آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: فعل الإدراك عند الفلاسفة المسلمين

  1. #1
    عـضــو
    تاريخ التسجيل
    08/07/2009
    المشاركات
    8
    معدل تقييم المستوى
    0

    افتراضي فعل الإدراك عند الفلاسفة المسلمين

    فعل الإدراك عند الفلاسفة المسلمين

    لقد تناول الفلاسفة المسلمون "المفهوم" في سياق حديثهم عن عمليات الإدراك، ومراتبه، ودرجاته. وهي قضايا تندرج ضمن المباحث الخاصة بنظرية المعرفة:
    تتولى الحواس الخمس المعروفة إدراك العالم الخارجي، وإمداد القوة الرئيسية (الحس المشترك) بالأخبار والمعلومات عن هذا العالم. فكل عضو من أعضاء الحس الخمسة يقوم بدور ثانوي أو أن أي وظيفة فرعية تخدم الوظيفة الرئيسية التي يتولى القلب أداءها.
    لقد تحدث الفارابي عن مراحل الإدراك، وقسم قوى النفس إلى محركة، ومركبة. المحركة على ضربين: إما شهوانية، وهي التي تطلب النافع، وإما غضبية، وهي التي تدفع الضار.
    والمركبة على ضربين أيضا: فهي إما أن تكون بالحواس الخمس الظاهرة، أوبالحواس الخمس الباطنة. تتمثل الحواس الخمس الظاهرة في ما يلي:
    البصر، وهو مرآة يتشبح بها خيال المبصر أمام ما يحاذيه. فإذا زال، ولم يكن قويا انسلخ.
    السمع، وهو عبارة عن حفرة يتموج فيه الهواء المنقلب عن متصاكين على شكله فيستمع.
    اللمس، وهو قوة في عضو معتدل يحس بما يحدث فيه من استحالة بسبب ملاق مؤثر، وكذلك حال الشم والذوق.
    وإن وراء المشاعر الظاهرة شركا وحبائل لاصطياد ما يقتنصه الحس من الصورة. ومن ذلك:
    - الحس المشترك؛ الذي يتمثل في الحد المشترك بين الظاهر والباطن. وهو عبار عن قوة تجتمع فيها جميع ما تدركه الحواس الخمس بأسرها، وعندها ترتسم صورة آلة تتحرك بالعملية فتبقى الصورة محفوظة فيها.
    - المصورة، وهي التي تستبث صور المحسوسات بعد زوالها عن مساهمة الحواس وملاقاتها، فتزول عن الحس وتبقى فيها. وتوجد في مقدمة الدماغ.
    - الواهمة أو الوهمية، وهي قوة تدرك من المحسوس ما لا يحس.
    - الحافظة: وهي خزانة ما يدركه الوهم كما أن المصورة خزانة ما يدركه الحس.
    - المتخيلة: وهي التي تتسلط على الودائع في خزانتي المصورة والحافظة، فيخلط بعضها ببعض، ويفصل بعضها عن بعض –في النوم واليقظة- على أنحاء مختلفة متباينة، بعضها صادق وبعضها كاذب. ولها مع ذلك إدراك النافع والضار واللذيذ والمؤذي، دون الجميل والقبيح من الأفعال. ويقترن بها أيضا نزوع نحو ما يتخيله صاحبها. وهذه القوة تقوم في الحيوان مقام القوة الناطقة في الإنسان .

    كما تناول ابن سينا موضوع الإدراك في علاقته بالقوى الحسية وقد تجاوزت المعطيات التي قدمها نطاق تفسير الحواس الخمس، لتشمل كذلك دراسة الوظائف الحسية الباطنية؛ كما قدم توصيفا عاما للآليات، والشروط الداخلية، والخارجية لعملية الإدراك. وقد تجاوز -في هذا الإطار- آراء المفكرين القدماء الذين اعتقدوا بوجود استقلالية بين المجالين: النفسي والفيزيولوجي. وقد اقتصر عملهم على دراسة الوظائف النفسية، دون أن يربطوها بالعمليات العصبية، التي تتحقق أثناء تفاعل الإنسان مع الوسط الخارجي. وقد كتب ابن سينا في هذا الشأن قائلا:
    "قال قوم من الأوائل إن المحسوسات قد يجوز أن تحس بها النفس بلا واسطة آلية ولا آلات. أما الوسائط فمثل الهواء للإبصار. وأما الآلات فمثل العين للإبصار. وقد بعدوا عن الحق. فإنه لو كان الإحساس يقع للنفس بذاتها من غير هذه الآلات، لكانت هذه الآلات معطلة في الخلقة لا ينتفع بها. وأيضا فإن النفس إذا كانت غير جسم عندهم ولا ذات وضع، فيستحيل أن يكون بعض الأجسام قريبا منها ومتجها إليها فيحس، وبعضها بعيدا عنها محتجبا منها فلا يحس" .
    كما نجد ابن خلدون يقدم تقسيما ثلاثيا لمراتب الإدراك، تتحدد عبرها وبفضلها موضوعات النشاط البشري، بل وموقع الإنسان في هذا الكون:
    يكون الإدراك مرتبطا في المرتبة الأولى ارتباطا كليا بالبدن؛ حيث تعتمد النفس في تفاعلها مع العالم الخارجي، على القوى الحسية والخيال والذاكرة والتفكير بالمحسوسات. تسم المرتبة الأولى أوجه النشاطات الحسية التي يقوم بها الناس عامة، والعلماء منهم خاصة.
    بينما يستطيع الإنسان في المرتبة الثانية الإفلات من عالم المحسوسات، ليتجه نحو "عالم المشاهدات الباطنية" و"التعقل الروحاني". وتتبدى هذه المرتبة في الرؤى ونشاطات الكهان والعرافين.
    ما يميز المرتبة الثالثة من النفس البشرية هو ما فطرت عليه من قدرة التخلي عن كل ما هو محسوس بصورة كلية، والتحول إلى عقل محض أو "ذات روحانية"، وهي مرتبة خاصة بالأنبياء وحدهم، وتتجسد هذه المرتبة في ظاهرة الوحي .


  2. #2
    مـشـرفة منتدى التطوير الذاتي والإنماء المهني الصورة الرمزية سميرة رعبوب
    تاريخ التسجيل
    13/05/2011
    المشاركات
    7,487
    معدل تقييم المستوى
    16

    افتراضي رد: فعل الإدراك عند الفلاسفة المسلمين

    جزيت خيرا مقال مليء بالفائدة
    كتب الله أجرك أستاذ محمد مريني الفاضل

    رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا

+ الرد على الموضوع

الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0

You do not have permission to view the list of names.

لا يوجد أعضاء لوضعهم في القائمة في هذا الوقت.

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •