آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2
النتائج 21 إلى 28 من 28

الموضوع: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

  1. #21
    عـضــو الصورة الرمزية عبدالقادر مبارك
    تاريخ التسجيل
    05/04/2009
    المشاركات
    47
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    الأخطاء التربية هي أن أولادك لا يبستمعون إيك نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  2. #22
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    10/11/2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,091
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالقادر مبارك مشاهدة المشاركة
    الأخطاء التربوية هي أن أولادك لا يستمعون إليك نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    و هل سألت نفسك لماذا ؟؟؟
    لاْن هنالك خلل في التربية جعل الأولاد لا يستمعون للاْولياء ....
    ذاك الخطأ لا يخرج عن نطاقي التدليل الممّل و المبالغ فيه .... اْو القسوة الشديدة و عدم اظهار الحب .
    ***هل سيكون لك ولد لا يستمع لكلامك ان ربّيته بتوازن ؟
    اذا تعامل الاْولياء مع اْولادهم من منطلق حب الخير و الاعداد للمستقبل فانهم سيحققون فوائد جمّة .
    لاْن تربية الولد تبدأ قبل اْن يولد ....بداية من اختيار اْمّه .... والاعتناء به و هو في رحم الاْم الى اْن يطّل على الدنيا .
    و بعدها تبدأ التربية بالجانب النفسي و الجسمي ثم تنتقل للجانب الروحي و العقلي ....اذ اْن التربية لا تقتصر على تصرفات بعينها ....بل بالحياة بكل جوانبها .
    الولد صفحة بيضاء تنقش من الآباء بأقلامهم و ألوانهم .....و هو محصلة لتصرفات الوالدين كل مع نفسه و مع الطرف الآخر ...الى اْن نصل الى تصرفاتهما مع و اْمام الولد باعتبارهما القدوة الحسنة اْو السيئة لابنيهما .


    ارجوا اْن يرزقك الله باْولاد يستمعون اليك و ويشّرفونك في هذه الدنيا ..... و أن تتمتع بنقد ايجابي من ابنك لاْنه الدليل على اْنك اْنجبت ولدا تفتخر به ( أروع لقطة ستشاهدها في حياتك .... و جرّبها مع اي طفل صغير حين ينبهك لخطأ ارتكبته ...ستحسّ بأن الأمة ستنتصر رغم ندرة الظروف الملائمة .).


    شكرا على مشاركتك التي اْلهمتني بعض الأفكار .نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي.

    التعديل الأخير تم بواسطة عائشة خرموش ; 06/05/2009 الساعة 07:50 PM
    [frame="2 98"]
    "Make no mistake, translation is a gift--it is not just a matter of speaking several languages."
    les traductions, comme les femmes, pour être parfaites, doivent être à la fois
    fidèles et belles
    [/frame]

  3. #23
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    10/11/2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,091
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    الزج بالاْطفال في المدارس الأجنبية .
    هو اْهم خطاْ بريئ يمكن ارتكابه في حق الاطفال ...حيث انه ينتج جيلا بعيدا عن القيم الاسلامية و ربما ماقتا لها ..لاْن المربي الثاني بعد الوالدين يريد انشاء الطفل كما يريد هو ..و هو ما يتناقض مع رغبة و مسؤولية الآباء و يحدث بلبلة في تفكير و معتقدات الطفل ..
    و هذه القصة تثبت ذلك ..
    طفل يكره الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام......!!!....لمـــاذا......؟؟؟؟
    دخل الطفل من احدى الجنسيات العربيــة........
    وهو في المرحلـــة الابتدائيـــة..........
    سألته أمـــه كيف قضى يومه في مدرسته الأمريكيـــة......؟؟؟؟
    فقال الطفل : ماما ... أنا لا أحب محمد........
    قالت الأم : ومن هو محمد.......؟؟؟؟
    قال : الرسول المسلم.......
    تقول الأم و هي تشكي هذا الموضوع
    لإذاعــة القرآن الكريم وكانت عبرتها تخنقها
    تكمل قائلـــة.......
    أحسست بصدمــة كبيرة....!!!.....فنحن عائلـــة ملتزمــة.........
    فكيف يخرج أبني بهذا الفكر
    تقول لم أهتم بتعليمه الصلاة فهو
    إلى الآن لم يكمل حتى التاسعــة من عمره........
    قالت له بعد ان حاولت ان تفهمه :
    محمد عليه أفضل الصلاة والسلام هو رسولنا و حبيبنا........
    كيف تقول هذا الكلام.........؟؟؟؟
    قال : لانه لا يعطيني الشوكولاتــه....
    تقول الأم أستغربت قوله هذا
    وقالت له : وهل رأيته أنت حتى يعطيك.......؟؟؟؟
    قال : لا و لكن اليوم قالت لنا المعلمــة :
    أن محمد سوف يأتي بروحه إلى المدرســة.......
    و المسيح عليه السلام سوف يأتي
    و سنرى من تحبون و من هو الكريم........؟؟؟؟
    طلبت المعلمـة من الأطفال أن يغلقوا أعينهم
    و يضعوا رؤوسهم على الطاولـــة..........
    أمتثل التلاميذ لها .. وقالت الآن سيأتي محمد
    و سنرى هل يعطيكم هديــــة ام لا.......؟؟؟؟
    بعد فتره قالت لهم افتحوا أعينكم.......
    ولم يجدوا شيئا... أصاب الأطفال الأحباط.....!!!
    و قالت لنرى ماذا سيعطيكم المسيح....؟؟؟؟
    أغمضوا أعينهم مره أخرى......
    وعندما فتحوا أعينهــم وجدوا الشوكولاتــه.......!!!
    منقولة ////

    أنظر إلى خبث هؤلاء النصارى.....!!!!
    و كيف بطريقة تفكيرهم يحاولون تنصير الأطفال..وبغض الرسول عليه أفضل الصلاة
    والسلام.....عن طريق أشياء محببـــة لديهم......!!؟؟
    هنا يحدث التصادم و التصدّع بين البيئة العائلية و و البيئة المدرسية ...
    و هنا يتجسّد الخطر ...
    الحلول المقترحة ///
    1- مراقبة المدارس الأجنبية من قبل الحكومة ..و الآباء .
    2- مراقبة الآباء اليومية لافكار و معتقدات ابنائهم و التدخل السريع في حال وجود خلل عقائدي و فكري و ديني لديهم .
    3- ادراك الأولياء باْنهم مهما اْنشأووا اْولادهم تنشئة سليمة فان البيئة الاجتماعية و خاصة المدرسية تلعب دورا كبيرا في تحويل الفكرة 180 درجة ..نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي لذا وجب الحذر اْثناء ارسال الاْولاد لتلك المدارس .
    4- الأفضل انشاء مدارس وطنية تحافظ على قيم و ثقافة و دين الدولة, و تأطير مربيّن ذوي مستوى عالي لتعليم الاطفال ..كي لا نضطر للزّج بهم في أماكن تفقدهم الهوية الدينية و الوطنية و اللغوية .
    5- عدم ارسال الاْطفال الى تلك المدارس لأغراض التباهي و الفشخرة و مراعاة الجانب الديني و الاْخلاقي و ان كان لضرورة فوجب التنبه جيدا .

    [frame="2 98"]
    "Make no mistake, translation is a gift--it is not just a matter of speaking several languages."
    les traductions, comme les femmes, pour être parfaites, doivent être à la fois
    fidèles et belles
    [/frame]

  4. #24
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    10/11/2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,091
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    مواقف النبي صلى الله عليه وسلم من أخطاء الأطفال وكيفية علاجها .


    هناك أخطاء مختلفة المشارب يقع فيها المتعلم وهنا يكمن دور المربي لمعالجة تلك الأخطاء بالصورة التربوية المناسبة ويبنى علاج الخطأ على أسس تربوية علمية بحيث ينعكس أثرها لدى المتعلم فيستفيد من خطاه فلا يرتكبه مرة أخرى ولنرى الان كيف عالج الرسول صلى الله عليه وسلم أخطاء الأطفال :
    عن عمر بن أبي سلمه – رضي الله عنهما – قال : كنت غلاماً في حجر رسول الله صلى الله عليه وسلم (( أي تحت رعايته )) وكانت يدي تطيش في الصحفة (( أي تتحرك هنا وهناك في إناء الطعام )) فقال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم (( يا غلام سم الله , وكل بيمينك , وكل مما يليك )) رواه البخاري ومسلم .
    من الفوائد التربوية :
    1- كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأكل مع الصغار وهذا يدل على قوة الامتزاج نفسي بين المربي والمتعلم فيستطيع أن يفتح الحوار معهم ويناقشهم ويصحح أخطاءهم ولهذا ما أحرى أن يجلس الأب والأم مع أبنائهم أثناء الطعام حتى يشعر الأبناء بأهمية الوالدين لهم. وهذا مما يؤدي إلى تقبل الأبناء إلى ما يمليه عليهم والديهم من توجيهات سلوكية و إيمانية وتربوية .
    2- أحسن الرسول صلى الله عليه وسلم التوقيت المناسب لعلاج خطأ ابن أبي سلمه وذلك عندما كان الخطأ مستمراً فيه , فيجب تصححيه مباشرة قبل أن يتحول الخطأ إلى عادة مكتسبة , وعندما يتحول إلى عادة فمن الصعب معالجتها و إن عالجناها فإننا نحتاج إلى وقت طويل من الوقت والجهد لتصحيحها لهذا نلاحظ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بدأ بمباشرة علاجه الخطأ أثناء استمراريته وهذه لفته تربوية يجب أن يستفيد منها الآباء والمربون في وقتنا الحاضر .
    3- بدأ الرسول صلى الله عليه وسلم المعلم بمناداة المتعلم بصيغة (( يا غلام )) وهذه المناداة محببة لنفس المتعلم (( عمر بن أبي سلمة )) – رضي الله عنهما – فيكون ذلك أدعى لانتباهه واستجابته للنصيحة , بينما مع الأسف الشديد في وقتنا الحاضر يخطأ الكثير من الآباء و الأمهات والمعلمون عندما يرون سلوكاً غير سوي من أبنائهم وطلابهم فإنهم يغضبون أشد الغضب وينادونهم بأقبح أسمائهم وهذا بلا شك يؤدي إلى نفور الأبناء من تقبل نصائح آبائهم و أمهاتهم ومعلميهم .
    4- لم يعالج الرسول صلى الله عليه وسلم طيشان يد أبي سلمه بالإناء فقط إنما أراد – عليه الصلاة والسلام – أن يشمل التصحيح منذ البداية الأولى وهي الجلوس للأكل فقط -- عليه الصلاة والسلام – (( يا غلام سم الله , وكل بيمينك , وكل مما يليك )) ولهذا يجب على الآباء والمربين في وقتنا الحاضر إذا أرادوا معالجة أخطاء المتعلمين و الأبناء فعليهم معالجة أساس المشكلة وجذورها كالذي يراه والده يدخن (( السجائر )) وقد تعلم هذا السلوك من أصحابة فيقوم الوالدين بأخذ السجائر منه أو حرمانه من المال حتى لا يشتري السجائر ويتركون منعه من الذهاب إلى أصدقائه الذين هم أساس المشكلة وبعد ذلك لا يلاحظون أي تقدم في سلوك أبنائهم .
    5- استخدم الرسول صلى الله عليه وسلم الترتيب الصحيح عند العلاج فقد قال : عليه الصلاة والسلام : (( يا غلام سم الله وكل بيمينك وكل مما يليك ))
    • أولاً : التسمية
    • ثانياً : الأكل باليمين
    • ثالثاً : الأكل مما يلي
    6- ربط رسول الله صلى الله عليه وسلم قلب الغلام بخالقة عند ابتداء الأكل فقال يا غلام سم الله , وهذا توجيه فطري لفكر الصغار لحب الله وإشعارهم بأنه هو الذي رزقهم هذا الطعام ولولا رزقه لهلكنا من الجوع والعطش ولهذا يزداد حب الأطفال لله – تبارك وتعالى – وعندما يحبونه يتكون لديهم الاستعداد النفسي والفكري لتلقى ما يأمر به – تبارك وتعالى – وبذلك نجح المربي بإيصال المتربي بخالقه .
    ومن المواقف أيضاً ما جاء في الصحيحين عن أبي هريرة – رضي الله عنه – قال : أخذ الحسن بن علي – رضي الله عنهما – تمرة من تمر الصدقة فجعلها في فيه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( كخ ... كخ .. ارم بها , أما علمت أنا لا نأكل الصدقة ))


    قال النووي رحمه الله وقوله : كخ .. كخ ... يقال بإسكان الخاء يقال بكسرها مع التنوين وهي كلمة زجر للصبي عن المستقذرات وكان الحسن – رضي الله عنه – صبياً صغيراً .

    ففي هذا الحديث زيادة لطيفة وهي طريقة الزجر بهذه الكلمة (( كخ .. كخ ... ))ثم ما لبث رسول الله صلى الله عليه وسلم أن علل لهذا الطفل سبب عدم الأكل وعدم حله له لتكون له قاعدة فكرية عامه في حياته كلها (( أما علمت انا لا تحل لنا الصدقة )) وذلك بصيغة رائعة (( أما علمت )) وذلك ليكون وقعها على نفسه أقوى تأثيراً .
    وهناك أيضاً طريقة لطيفة أخرى : أن النبي صلى الله عليه وسلم لم يكتف بزجر الصبي عن الأكل ولكنه ذكر له السبب مع أن الطفل قد لا يفهم التعليل (( لصغر سنه )) ومن هنا فالواجب على الآباء والمعلمين والمربين إذا ما قاموا بتصحيح أخطاء الأطفال أن يكون هذا التصحيح مبيناً على لإقناع والتعليل لا على التسلط والقهر ,فانتبه لذلك!

    اعداد الزميل / احمد الردادي .

    المصدر / http://www.bahjaa.com

    [frame="2 98"]
    "Make no mistake, translation is a gift--it is not just a matter of speaking several languages."
    les traductions, comme les femmes, pour être parfaites, doivent être à la fois
    fidèles et belles
    [/frame]

  5. #25
    عـضــو الصورة الرمزية عبدالقادر مبارك
    تاريخ التسجيل
    05/04/2009
    المشاركات
    47
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    أطفال المهجر .... بين الهوية الاسلامية و الهوية الغربية

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    أود أولا أن أشكرك أيتها الأخت الفاضلة على هذه المواضيع الرائعة التي لا تزالين تجودين بها علينا والتي تصب دائما وأبدا في الإعداد لجيل النصر بإذن الله تعالى والله أسأل أن يحفظك من كل مكروه.
    أما بعد, وددت أن أشير إلى أمر مهم يتعلق بالموضوع ذاته إلا وهو الأخطاء المرتكبة في تربية الأبناء, من المعلوم أن الدول الغربية كلها تحوي ضمن تركيبتها السكانية جالية مسلمة بغض النظر عن أعدادها لأنها تختلف من دولة إلى دولة حسب ظروف مختلفة كاختلاف أسباب الهجرة إلى تلك الدول , ما يهمنا في أمر هذه الجالية هم أبناؤهم والذين من المفروض أن يكونوا هم كذلك مسلمين فالمرء على دين أبويه, فالمشكلة هي ما مصير هؤلاء الأبناء عندما يبدلون أوطانهم ومجتمعهم المسلم بآخر لا يمت للإسلام بصلة, كيف سيتصرف الأباء إزاء هذا الأمر
    ألم يسمع هؤلاء قوله صلى الله عليه وسلم: (( أنا بريء من كل مسلم يقيم بين أظهر المشركين قالوا يا رسول الله ولم ؟ قال لا تراءى نارهما )) رواه أبو داود والترمذي
    لأن الأمر خطير على المسلم سواء في أخلاقه ، أوسلوكه ، أوآدابه وقد شاهدنا وغيرنا انحراف كثير ممن أقاموا هناك فرجعوا بغير ما ذهبوا به فالسلم ببلد الكفار لا يأمن على دينه الزيغ رغم المحافظة على العبادات والطاعات, لأن المجتمع مجتمع مادي ومجتمع شهوات لا يساعد على العيش وفق التربية الإسلامية. والأمر الأخطر من هذا عندما يرزق للمسلم بأبناء هناك فيشب المسكين لا يعرف لا الإسلام ولا رائحته وربما لا يربطه به إلا اسمه العربي هذا وبذلك تنصهر أجبال وأجيال من أبناء المسلمين داخل المجتمع الغربي وإذا ما بحثت فستجده إما نصراني وإما لا ديني والله المستعان.بلأمس فقط شاهدت محاضرة للشيخ العريفي يقول أنه عندما زار الأرجنتين في المركز الإسلامي هناك ألقى عليهم الرئيس الأسبق للبلد كلمة تحدث فيها بالاسبانية وهي اللغة الرسمية هناك عن أصوله العربية إلا أن المتحدث لا يمت إلى العربية بصلة سواء بمظهره أو في لغته وتكرر الأمر نفسه مع الوزير المكلف بالأديان الذي افتتح هو الآخر كلمته بالحديث عن أصوله العربية بل وقد تلى عليهم بضع أيات من القرآن بلغة مكسرة لأنه لا يعرف العربية. هذا هو النتيجة الحتمية للانصهار داخل المجتمع غير المسلم وأنا أرى أنه اذا قمنا بعلمية ترتيب لقائمة الأخطاء المرتكبة في تربية الأبناء فسيكون هذا الأمر أولها لأنه خطأ لا يصلح,خطأ لا يغتفر.
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    التعديل الأخير تم بواسطة عائشة خرموش ; 08/06/2009 الساعة 10:43 PM سبب آخر: اضافة عنوان ...

  6. #26
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    10/11/2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,091
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    شكرا لك أخي عبد القادر على ادراج هذا الخطأ و الذي يعدّ من الأخطاء الكبرى في التربية .
    لو قسمنا المشكلة الى أنواع سنرى بأنها تحتاج الى علاجات مختلفة حسب الحالة .
    الحالة الاْولى /
    الأب عربي مسلم و الأم كذلك , غير اْنهما عاشا شبابهما في الغرب و تغلغلت سلوكيات الغرب لديهما .
    الحالة الثانية /
    الأب عربي مسلم و الأم أجنبية من ديانة سماوية أخرى , كل منهما تمسك بدينه بشدة , و يريد أن ينشئ أولاده حسب ما يمليه عليه دينه و ثقافته ..
    الحالة الثالثة /
    كلا الأبوين منشغلين بتوفير الماديات فقط , و الزج بأطفالهما في بيئة غير صحية أخلاقيا دون رقابة أو توجيه .


    النتائج الحتمية للحالات الثلاث هي /
    الحالة الأولى /
    تنشئة أطفال بدماء عربية و أفكار و ربمّا أسماء أجنبية , أطفال مذبذبين .. فيمكن القول بأنهم سيعانون بين ثلاث أساليب في الحياة .... أسلوب السكان الأصليين للدولة التي يعيشون فيها و أسلوب المهاجرين لتلك الدولة و هو أسلوب مختلط بين عادات دولتهم الأصلية و الدولة المضيفة لهم 0...اضافة الى أسلوب أهلهم في الدولة الأم اذ يجدون اختلافا كبيرا عند تواجدهم أيام العطل في وطن آبائهم . نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الحالة الثانية /
    نتيجة كارثية جدا للأطفال لأنك ربما ستجد أخوين أحدهما اسمه محمد و الآخر ميشال ... واحدة اسمها فاطمة و الأخرى كاترين .... أحدهما مسلم و الآخر مسيحي ..... و هكذا ..نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    أطفال مزدوجي الهوية الدينية و الثقافية .
    الحالة الثالثة /
    هي حالة متفشية بعض الشيئ على الأقل ممن أعرفهم شخصيا ... أطفال هذه النوعية من الآباء سيكونون وبالا على الدولة التي احتضنتهم ... و عارا على وطنهم الأم .نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    التعديل الأخير تم بواسطة عائشة خرموش ; 08/06/2009 الساعة 10:45 PM
    [frame="2 98"]
    "Make no mistake, translation is a gift--it is not just a matter of speaking several languages."
    les traductions, comme les femmes, pour être parfaites, doivent être à la fois
    fidèles et belles
    [/frame]

  7. #27
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    10/11/2008
    العمر
    33
    المشاركات
    1,091
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    الوقاية و العلاج ... نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    هذا أكبر خطأ قد يرتكبه الأب في حق ابنه و حقه و حق أمته ككل ... نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    أذكر فقط بأننا نقصد أولاد المهجر الذين يعانون من فقدان اْ ازدواج الهوية ...فقط , لأنه يوجد من أولاد المهجر من يفتخر بهم و كمثال عى ذلك زميلنا عبد العلي الذي حافظ على هويته و أخلاقه الاسلامية رغم تواجده في بلجيكا , بل و فيهم من هو أكثر التزاما ممن يعيش في دولنا الملتزمة ..
    على العموم ////
    الوقاية خير من العلاج في هذه الحالة ... تبدأ الوقاية بتجنب أسباب الضياع الذاتي ...و التي منها /
    * عدم التخطيط الجيد للمستقبل .
    * سوء اختيار الزوج / الزوجة من البداية .
    * عدم مراعاة الجوانب الروحية و الاخلاقية في التربية و خاصة في مجتمع مختلف حضاريا و ثقافيا و دينيا عنّا.
    * الانسلاخ من الهوية بغية اظهار التطور و الرقي في الشخصية , ما يؤدي الى تجنب كل ما يمّس الأصول الدينية و العرقية للبعض من المهاجرين جسديا و روحيا .
    * عدم تحمّل المسؤولية تجاه الابناءالذين يتهددهم خطر التربية الخاطئة أو البعيدة عن القيم و السلوكيات الاسلامية من أمهم الغربية الحريصة على تنشئتهم على نمط نشأتها .
    العلاج ///

    يحتاج لمتخصصين في الدين و القانون لذا لا أستطيع الاجابة ...نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    [frame="2 98"]
    "Make no mistake, translation is a gift--it is not just a matter of speaking several languages."
    les traductions, comme les femmes, pour être parfaites, doivent être à la fois
    fidèles et belles
    [/frame]

  8. #28
    مـشـرف الصورة الرمزية محرز شلبي
    تاريخ التسجيل
    12/06/2009
    المشاركات
    7,171
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي رد: ما أهم الاخطاء التربوية التي وقعت فيها مع أولادك ?

    عائشة خرموش..أشكرك وسأعتمد هذا الموضوع في تدريسي للطالبات المتربصات اللواتي يتكوّنّ مربيات أطفال ..تحيتي واحترامي


+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 1 2

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 1

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •