ )، فقال :( ثكلتك أمك يا معاذ، وهل يكب الناس على مناخرهم إلا حصائد ألسنتهم )
    ( وخالق الناس بخلق حسن )
    (الإيمان بضع وستون شعبة، أو بضع وسبعون شعبة: أعلاها لا إله إلا الله، وأدناها إماطة الأذى عن الطريق)
    وعندما لا يرمى شيء فى الطريق ويضعه فى المكان المخصص لذلك
    (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه)
    (اتق الله حيث ما كنت، واتبع السيئة الحسنة تمحها، وخالق الناس بخلق حسن)
    (إن أقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاق)
    يسب الرجل أب الرجل؛ فيسب أباه، ويسب أمه؛ فيسب أمه
    –( ما من مؤمنات يتقابلان فيتصافحان إلا تحاتت خطاياهم كما تحات ورق الشجر)
    وخالق الناس بخلق حسن
    ( الطَّهور شطر الإيمان، والحمد لله تملأ الميزان، وسبحان الله والحمد لله تملآن – أو : تملأ – ما بين السماء والأرض ، والصلاة نور، والصدقة برهان، والصبر ضياء، والقرآن حجة لك أو عليك، كل الناس يغدو، فبائع نفسه فمعتقها، أو موبقها )
    (إن لكم بكل تسبيحة) يعني سبحان الله صدقة .
    (وبكل تكبيرة صدقة) يعني الله أكبر .
    (وكل تحميدة صدقة) يعني الحمد لله .
    (وكل تهليلة صدقة) يعني لا إله إلا الله .
    (وأمر بالمعروف صدقة) أي أمر بالمعروف صدقة ، والمعروف كما عرفنا سابقا كل ما كان من أمور الخير وأعلاها لا إله إلا الله وحده لا شريك له .
    (ونهي عن منكر صدقة) والمنكر : أي منكر سواء كان صغيرا أو كبيرا وأعلى المنكرات أو أدنى المنكرات وأشده ما هو ؟ الشرك بالله عز وجل .
    والكلمة الطيبة صدقة
    وتميط الأذي عن الطريق صدقة

    رابعا : تحفيظ شيء يسير من القرآن بالتجويد لتعليمه وتدريبه على القراءة والحفظ الصحيح
    خامسا تحبيبه فى اللغه العربيه
    سادسا تعليمه e
    سابعا تعليمه الأرقام ( العد)
    ثامنا دروس صفيه من منهج الوزاره


  6. #6
    مـشـرف الصورة الرمزية محرز شلبي
    تاريخ التسجيل
    12/06/2009
    المشاركات
    7,171
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: خطوات لاحتواء غيرة الطفل الأول

    الأطفال كعربات القطار يتبعون مسار العربة الأولى ..إذا إنحرفت عن السّكّة إنحرف القطار ..تحيتي وودي


+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •