Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2958

Warning: preg_replace(): The /e modifier is deprecated, use preg_replace_callback instead in ..../includes/class_bbcode.php on line 2968
لماذا يغضب الحكام العرب حينما نثور؟ = وفاء إسماعيل

آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: لماذا يغضب الحكام العرب حينما نثور؟ = وفاء إسماعيل

  1. #1
    أستاذ بارز الصورة الرمزية السعيد ابراهيم الفقي
    تاريخ التسجيل
    30/11/2007
    المشاركات
    8,632
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي لماذا يغضب الحكام العرب حينما نثور؟ = وفاء إسماعيل

    1 - نشر موقع داون وايرز الأمريكي، يوم الأحد 26 – 2 – 2011م ، على موقعه الرسمي تقريرا يفيد أن الملكعبد الله بن عبد العزيز ملك المملكة العربية السعودية عرض على مارك زوكربيرج، مؤسسالفيسبوك، مبلغ 150 بليون دولار لشراء الموقع بالكامل. وقد أوضح التقرير المنشور أن الملك عبد الله بن عبد العزيز قد اتجه إلى هذه الخطوة، بعد أن أبدى انزعاجه الشديد من المظاهرات، وانزعاجه من السماح بالصفحات التي تدعو إلى الثورات التي تحدث في المنطقة عبر الفيسبوك. وحتى الآن لم يورد الموقع أي تقريرا عن رد فعل مارك زوكربيرج تجاه هذا العرض، والذي وصفه الموقع بالعرض المغري.
    هذا الخبر المستفز للكثيرين ، لا يعنى ان النظام الملكى السعودى فى طريقه الى امتلاكأحدث التقنيات الحديثة من أجل التواصل الإجتماعى بين الشعوب العربية كما كان نهج موقع الفيس – بوك وتكريس حرية التعبير وتبادل الأراء ، ولا يعنى ان النظام السعودى أستيقظ فجأة من نومه ليدرك اهمية الحوار مع شباب الفيس – بوك لإمتصاص غضبهم على الأنظمة المستبدة ، وتوجيه هذا الغضب الى جهات خارجية بعينها متهمة من قبل الانظمة بتحريض الشعوب عليها فى تجاهل تام للأسباب الداخلية الحقيقية التى فجرت تلك الثورات ، وما سببته تلك الانظمة العربية من معاناة وفقر وجهل وامراض حلت بأوطاننا ربما لم يشهد العصر الحجرى لها مثيل ، ولا يعنى أيضا حرص النظام السعودى على هؤلاء الشباب الثائر ورغبته فى حل مشاكلهم من بطالة وانعدام الشعور بالأمن الإجتماعى فى أوطانهم ، لأن لوكان النظام السعودى يفكر بتلك العقلية لكانت أمامه وسائل كثيرة منذ عقود خلت كان يستطيع فيها إستثمار أمواله ( التى تخرج فجأة ) فى تلك الثروة البشرية الهائلة فى الوطن العربى استثمارا جيدا يعود بالنفع على هذا الوطن ، ويساهم بطريقة عملية فى حل مشكلات هؤلاء الشباب من خلال إقامة مشاريع إقتصادية تستقطب ملايين العاطلين فى كل البلدان التى ترتفع فيها نسبة البطالة بما فيها السعودية التى تعانى نسبة بطالة وصل إلى 448547 عاطلاً مقارنة مع 416350 عاطلاً في أغسطس/آب 2008 بزيادة 32197 عاطلاً ما نسبته 10.5 بالمائة ( وفقا لتقرير نشر فى صحيفة عكاظ فى 21 ابريل 2010م )وتثير أرقام ونسب البطالة في السعودية ردود فعل سلبية بين السعوديين الذين يجدون أنفسهم عاطلين عن العمل في أكبر بلد نفطي بالعالم على حساب ملايين الأجانب العاملين في البلاد، وفي ظل شعار السعودة الذي تتبناه الحكومة الذي يهدف إلى تحقيق توازن في نسب العاملين في جميع القطاعات بين السعوديين والأجانب.

    مبلغ ال150 بليون دولار المعروض من قبل الملك عبد الله لشراء موقع الفيس – بوك مبلغ هائل يكفى للقضاء على مشكلة البطالة نهائيا ليس فى السعودية فقط بل فى الوطن العربى كله عندما يتم استثماره فى إقامة المشاريع العملاقة فى كافة المجالات ، وربما لو تم استثماره فى مجال البحث العلمى لعاد بالفائدة على أمة عربية تعدادها تجاوز 350 مليون نسمة ، ولكن للأسف كعادة الأنظمة الحاكمة فى أوطاننا العربية صاحبة العقلية الأمنية البحتة التى يسيطرعليها هاجس الأمن( وأقصد هنا أمنها الشخصى وليس أمن الشعوب ) كعادتها تبحث عن كل ما يؤمن لها الحماية من كل ما يتهدد عروشهم سواء كان هذا التهديد فى صورة إنتفاضات أو احتجاجات أو حتى مظاهرات سلمية ، يهرولون الى قطع كل السبل التى تفتح الطريق أمام شعوبهم للتعبير عن غضبهم ، ويبدون الإستعداد لدفع الغالى والنفيس من أجل قمع كل من يعلو صوته فى وجوههم والاعتراض على سياساتهم المستبدة ، لديهم إستعداد لبناء المعتقلات والسجون بدلا من بناء المساكن والبيوت لإيواء المشردين والمصاتع لتشغيل العاطلين ، لديهم الإستعداد لحجب كل ما يفتح عيون تلك الشعوب على حجم المأساة التى يعيشها المواطن العربى فى ظل سياسة الاستبداد والقهر ، سواء كان انترنت أو فيس – بوك .. العقلية الإحتكارية التى يتمتع بها حكامنا هى تلك العقلية التى تحتكر لنفسها كل شىء من الثروة الى السلطة مرورا بمصادر المعرفة الى التعليم وحتى الدين فسرعلى هواهم بما يضمن لهم طاعة الشعوب وخنوعهم واستسلامهم لآولى الامر منهم .

    150 بليون دولار لإحتكار موقع اجتماعى اليكترونى من قبل المملكة العربية السعودية ليس لشىء الا لأن الملك عبد الله انزعج من أثر هذا الموقع فى انتشارالمظاهرات التى عمت شوارع كثير من الدول العربية فخاف على نفسه وعرشه من مظاهرات مماثلة تطال نظامه حكمه ، ربما يسعى الملك عبدالله لشراء الموقع والقيام بعد ذلك بتجنيد فريق دينى متخصص لتحويل الموقع الى هيئة دينية تدعو الشباب الى الصبر على كل بلاء يلحق بهم من قبل أنظمتهم الفاسدة ، وربما يغذى الموقع بسلاطين الفتاوى لدعوة هؤلاء الشباب الى تمجيد الحاكم ، وتعظيمه وتفخيمه بدلا من الخروج عليه ، وتكفير كل من يخرج عليه بان مصيره جهنم وبئس المصير .

    ألم يفكر الملك عبد الله ولو للحظة بطريقة علمية وبعملية حسابية بسيطة كم من هؤلاء الشباب ( الفيسبوكى ) يمكنه الانتفاع من هذه الأموال بدون الحاجة الى اهدارهذا المبلغ المهول على شراء موقع الكترونى سبب له الإزعاج وهدد عرشه ؟ مع ان من السهل جدا انشاء موقع أخربديل من نفس فصيلة الفيس – بوك .. وتويتر ، بالطبع لم يفكر لان كما قلت هاجس الأمن والبقاء فى السلطة عندما يسيطر على شخص لا يسمح له فى التفكير فى شىء آخر الا فى ذاته ونفسه وكيفية قمع أى إحتجاج ضد سياساته ..تلك هى العقلية الأمنية ..وتلك هى شهوة السلطة .

    2 – خبر أخر نشر فى موقع ( العرب نيوز - على لسان الناشط المصري بسويسرا ابراهيم صلاح أن رئاسة الحرس الجمهوري المصرية بأمر من حسني مبارك طلبت من سويسرا، بعد بدء الثورة أن تمدها بآلاف من بنادق القنص المتطورة للغاية، فائقة الدقة، مجهزة بتلسكوبات مقربة وأجهزة تصويب تعمل بأشعة الليزر، وزخيرة قوية، حيث تستطيع أن تقتل أي انسان في مدي ألف متر، وتصيب اصابات شديدة حتى أربعة آلاف متر، وثمن البندقية الواحدة يزيد عن أربعة آلاف دولار. وقد رفضت الحكومة السويسرية هذا الطلب مشكورة، لعلمها أنها ستستخدم ضد المتظاهرين..) انتهى الخبر .. ولكن مأساة الشعوب لم تنتهى ..وخيارات الحكام لشعوبهم تنحصر فى : إما الرضا بحكام لم ترع الله فيهم وإما القتل والقمع وتكميم الأفواه .. حكام يعيشون خارج الزمن تربوا فى مؤسسات عسكرية تعتمد فى مناهجها على كيفية السيطرة والهيمنة واجبار الشعوب على الخضوع ، لا مجال فيها للحوار ولا حتى يفهمون لغته .. فماذا تتوقع من شعوب يتآمر عليها حكامها يمعنون فى تجويعهم بينما يكتنزون الاموال فى خزائنهم ، وعندما تثور الشعوب يخرجون تلك الاموال لا لإطعامهم بل لقمعهم !! وماهو المغزى من حرمان تلك الشعوب من ثروات بلدانها حين يكذب الحكام بإدعاءاتهم انهم لا يملكون المال الذى يكفى حاجة شعوبهم ويغنيهم عن العوز وهجرة بلدانهم وذل الغربة ، وإذا بالأموال تظهر فجأة إما فى خزائن قصورهم ( كما فى حالة زين العابدين بن على ) أو فى حساباتهم ببنوك اوربية وامريكية ، وصفقات شراء اسلحة ( كما فى حالة مبارك ) أو فى شراء مواقع الكترونية ( كما فى حالة الملك عبد الله بن عبد العزيز ) ان كان لدى العاقلين من أمتى القدرة على تفسير حالة هؤلاء الحكام ، والإجابة عن سؤالى ..لماذا يفعل بنا الحكام ما يفعلوه ؟ وما سبب انزعاجهم من ثوراتنا وغضبنا عليهم .. فرجاءا أفيدونا..!


  2. #2
    شاعر / أستاذ بارز الصورة الرمزية نورالدين عزيزة
    تاريخ التسجيل
    08/01/2008
    العمر
    72
    المشاركات
    367
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: لماذا يغضب الحكام العرب حينما نثور؟ = وفاء إسماعيل

    الأستاذ الفاضل

    السعيد إبراهيم الفقي

    شكرا على نشرك هذا الموضوع الغني بأفكاره وإحصائياته المعبرة

    للأستاذة وفاء إسماعيل

    الحكام العرب لا يعرفون، مع الأسف، من تطور العلوم والتكنولوجيا الحديثة

    إلا الجانب اللإنساني منها

    وما يمكن أن يحموا به كراسيهم

    ويغطوا به عوراتهم وفسادهم

    اِنتسِبْ يا وطَني، يَغبطْكَ الطير
    جَمّعْ أنهارَكَ، يا وطني، يَرهَبْكَ البحر
    .

  3. #3
    أستاذ بارز الصورة الرمزية السعيد ابراهيم الفقي
    تاريخ التسجيل
    30/11/2007
    المشاركات
    8,632
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي رد: لماذا يغضب الحكام العرب حينما نثور؟ = وفاء إسماعيل

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نورالدين عزيزة مشاهدة المشاركة
    الأستاذ الفاضل
    السعيد إبراهيم الفقي
    شكرا على نشرك هذا الموضوع الغني بأفكاره وإحصائياته المعبرة
    للأستاذة وفاء إسماعيل
    الحكام العرب لا يعرفون، مع الأسف، من تطور العلوم والتكنولوجيا الحديثة
    إلا الجانب اللإنساني منها
    وما يمكن أن يحموا به كراسيهم
    ويغطوا به عوراتهم وفسادهم
    ====
    الاستاذ الفاضل أخي نور الدين عزيزة
    اشكرك على المتابعة القيمة
    وأحييك من كل قلبي


+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •